خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

تمزق الرحم أحد مضاعفات الولادة.. هل يمكن تجنبه؟

01:59 م الجمعة 16 يوليه 2021
تمزق الرحم أحد مضاعفات الولادة.. هل يمكن تجنبه؟

تمزق الرحم

إعلان

كتبت- ندى سامي:

يعد تمزق الرحم من المضاعفات النادرة والخطيرة للولادة التي يمكن أن تحدث أثناء الولادة المهبلية إذ يحدث تمزق رحم الأم حتى ينزلق الطفل في بطنها، يمكن أن يتسبب ذلك في نزيف حاد للأم ويمكن أن يخنق الطفل.

تؤثر هذه الحالة على أقل من 1 في المائة من النساء الحوامل، يحدث دائمًا عند النساء المصابات بندبات الرحم من الولادات القيصرية السابقة أو جراحات الرحم الأخرى، يزداد خطر إصابة المرأة بتمزق الرحم مع كل عملية قيصرية، وفقًا لـ "Health line"، "Very well health"

هذا هو السبب في أن الأطباء قد يوصون النساء اللاتي خضعن لعملية قيصرية بتجنب الولادة المهبلية في حالات الحمل اللاحقة، الولادة المهبلية بعد ولادة قيصرية سابقة ممكنة، لكن قد يكون هناك مخاطرة على صحة المرأة والجنين ويجب مراقبتها جيدًا.

ما هي أعراض تمزق الرحم؟

ترتبط مجموعة متنوعة من الأعراض بتمزق الرحم، تشمل بعض الأعراض المحتملة ما يلي:

-نزيف مهبلي مفرط

- ألم مفاجئ بين الانقباضات

- تقلصات تصبح أبطأ أو أقل حدة

- ألم غير طبيعي في البطن أو وجع

- انحسار رأس الطفل في قناة الولادة

- انتفاخ تحت عظم العانة

- ألم مفاجئ في موقع ندبة سابقة بالرحم

- فقدان توتر عضلات الرحم

- سرعة دقات القلب وانخفاض ضغط الدم وصدمة لدى الأم

- معدل ضربات القلب غير الطبيعي عند الطفل

- فشل العمل في التقدم بشكل طبيعي

ما الذي يسبب تمزق الرحم؟

أثناء المخاض يتزايد الضغط عندما يتحرك الطفل عبر قناة ولادة الأم، يمكن أن يتسبب هذا الضغط في تمزق رحم الأم، في كثير من الأحيان يتمزق على طول موقع ندبة الولادة القيصرية السابقة عندما يحدث تمزق الرحم، قد تتسرب محتويات الرحم بما في ذلك الطفل إلى بطن الأم.

ما هي مخاطر تمزق الرحم؟

يمكن أن يكون تمزق الرحم من المضاعفات التي تهدد حياة الأم والجنين وتؤثر عليهم بالنحو التالي:

-في الأم يمكن أن يؤدي تمزق الرحم إلى فقدان كبير للدم أو نزيف، ومع ذلك فإن النزيف المميت بسبب تمزق الرحم نادر الحدوث عندما يحدث في المستشفى.

- عادة ما يكون تمزق الرحم مصدر قلق أكبر على صحة الطفل، بمجرد أن يقوم الأطباء بتشخيص تمزق الرحم، يجب أن يتحرك بسرعة لسحب الطفل من الأم، إذا لم يولد الطفل في غضون 10 إلى 40 دقيقة، فسوف يموت من نقص الأكسجين.

حاسبة الحمل والولادة

كيف يتم تشخيص تمزق الرحم؟

يحدث تمزق الرحم فجأة وقد يصعب تشخيصه لأن الأعراض غالبًا ما تكون غير محددة، إذا اشتبه الأطباء في حدوث تمزق في الرحم سيبحثون عن بعض العلامات في الطفل مثل بطء معدل ضربات القلب، يمكن للأطباء فقط إجراء تشخيص رسمي أثناء الجراحة.

اقرأ أيضًا: 7 أسباب وراء تشنجات الرحم.. منها الأورام

كيف يتم علاج تمزق الرحم؟

إذا تسبب تمزق الرحم في فقدان كبير للدم فقد يحتاج الجراحون إلى إزالة رحم المرأة للسيطرة على نزيفها، بعد هذا الإجراء لا تستطيع الحمل مرة أخرى، النساء اللواتي يعانين من فقدان الدم المفرط يتلقين عمليات نقل الدم.

عادة ما تكون الجراحة مطلوبة لسحب الطفل من جسم الأم، سيحسن الأطباء من فرص بقاء الطفل على قيد الحياة من خلال تقديم الرعاية الحرجة مثل الأكسجين.

حوالي 6 في المائة من الأطفال لا ينجون من تمزق الرحم لأمهاتهم. ويموت حوالي 1٪ فقط من الأمهات بسبب المضاعفات، كلما زادت سرعة تشخيص تمزق الرحم وعلاج الأم والطفل، زادت فرصهما في البقاء على قيد الحياة.

هل يمكن منع تمزق الرحم؟

الطريقة الوحيدة لمنع تمزق الرحم هي إجراء عملية قيصرية، لا يمكن منعه بشكل كامل أثناء الولادة المهبلية، لكن لا ينبغي أن يمنع تمزق الرحم من اختيار الولادة الطبيعية، من المهم مناقشة جميع الخيارات مع الطبيب حتى يتم اتخاذ القرار الأفضل للأم والطفل، يجب التأكد من أن الطبيب على دراية بالتاريخ الطبي للأم وأنه على دراية بأي ولادات سابقة عن طريق الولادة القيصرية أو العمليات الجراحية في الرحم.

قد يهمك: دراسة تكشف عن مضاعفات الحمل للمصابات بكورونا

للتعرف على مزيد من المعلومات عن الأدوية المختلفة زوروا موسوعة الكونسلتو للأدوية

صحتك النفسية والجنسية