الاكتناز القهري.. مرض نفسي يجبرك على جمع الأشياء دون مبرر

09:08 م الثلاثاء 21 مايو 2019

إعلان

كتبت - ندى سامي:

لينى، امرأة عزباء، تناهز الـ47 عامًا، تهوى جمع الأشياء بصورةٍ مبالغ فيها، حيث بدأ الموضوع بجمع الجرائد والكتب التي تنوى قراءتها في المستقبل، إلى أن وصل الأمر إلى حد تجميع الزجاجات البلاستيكية، والأوراق، والأكواب، والملابس، والصفائح المعدنية، ما جعل غرفة معيشتها لم تعد تتسع للوقوف بها من كثرة الأغراض التي تقوم بجمعها بشكل دوري.

صنّف الأطباء حالة لينى تحت مسمى الاكتناز القهري، وهو اضطراب نفسي يميل المصاب به إلى تجميع الأشياء بصورة قهرية، وعند محاولة التخلي عنها، يتعرض المريض للاكتئاب والحزن، وفقًا لموقع "mayo clinic".

أسباب الاكتناز القهري

وبالرجوع إلى طفولة لينى، نجد أن والدتها كانت تعنفها بشدة، وفي أحد المرات تخلصت من جميع ألعابها كنوعٍ من العقاب، ومن يومها بدأت صاحبة الـ47 عامًا تعكف على جمع الأشياء بشكل مرضي.

وهذا ما أكدته العديد من الدراسات النفسية، موضحةً أن التعرض لأحد المواقف المؤلمة أثناء طفولة، قد يكون سببًا وراء الإصابة بهذا المرض، وغيرها من الأسباب الآخرى، والتي تتمثل في:

- التعرض لفقد شخص أو شئٍ عزيز.

- خلل واضطرابات في الدماغ، ما يتسبب في التأثير على عملية اتخاذ القرار.

- بعض العوامل الوراثية.

أعراض الاكتناز القهري

تعتقد لينى وغيرها من المصابين بالاكتناز القهري أن الأشياء التي يعكفون على جمعها، سيأتي اليوم المناسب لاستخدامها، وعند محاولة التخلص منها، تتضح عليهم بعض الأعراض الغريبة، ومنها:

- سوء الحالة المزاجية.

- عدم التركيز والانتباه.

- النوم لساعات طويلة

- العزلة الاجتماعية.

اقرأ أيضًا: هل تشعر بأنك تعيش في حلم؟.. تعرف على السبب

مخاطر الاكتناز القهري

قد يتطور الاكتناز القهري ويتسبب في العديد من المشكلات، سواء النفسية أو العضوية، ومن بينها:

- قد تتسبب الأتربة الناتجة عن فرط الأشياء المجمعة، في إصابة الجهاز التنفسي ببعض الأمراض، مثل الربو.

- نتيجةً لقلة النظافة، يكون مريض الاكتناز القهري معرض للإصابة بالأمراض البكتيرية.

- التعرض للكثير من الحوادث والصدمات، نتيجة لازدحام المنزل بالأشياء المجمعة.

- تؤدي العزلة الاجتماعية التي يميل إليها المصابون بالاكتناز القهري، إلى الإصابة بالأمراض العقلية والاضطرابات النفسية.

علاج الاكتناز القهري

يعتبر الاكتناز القهري كغيره من الاضطرابات النفسية، يختلف علاجه من شخص لآخر، بحسب حالة المريض، ومدى استجابته للعلاج، والذي ينقسم إلى:

علاج دوائي

يعتمد المريض على كورس علاجي بالعقاقير المضادة للاكتئاب، والتي تساهم في تحسين المزاج العام.

علاج معرفي سلوكي

علاج نفسي يعتمد على جلسات من الحكي، وبعض التمرينات التي تساعد الشخص على التخلص من ذلك المرض.

اعلان

باقى المحتوى

باقى المحتوى

صحتك النفسية والجنسية