منها الطقطقة عند الحركة.. 4 علامات تنذرك بخطر الإصابة بخشونة الركبة

02:29 م السبت 07 سبتمبر 2019
منها الطقطقة عند الحركة.. 4 علامات تنذرك بخطر الإصابة بخشونة الركبة

خشونة الركبة

إعلان

كتبت - حسناء الشيمي:

تعتبر خشونة الركبة من المشكلات الصحية التي يعاني منها بعض الأشخاص، خاصةً عند التقدم في العمر، الأمر الذي يتسبب في الشعور بألم شديد عند الوقوف أو المشي لفترة طويلة.

علامات تنذر بخشونة الركبة

يقول الدكتور محمود هدهود، أستاذ العظام والمفاصل بجامعة المنوفية، إن هناك بعض العلامات التي تكشف خطر الإصابة بخشونة مفصل الركبة، ومنها:

1- "طقطقة" الركبة عند الحركة.

2- الشعور بألم في مفصل الركبة عند الجلوس بوضع القرفصاء أو تربيع الساقين.

3- تورم الركبة.

4- صعوبة في الحركة، خاصةً عند صعود السلم.

يؤكد هدهود أن الأعراض المصاحبة لخشونة الركبة تكون بسيطة في البداية، ما يجعل المريض لا يستطيع الجزم بأنه مصاب بهذا المرض، ولكن مع ازدياد درجة الخشونة تزاد حدة هذه الأعراض، فقد يصل الأمر إلى حد فقدان القدرة على الحركة.

طرق تشخيص خشونة الركبة

لذا يشدد أستاذ العظام والمفاصل على ضرورة استشارة الطبيب فور الشعور بالأعراض السابقة، للخضوع إلى بعض الفحوصات اللازمة، التي من شأنها أن تكشف الأسباب وراء الإصابة بهذا المرض، وتحديد العلاج المناسب للحالة، ومن بينها:

- الفحص الإكلينيكي، وذلك لفحص مفصل الركبة.

- التعرف على التاريخ المرضي ومتابعة الأعراض.

- عمل اختبار للركبة من خلال تحريكها في كل الاتجاهات.

- إجراء أشعة عادية على الركبة في 3 أوضاع.

- عمل تحاليل دم، للتعرف على مستوى تركيز الأملاح في الدم.

اقرأ أيضًا: لماذا يصاب البعض بخشونة الركبة في سن الشباب؟

طرق علاج خشونة الركبة

ويتفق معه الدكتور محمد عراقي، أستاذ جراحة العظام والمفاصل والكسور بكلية طب قصر العيني، مؤكدًا أن علاج خشونة ينقسم إلى 4 مراحل مهما اختلفت درجة الخشونة، وهم:

المرحلة الأولى

تكون الأعراض فيها بسيطة حتى أن المصاب قد ينتبه إليها، ولا يحتاج علاجها سوى اتباع بعض الإجراءات الوقائية، للحفاظ على السائل الزلالي المحيط بالركبة.

المرحلة الثانية

تكون الأعراض فيها أوضح على المريض، وتعبر الأدوية المقوية للغضاريف والمسكنات الاختيار الأمثل في هذه الحالة.

المرحلة الثالثة

وتكون الأعراض فيها شديدة، وقد تفقد المريض القدرة على الحركة، ويكمن علاجها في حقن الركبة بمادة زلالية تساعد على تليين المفصل.

المرحلة الرابعة

يصعب على المريض في هذه المرحلة الحركة ولا يستطيع التحكم في الساق، ويكمن علاجها في الخضوع لعملية جراحية، لاستئصال المفصل.

قد يهمك: لماذا السيدات أكثر عرضة لخشونة الركبة من الرجال؟.. نصائح ضرورية

اعلان

باقى المحتوى

باقى المحتوى

الأخبار المتعلقة

صحتك النفسية والجنسية