خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

أكثر الكلمات انتشاراً

إعلان

قد يهددك بالنزيف- كل ما تريد معرفته عن التهاب الجلد التأتبي

04:26 م السبت 03 ديسمبر 2022
قد يهددك بالنزيف- كل ما تريد معرفته عن التهاب الجلد التأتبي

حكة الجلد

كتبت - هدى عبد الناصر

يمكن أن يتعرض الجلد للإصابة ببعض الحالات المرضية، من بينها التهاب الجلد التأتبي، الذي يتطلب العناية والمتابعة الدورية مع الطبيب المختص، خاصة في حالة تفاقم الأعراض وعدم القدرة على التحمل.

يستعرض "الكونسلتو" في التقرير التالي، كل ما تريد معرفته بالتهاب الجلد التأتبي، وفقًا لما ذكره موقع "Webmd".

ما هو التهاب الجلد التأتبي؟

التهاب الجلد التأتبي هو حالة جلدية تثير الحكة تظهر على الجلد وتختفي من فترة لأخرى، وعادة ما يكون ذلك مرتبط بالحساسية، إلى جانب جفاف الجلد الشديد والاحمرار وغيرها من الأعراض المزعجة المنتشرة بشكل كبير بين الأطفال.

أعراض التهاب الجلد التأتبي

هناك العديد من الأعراض التي تكشف إصابتك بالتهاب الجلد التأتبي حيث تتضح في:

- حكة الجلد.

- ألم الجلد.

- جفاف البشرة.

- إفراز سوائل من الطفح الجلدي.

- زيادة سمك الجلد.

تشخيص التهاب الجلد التأتبي

عادة ما يصعب تشخيص التهاب الجلد التأتبي، لأنه الطفح الجلدي الناتج عنه يشبه الصدفية أو أمراض جلدية أخرى، خاصة إذا كانت البشرة داكنة، والأفضل أن يقوم الطبيب بالفحص السريري والاعتماد على بعض الأعراض التي يعاني منها المريض.

اقرأ أيضًا: عقار جديد لعلاج التهاب الجلد التأتبي والربو الشديد

مضاعفات التهاب الجلد التأتبي

من الممكن أن يزداد خطر الإصابة بالتهاب الجلد التأتبي، وتتسبب في ظهور بعض المضاعفات الصحية، مثل عدم القدرة على النوم نتيجة تفاقم الحكة، النزيف في حالة الالتهاب، وقشرة الجلد بشكل غير طبيعي.

عوامل زيادة التهاب الجلد التأتبي

قد يوجد بعض العوامل التي تسبب زيادة الالتهاب ومن ثم زيادة الأعراض حيث تتضح في:

- القلق والتوتر.

- محفزات الحساسية

- تغيرات الطقس.

- إهمال علاج الالتهاب البسيط.

قد يهمك: كيف يؤثر التهاب الجلد التأتبي على الصحة العقلية والنفسية؟

علاج التهاب الجلد التأتبي

عادة ما يعتمد علاج الالتهاب حسب كل حالة، وغالبًا ما يكون العلاج هو الاعتماد على المراهم والكريمات الستيرويدية وذلك للسيطرة على الجفاف الشديد الذي يصيب مرضى التهاب الجلد التأتبي، إلى جانب الحرص على النظافة الشخصية بشكل كبير، عدم استعمال الصابون الذي يهيج الالتهاب، والمتابعة الدورية مع الطبيب المختص.

فيديو قد يعجبك:

صحتك النفسية والجنسية