خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

إعلان

تعرف على أخطر الفيروسات التي تستهدف الأطفال "RSV"

01:25 م الجمعة 12 نوفمبر 2021
تعرف على أخطر الفيروسات التي تستهدف الأطفال "RSV"

فيروس الجهاز التنفسي المخلوي RSV

كتبت- حسناء الشيمي:

يعد الفيروس المخلوي التنفسي RSV أحد الأسباب الشائعة بكثرة لحالات العدوى التنفسية عند الرضع والأطفال الصغار، ويتسبب في التهابات الرئتين والجهاز التنفسي، من الشائع جدًا أن يصاب معظم الأطفال بالفيروس في سن الثانية، ويمكن أن يصيب فيروس الجهاز التنفسي المخلوي البالغين أيضًا.

"الكونسلتو" يستعرض في السطور التالية أسباب الفيروس المخلوي التنفسي وأعراضه وطرق علاجه، وفقًا لموقعي "Mayo clinic" و"جامعة روتشستر مدرسة الطب وطب الأسنان" والمراكز الأمريكية للسيطرة على الأمراض والوقاية منها "CDC".

أسباب الفيروس المخلوي التنفسي

يدخل الفيروس المخلوي التنفسي إلى الجسم من خلال العينين أو الأنف أو الفم، وينتشر بسهولة عبر الهواء من خلال الرذاذ التنفسي الموبوء، يمكن أن تنتقل العدوى للشخص أو للطفل عندما يعطس شخص مصاب بالفيروس المخلوي التنفسي أو يسعل بالقرب منه، كما يمكن أن ينتقل الفيروس للآخرين عبر الاتصال المباشر، مثل المصافحة.

يمكن للفيروس أن يعيش لعدة ساعات فوق الأشياء الصلبة مثل أسطح الطاولات والألعاب وقضبان سرير الطفل، حتى في حال لمس الفم أو الأنف أو العينين بعد لمس جسم ملوث، فمن المحتمل الإصابة بالفيروس.

يكون الشخص المصاب ناقلًا للعدوى بأقصى حد خلال الأسبوع الأول تقريبا بعد بدء الإصابة، لكن بالنسبة للرضّع والأشخاص المصابين بضعف جهاز المناعة، فقد يستمرون بنشر الفيروس حتى بعد زوال الأعراض، وذلك لمدة تصل إلى أربعة أسابيع.

اقرأ أيضًا: فيروس يهاجم الرضع في فصل الشتاء.. إليكِ أعراضه

أعراض الفيروس المخلوي التنفسي

تظهر علامات وأعراض عدوى الفيروس المخلوي التنفسي بشكل شائع بعد حوالي أربعة إلى ستة أيام من التعرض للفيروس، في البالغين والأطفال الأكبر سنًا، يتسبب الفيروس المخلوي التنفسي عادةً في ظهور علامات وأعراض تشبه الزكام الخفيف، قد تشمل هذه:

  • احتقان أو سيلان الأنف.
  • سعال جاف.
  • حمى منخفضة.
  • التهاب الحلق.
  • العطس.
  • صداع الرأس.

أعراض الفيروس المخلوي التنفسي الحادة الشديدة

يمكن أن تنتشر عدوى RSV إلى الجهاز التنفسي السفلي ، مسببة الالتهاب الرئوي أو التهاب القصيبات التهاب الممرات الهوائية الصغيرة التي تدخل الرئتين، قد تشمل العلامات والأعراض ما يلي:

  • حمى.
  • السعال الشديد.
  • الصفير، هو صوت عالي النبرة يُسمع عادةً عند الزفير.
  • التنفس السريع أو صعوبة التنفس - قد يفضل الشخص الجلوس بدلاً من الاستلقاء
  • لون الجلد مزرق بسبب نقص الأكسجين "زرقة".

أعراض الفيروس المخلوي التنفسي الحادة

والرضع هم أكثر الفئات المتضررة من الفيروس المخلوي التنفسي، وتشمل علامات وأعراض عدوى الفيروس المخلوي التنفسي الحادة عند الرضع ما يلي:

  • تنفس قصير وضحل وسريع.
  • التعب أثناء التنفس أي تجد الطفل يسحب عضلات الصدر والجلد إلى الداخل مع كل نفس.
  • سعال.
  • فقدان الشهية.
  • إرهاق غير عادي أو خمول.
  • التهيج

يتعافى معظم الأطفال والبالغين في غضون أسبوع إلى أسبوعين، على الرغم من أن البعض قد يتعرض لأزيز متكرر، ولكن قد تحدث العدوى الشديدة أو التي تهدد الحياة والتي تتطلب الإقامة في المستشفى عند الخدج أو في أي شخص يعاني من مشاكل مزمنة في القلب أو الرئة.

