خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

بعد 6 أشهر من الإصابة.. اكتشاف فيروس كورونا في أنسجة العضو الذكري

12:26 م الأحد 16 مايو 2021
بعد 6 أشهر من الإصابة.. اكتشاف فيروس كورونا في أنسجة العضو الذكري

تأثير كورونا على الصحة الجنسية للرجال

إعلان

كشفت دراسة حديثة، أجراها العلماء بجامعة ميامي، أن فيروس كورونا يسبب ضعف الانتصاب عدة أشهر بعد التعافي.
وفحص العلماء أنسجة العضو الذكري لدى حالتين تعافوا من فيروس كورونا، أحدهما يبلغ 65 عامًا، والآخر يبلغ 71 عامًا، حيث تبين أن الفيروس مازال موجودًا بها حتى بعد مرور 6 أشهر، وفقًا لما نشرته صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.
وتعد هذه الدراسة الأولى من نوعها بالعالم، التي تقدم دليلاً على ظهور فيروس كورونا في أنسجة العضو الذكري، ما يسبب ضعف الانتصاب.
ومن المعروف أن الفيروس يستطيع تدمير الأوعية الدموية وأعضاء الجسم، لكن هذه الدراسة تشير إلى دوره أيضًا في منع تدفق الدم للعضو الذكري وإقامة علاقة حميمة جيدة خلال وبعد الإصابة به، حيث يسبب تورم واختلال وظيفي في بطانات الأوعية الدموية التي تمر عبر الجسم وصولاً إلى هذا العضو.
وعانى أحد المشاركين بالدراسة من حدة وخطورة الفيروس، وأقام في المستشفى فترة لتلقي العلاج، في حين جاءت عدوى كوفيد 19 متوسطة لدى المشارك الآخر.
وقال الدكتور رانجيث راماسامي، قائد فريق البحث: "وجدنا أن الرجال الذين لم يشكوا من قبل من ضعف الانتصاب، يعانون من هذه الحالة بعد الإصابة بعدوى كوفيد 19"، مؤكدًا على ضرورة توجههم إلى الطبيب حال ظهور أعراض ضعف الانتصاب.
وتعتبر هذه الدراسة مجدودة، لأنها لم تتناول سوى 2 فقط من الرجال الذين واجهوا تلك المشكلة، وبالتالي لم يعد الأمر واضحًا ما إن كان الفيروس يدخل إلى العضو الذكري لدى جميع المصابين به أم لا.
وقارن الباحثون عينات الرجلين المشاركين بالدراسة عينات من رجلين آخرين مصابين أيضًا بضعف الانتصاب ولكن لم يتعرضوا للفيروس.

كيف يؤثر كورونا فيروس على الانتصاب؟

تبين أن مستويات الإنزيم المسؤول عن قوة الانتصاب (eNOS) أقل لدى مرضى كورونا، إلى جانب وجود خلل في بطانات الأوعية الدموية لديهم (الخلل البطاني)، بينما لم يعانِ الرجال غير المصابين من ذلك.
وأوصى الباحثون بضرورة اتخاذ كافة السبل للوقاية من الإصابة بالفيروس وأخذ اللقاح لتقليل مخاطر التعرض لعدوى كوفيد 19.
وكانت دراسة إيطالية صغيرة، أجريت الشهر الماضي، أوضحت أن المتعافين من فيروس كورونا يواجهون مخاطر ضعف الانتصاب حتى بعد مرور 6 أشهر، والآن، تقدم الدراسة الحالية الدليل على ذلك.

اعلان

باقى المحتوى

باقى المحتوى

الأخبار المتعلقة

صحتك النفسية والجنسية