خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

أكثر الكلمات انتشاراً

إعلان

هارفي جيمس: اكتشفت فيروس سي بعد جهود مضنية- ولم أسع لـ"نوبل" (حوار)

07:59 م الأربعاء 08 يونيو 2022
هارفي جيمس: اكتشفت فيروس سي بعد جهود مضنية- ولم أسع لـ"نوبل" (حوار)

العالم هارفي جيمس مكتشف فيروس سي

*تجربة مصر في مواجهة فيروس سي نموذج مثالي لباقي دول العالم.

*اكتشافي لفيروس سي ساهم في القضاء عليه.

*لم اتوقع الفوز بنوبل.

*التفاني في العمل نصيحتي لشباب الباحثين.


حوار – أحمد سعد:

قيمة علمية كبيرة، كان له الفضل في اكتشاف وباء هدد سكان العالم، ففي عام 1987، تمكن العالم هارفي جيمس ألتر، الحاصل على جائزة نوبل 2020، من التعرف على ماهية فيروس التهاب الكبد الوبائي سي، بعد أبحاث دامت ما يقرب من 30 عامًا.

أجرى "الكونسلتو" حوارًا مع العالم الأمريكي، خلال تواجده في مصر، لاستضافته في المؤتمر الطبي الإفريقي الأول، الذي أعلن فيه عن تجربته في اكتشاف الفيروس وتقييمه لتجربة وزارة الصحة والسكان في القضاء على الوباء.

اقرأ أيضًا: منقذ مرضى فيروس سي- من هو ريموند شينازي؟

وإلى نص الحوار:

JFHJFGJFDJFD

في البداية، أخبرنا عن رحلتك في اكتشاف فيروس سي

كان بحثي الأساسي في عملية تطوير برامج فحص المتبرعين بالدم، وعندما فحصت الأجسام المضادة لعينات بعض المشاركين، وجدتهم مصابين بفيروس كبدي مختلف عن A وB.

وفي عام 1988، قمت بعمل استنساخ DNA مكمل مشتق من جينوم RNA لعامل التهاب الكبدي غير A وB، وتوصلت لاكتشاف فيروس سي في مرضى نقل الدم.

ومع ذلك، لم تكن التجربة سهلة على الإطلاق، أعدنا المحاولة كثيرًا على مدار 30 عامًا، وأحيانًا كنت أشعر بالإحباط من عدم جدوى المحاولات، ولكن بالتعاون مع فريقي تمكنت أخيرًا من اكتشاف الفيروس وتحديد الأمراض التي قد يسفر عنها.

قد يهمك: الالتهاب الكبدي سي.. هل يمكن الشفاء منه تمامًا؟

كيف كان شعورك عند الحصول على جائزة نوبل 2020؟

كان شعورًا مختلفًا وجيدًا، لم أكن أسعى للحصول عليها في الحقيقة، بل كان هدفي من اكتشاف فيروس سي في المقام الأول هو خدمة الإنسانية، ولكن تتويجي بها وجدته اعترافًا بأن ما فعلته يلاقي احترامًا لدى الجميع.

من كان صاحب الفضل للوصول إلى ذلك الاكتشاف؟

كان والدى الداعم الأول لي، فضلًا عن أستاذي الذي كان له الفضل في اكتشاف مستضد فيروس بي، هو من أثقل خبرتي وتعلمت منه الكثير.

قد يهمك أيضًا: ما أسباب عودة فيروس سي بعد علاجه؟.. إليك الحلول الطبية

ما تقييمك لتجربة مصر في القضاء على فيروس سي؟

حققت مصر إنجازًا كبيرًا في القضاء على فيروس سي، حيث قامت بعمل اختبار ومسح الطبي لأكثر من 40 مليون شخص، وهذا عدد كبير جدًا وتكلفته عالية، بالإضافة إلى المجهود الذي بُذِل لإتمام ذلك.

ومن أسباب نجاح التجربة المصرية وتفردها حول العالم، هو توفير أدوية علاج فيروس سي مجانًا، رغم ارتفاع ثمنها.

اقرأ أيضًا: منها اصفرار البشرة.. 8 أعراض جلدية تكشف إصابتك بفيروس سي

بماذا توصي دول العالم للتصدي لفيروس سي؟

أود أن أقول أن مصر قد أرست النموذج الأمثل في كيفية القضاء على هذا الفيروس، لذلك يجب على البلدان الأخرى حول العالم الاستفادة منه وتطبيقه والاحتذاء به.

وعلى الجميع، عمل الاختبارات والتحاليل اللازمة وإعطاء الدواء وجعله في متناول الجميع، وبهذا نستطيع أن نكتب فصل النهاية لقصة هذا الفيروس.

يجد شباب الباحثين والأطباء صعوبة في الوصول لهدفهم في البداية، هل من نصائح تفيدهم؟

من الضروري التفاني في العمل، لا أضمن لك الفوز بجائزة كبرى، مثل نوبل، لكن للمثابرة دورًا كبيرًا في تمهيد الطريق لذلك، وفي النهاية أرى أن الطب والعلوم مجالات تستحق بذل المزيد من الجهد، مهما كانت المعاناة، التي ستجني ثمارها وتحقق التقدم والخبرة والمكانة المرموقة مهما طالت.

قد يهمك: النظام الغذائي الأمثل لمرضى التهاب الكبد الوبائي سي

الأخبار المتعلقة

صحتك النفسية والجنسية