خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

إعلان

جرثومة المعدة.. 6 مكملات غذائية قد تساعد على علاجها

04:09 م الجمعة 15 أكتوبر 2021
جرثومة المعدة.. 6 مكملات غذائية قد تساعد على علاجها

جرثومة المعدة

كتبت- أمنية قلاوون:

تتسبب جرثومة المعدة أو البكتيريا الملوية البوابية في المعاناة من أعراض مزعجة، مثل ألم المعدة الحاد، الغثيان، القيء، وفقدان الشهية، وقد تصل حدة المضاعفات إلى فقدان الوزن المفاجئ، والإصابة بقرحة المعدة، وهي مرض معدي ينتقل من الطعام أو الشراب الملوث من الشخص المصاب إلى آخر.

وقد يساعد نمط الحياة الصحي، مثل تناول المكملات الغذائية، في تخفيف حدة أعراض جرثومة المعدة، لكن لا يمكن استبدال العلاج الدوائي ها، حيث أنها مكمل جانبي.

يستعرض "الكونسلتو" في السطور التالية، قائمة بأفضل المكملات الغذائية للمساعدة على علاج جرثومة المعدة، وفقًا لما جاء في موقع "WebMD".

1- البروبيوتيك

تحتوي مكملات البروبيوتيك الغذائية على كائنات حية دقيقة، تشبه البكتيريا النافعة الموجودة في الأمعاء، ما يؤدي إلى التوازن البكتيري في الأمعاء، ويدعم البروبيوتيك صحة الجهاز الهضمي، كما يساعد في علاج العديد من المشكلات الصحية، لعل أبرزها متلازمة القولون العصبي.

هذا، إضافة إلى أن نتائج الدراسات أظهرت أن البروبيوتيك يعالج الإسهال، وأفضل طريقة لتناول تلك المكملات مع اللبن.

اقرأ أيضًا: مضاعفات جرثومة المعدة.. هل تسبب الوفاة؟

2- مكمل زيت النعناع

يساعد مكمل زيت النعناع الغذائي في التخلص من أعراض جرثومة المعدة المزعجة، حيث يتميز بفعالية في تخفيف الآلام والانتفاخات المصاحبة للبكتيريا البوابية، وتعمل كبسولات زيت النعناع بطريقة آمنة حيث يصعب أن تذوب في المعدة، فتمر من خلال الأمعاء الدقيقة والغليظة، وهناك يتم إطلاق الزيت بجرعات مخفضة، مما يساعد على التخلص من الألم دون حدوث آثار جانبية.

3- كبسولات البابونج

يستخدم البابونج في الطب العشبي لعلاج الكثير من المشكلات التي تواجه الجهاز الهضمي منذ قديم الأزل، لذا، تعتبر كبسولات البابونج أحد المكملات العشبية الفعالة في علاج الانتفاخ واضطراب المعدة والغثيان، نظرًا لأنه يساعد في استرخاء عضلات المعدة.

ورغم فوائد كبسولات البابونج، إلا أن الأطباء لا يوصون باستخدامه في حالة الإصابة بالحساسية العشبية.

4- كبسولات الزنجبيل

تعد مكملات الزنجبيل الغذائية ضمن أفضل المكملات الغذائية لعلاج اضطرابات وآلام المعدة، ويمكن أن تساعد في التخلص من الألم والانتفاخ، كما تلعب دورًا كبيرًا في علاج الغثيان والقيء، ويعتبر الزنجبيل آمنًا حتى على الحوامل، ويمكن استخدامه على هيئة مسحوق، أو تناول شاي الزنجبيل من خلال إضافة من ملعقة إلى ملعقتين صغيرتين إلى الماء الدافئ يوميًا.

5- عرق السوس

يمتاز هذا المكمل الغذائي باحتوائه على مستخلص جذور عرق السوس، التي أثبتت الدراسات فوائده العلاجية في الشفاء من أمراض الجهاز الهضمي، مثل عسر الهضم، وارتجاع المريء، ورغم ذلك، فهناك بعض الآثار الجانبية لمكمل عرق السوس، ومن أبرزها زيادة خطر الإصابة بارتفاع ضغط الدم.

قد يهمك: متى تموت جرثومة المعدة؟

6- الجلوتامين

يصف الأطباء لمرضاهم كبسولات "l-glutamine"، لعلاج الإسهال الناتج عن العدوى، أو ما بعد الجراحة، حيث يعتبر الجلوتامين حمض أميني يدعم صحة الجهاز الهضمي والأعضاء الأخرى، وقد يسهم في امتصاص العناصر الغذائية بشكل أفضل، نظرًا لأنه يعمل على توازن البكتيريا في الأمعاء.

الأخبار المتعلقة

صحتك النفسية والجنسية