خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

أكثر الكلمات انتشاراً

حملة التوعية ضد سرطان الثدي

إعلان

علامة في الأصابع قد تشير لوجود مشكلة في الكبد

02:51 م الجمعة 22 أبريل 2022
علامة في الأصابع قد تشير لوجود مشكلة في الكبد

أصابع اليد

يمكن أن تظهر بعض العلامات الدالة على تليف الكبد، والتي قد يعني ظهورها أن الحالة بلغت مراحل الخطر.

ووفقًا لموقع "روسيا اليوم"، يأتي مرض الكبد في شكلين رئيسيين، هما مرض الكبد الدهني غير الكحولي، وهو مصطلح يشير إلى مجموعة من الحالات التي يسببها تراكم الدهون في الكبد، ويمكن أيضًا الإصابة بمرض الكبد المرتبط بالكحول، وهو تلف الكبد الناتج عن شرب الكثير من الكحول.

وتقول هيئة الخدمات الصحية الوطنية إن تليف الكبد هو أشد مراحل مرض الكبد الدهني غير الكحولي شدة بعد سنوات من الالتهاب.

وتشرح مؤسسة "مايو كلينك": "في كل مرة يصاب فيها الكبد، سواء بسبب المرض أو الاستهلاك المفرط للكحول أو سبب آخر، يحاول إصلاح نفسه، وفي هذه العملية، تتشكل أنسجة ندبة".

اقرأ أيضًا: علامات تنذر بتليف الكبد - هكذا تحمي نفسك

وتشير إلى أنه مع تقدم تليف الكبد، تتشكل المزيد من الأنسجة الندبية، ما يجعل من الصعب على الكبد أن يعمل.

وتوضح هيئة الخدمات الصحية الوطنية "NHS"، أنه إذا اشتبه الطبيب العام في حدوث تليف كبدي، فسوف يقوم بفحص تاريخك الطبي وإجراء فحص بدني للبحث عن علامات مرض الكبد على المدى الطويل.

وتشرح الهيئة: "إذا أظهرت الفحوصات أنك مصاب بتليف الكبد، يجب أن يحيلك الطبيب العام لرؤية طبيب متخصص في مشاكل الكبد".

ويشرح صندوق الكبد البريطاني: "يسمى تليف الكبد أحيانًا بمرض الكبد في المرحلة النهائية، وهذا يعني ببساطة أنه يأتي بعد المراحل الأخرى من الضرر التي يمكن أن تشمل الالتهاب (التهاب الكبد)، والرواسب الدهنية (تنكس دهني) وزيادة تصلب الكبد وتندبه بشكل خفيف (التليف)".

ويقول الصندوق: "ليس من المحتمل أن تشعر بأي أعراض لتليف الكبد في وقت مبكر، في الواقع، لا يكتشف الكثير من الأشخاص المصابين بتليف الكبد إلا أثناء الاختبارات للكشف عن مرض غير ذي صلة".

وتشير أعراض المرحلة المتأخرة إلى أن "الكبد يكافح"، وتشمل أطراف الأصابع التي تصبح أكثر اتساعًا أو سماكة، ويُعرف هذا بتعجر الأصابع.

ويضيف موقع "Trust" أنه إذا كان لديك أي من الأعراض التالية يجب أن ترى الطبيب على الفور، خاصة إذا تم تشخيصك مؤخرًا بتليف الكبد:

- حمى مصحوبة بارتفاع في درجات الحرارة ورجفة، وغالبا ما تكون ناجمة عن عدوى.

- ضيق في التنفس.

-القئ الدموي.

- براز داكن جدًا أو أسود.

- فترات من الارتباك الذهني أو النعاس.

وتقول هيئة الخدمات الصحية الوطنية: "لا يوجد علاج لتليف الكبد في الوقت الحالي، ومع ذلك، هناك طرق للتحكم في الأعراض وأي مضاعفات وإبطاء تفاقمها".

قد يهمك: حسام موافي يوضح أسباب الإصابة بتليف لكبد- مضاعفاته خطيرة

وتوضح: "قد يُنصح بتقليل أو التوقف عن تعاطي الكحول، أو إنقاص الوزن إذا كنت تعاني من زيادة الوزن".

ويقول صندوق الكبد، إن العلاج يعتمد على سبب ومرحلة تليف الكبد، موضحًا: "الهدف من العلاج هو وقف تفاقم حالة تليف الكبد، وعكس أي ضرر (إذا كان ذلك ممكنًا) ومعالجة أي مضاعفات تؤدي إلى الإعاقة أو التي تهدد الحياة".

وتقول عيادة كليفلاند، إن تشخيص تليف الكبد لا يعني أن لديك حالة قاتلة على الفور، ومع ذلك، مع استمرار تليف الكبد، يحدث المزيد من التندب وتستمر وظائف الكبد في التدهور، وفي النهاية، قد يصبح الكبد المتعثر حالة مهددة للحياة، ومع ذلك، لا يزال هناك أمل، حيث يمكن أن تناقش مع طبيبك إذا كنت مرشحًا لعملية زرع كبد".

الأخبار المتعلقة

صحتك النفسية والجنسية