اقرأ أيضًا: احذري.. 5 أمراض قد تصيب طفلِك في فصل الشتاء

الفئات الأكثر عُرضة لفيروس المخلوي التنفسي

- الرضع، خاصًة الأطفال الخدج أو الأطفال الذين تبلغ أعمارهم 6 أشهر أو أقل.

- الأطفال المصابون بأمراض القلب الموجودة منذ الولادة أمراض القلب الخلقية أو أمراض الرئة المزمنة.

- الأطفال أو البالغين الذين يعانون من ضعف في جهاز المناعة من أمراض مثل السرطان أو العلاج مثل العلاج الكيميائي.

- الأطفال الذين يعانون من اضطرابات عصبية عضلية.

- البالغين المصابين بأمراض القلب أو أمراض الرئة.

- كبار السن، خاصًة من هم في سن 65 فيمّا فوق.

الفرق بين الفيروس المخلوي التنفسي وفيروس كورونا

نظرًا لأن RSV ومرض فيروس كورونا كلاهما نوعان من فيروسات الجهاز التنفسي، يمكن أن تكون بعض أعراض RSV و COVID-19 متشابهة، غالبًا ما ينتج عن مرض كوفيد -19 عند الأطفال أعراض خفيفة مثل الحمى وسيلان الأنف والسعال، بالنسبة للبالغين المصابين بـ COVID-19 ، قد تكون الأعراض أكثر حدة وقد تشمل صعوبة في التنفس.

يؤدي وجود RSV إلى خفض المناعة وزيادة خطر الإصابة بـ COVID-19 - للأطفال والبالغين، وقد تحدث هذه العدوى معًا، مما قد يؤدي إلى تفاقم شدة مرض COVID-19 .

اقرأ أيضًا: 4 أعراض تكشف إصابة طفلِك بفيروس كورونا.. انتبهي لها

علاج الفيروس المخلوي التنفسي

تزول معظم حالات عدوى الفيروس المخلوي التنفسي من تلقاء نفسها في غضون أسبوع أو أسبوعين، لا يوجد علاج محدد لعدوىRSV ، على الرغم من أن الباحثين يعملون على تطوير لقاحات ومضادات الفيروسات "الأدوية التي تقاوم الفيروسات".

ولكن هناك بعض الإجراءات التي يمكن اتباعها لتخفيف الأعراض، وتشمل:

- التحكم في الحمى والألم باستخدام مخفضات الحمى ومسكنات الألم المتاحة دون وصفة طبية، مثل الأسيتامينوفين أو الإيبوبروفين.

- شرب كمية كافية من السوائل، من المهم للأشخاص المصابين بعدوى الفيروس المخلوي التنفسي شرب كمية كافية من السوائل لمنع الجفاف.

- يشترط استشارة الطبيب قبل إعطاء الطفل الأدوية.

- قد تتطلب عدوى RSV الشديدة الإقامة في المستشفى، حتى يتمكن الأطباء من مراقبة مشاكل التنفس وعلاجها وإعطاء السوائل عن طريق الوريد.

اقرأ أيضًا: في اليوم العالمي للطفل.. 9 أمراض قد تصيب الرضّع بعد الولادة

الوقاية من فيروس الجهاز التنفسي المخلوي

لا يوجد لقاح لفيروس الجهاز التنفسي المخلوي، لكن عادات نمط الحياة هذه يمكن أن تساعد في منع انتشار هذه العدوى:

  • غسل اليدين بشكل متكرر.
  • تغطية الفم والأنف عند السعال أو العطس.
  • تجنب التعامل مع الأشخاص المصابين بالحمى أو الزكام.
  • الحفاظ على نظافة الأشياء، فيجب التأكد من نظافة أسطح عمل المطبخ والحمام ومقابض الأبواب والمقابض.
  • التخلص من المناديل الورقية المستخدمة على الفور.
  • عدم مشاركة أكواب الشرب مع الآخرين.
  • تجنب التدخين بجانب الأطفال.

اقرأ أيضًا: 72 ساعة من التقلبات الجوية.. دليلك لحماية طفلك من نزلات البرد

يُذكر أن مستشفيين للأطفال بولاية واشنطن الأمريكية، أعلنا في سبتمبر الماضي، عن تسجيلهما لأكبر عدد من الإصابات بالعدوى الفيروسية RSV بين الرضع، مقارنًة بالعام الماضي، وتشير "CDC" أن فيروس "RSV" يعد السبب الأكثر انتشارًا للالتهاب الرئوي عند الأطفال دون سن سنة واحدة، وعندما تدخل العدوى الى الرئتين بشكل عميق يواجه الأطفال المصابون به صعوبات في التنفس، وقد يحتاجون إلى نقلهم إلى المستشفى وقناع الأكسجين، وفقًا لـ "روسيا اليوم".

قد يهمك: حساسية الأنف في الخريف.. كيف تحمين طفلِك من الإصابة بها؟

صحتك النفسية والجنسية