خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

إعلان

هواء الرحم والجماع.. ما العلاقة بينهما؟

10:40 م الأحد 05 ديسمبر 2021
هواء الرحم والجماع.. ما العلاقة بينهما؟

الغازات المهبلية

كتبت - هدى عبد الناصر:

ترتبط الغازات في أذهان الكثيرين بالجهاز الهضمي، لكنها تظهر أيضًا في الرحم، وهي مشكلة يقف وراءها العديد من الأسباب وينتج عنها مجموعة من الأعراض المزعجة ويمكن التخلص منها ببعض الطرق الطبيعية.

في التقرير التالي، يستعرض "الكونسلتو" كل ما تريدين معرفته عن الغازات المهبلية، وفقًا لموقع "Healthline".

اقرأ أيضًا: للسيدات.. 7 أسباب مختلفة قد تؤدي لتورم المهبل

أسباب الغازات المهبلية

هناك العديد من العوامل التي تعرض النساء للإصابة بالغازات المهبلية، وتشمل ما يلي:

1- النشاط الجنسي

تؤدي عملية الإيلاج عند ممارسة العلاقة الحميمة إلى تسرب الهواء داخل الرحم، ومع توتر عضلات المهبل في هذا الوقت، نتيجة للنشاط البدني المبذول أثناء الجماع، قد يتراكم بكميات كبيرة، مما يؤدي إلى تكوين الغازات المهبلية.

قد يهمك: تعانين من انخفاض الدافع الجنسي؟.. 6 أسباب محتملة

2- ضعف عضلات الحوض

عادةً ما تعاني التساء المصابات بسلس البول من الغازات المهبلية، ويرجع السبب إلى ضعف عضلات الحوض لديهن، لأن مع الأنشطة البدنية المختلفة التي يقمن بها على مدار اليوم، قد يدخل الهواء إلى الرحم، مسببًا هذه المشكلة.

قد يهمك أيضًا: أسباب عديدة وراء ضعف عضلات الحوض.. كيف تساهم تمارين الكيجل في تقويتها؟

3- الناسور المهبلي

قد يكون هواء الرحم ناتجًا عن إصابة المرأة بالناسور المهبلي، وهو عبارة عن فتحة غير طبيعية، تربط بين المهبل وعضو آخر بالجسم، تحديدًا المثانة أو القولون أو المستقيم، ويختلف علاجه من مريضة لأخرى، حسب النوع، الأمر الذي يستدعي استشارة الطبيب المختص عند الإصابة به.

اقرأ أيضًا: تعاني من الناسور المهبلي؟.. إليكِ الأسباب وطرق العلاج

4- المنتجات النسائية

قد تتسبب بعض المنتجات النسائية، مثل الغسول المهبلي والكريمات المرطبة، في دخول الهواء إلى الرحم، ومن ثم تكوين الغازات المهبلية.

قد يهمك: عادات خاطئة تضر بصحة المهبل.. هكذا تتجنبها

أعراض الغازات المهبلية

تأتي الغازات المهبلية لدى النساء مصحوبة بعدد من الأعراض، وهي:

- سلس البول أو البراز.

- الإفرازات المهبلية ذات الرائحة الكريهة.

- عدم الشعور براحة في منطقة المهبل.

- الشعور بألم أثناء ممارسة العلاقة الحميمة.

- الإسهال.

- الغثيان.

- ألم البطن.

- انتفاخ البطن.

قد يهمك أيضًا: رائحة المهبل الكريهة.. إليك الأسباب وطرق الوقاية والعلاج

متى تستدعي الغازات المهبلية زيارة الطبيب؟

أوضحت الدراسات، أن الغازات المهبلية التي تنتج عن النشاط الجنسي لا تستدعي الشعور بالقلق، ولكن ظهورها في أوقات أخرى غير الجماع تتطلب من المرأة الإسراع في زيارة الطبيب المختص، لأن تركها بدون علاج لفترة طويلة قد يكون له تأثيرات سلبية على صحتها.

اقرأ أيضًا: كيف تفرقين بين التهابات المهبل والتهابات المسالك البولية؟

علاج الغازات المهبلية

يحدد الطبيب علاج الغازات المهبلية، بناءً على سبب الإصابة بها، ولكن هناك طرق طبيعية يمكن للنساء الاعتماد عليها، لتقليل دخول الهواء إلى الرحم، أبرزها:

- ممارسة التمارين الرياضية: مثل القرفصاء وكيجل، حيث تساعد على خروج الغازات المهبلية من الرحم بسهولة، فضلًا عن قدرتها الكبيرة على تقوية عضلات الحوض.

- الاستفسار من الصيدلي حول المنتجات النسائية الآمنة على صحة المهبل.

- مراقبة المهبل بشكل دوري، وعند ظهور أي أعراض غريبة، يجب عدم التردد في طلب المساعدة الطبية.

قد يهمك: 6 قواعد للحفاظ على صحة المهبل.. دليلِك الكامل لحمايته من الأمراض

الأخبار المتعلقة

صحتك النفسية والجنسية