أكثر الكلمات انتشاراً

إعلان

هل يؤثر تناول الكافيين على الثدي؟

04:05 م الأربعاء 05 يوليه 2023
هل يؤثر تناول الكافيين على الثدي؟

الكافيين وتأثيره على الثدي

كتبت- ندى نجيد:

يمكن أن يؤثر الكافيين على أنسجة الثدي، لوجود ارتباط صغير بين كثافة أنسجة الثدي والكافيين، ولكن الكافيين ليس عامل خطر للإصابة بسرطان الثدي.

وخلصت العديد من الدراسات، إلى أن أنسجة الثدي الكثيف "الثدي الذي يحتوي على نسيج ليفي أو غدد أكثر وليس لديه الكثير من الأنسجة الدهنية" هي عامل خطر قوي لسرطان الثدي.

ويستعرض "الكونسلتو" في السطور التالية العلاقة بين في الكافيين وكثافة الثدي، والعلاقة بين كثافة الثدي وسرطان الثدي، وفقًا لما نشره موقع "Health Line".

الكافيين وأنسجة الثدي الكثيفة

أثبتت دراسة أجريت عام 2018، على 4130 امرأة تتمتعن بصحة جيدة، أنه يوجد علاقة صغيرة بين تناول الكافيين وكثافة الثدي، واختلفت نتائج الدراسة اعتمادًا على ما إذا كانت النساء في فترة ما قبل انقطاع الطمث أو بعد انقطاع الطمث، وجاءت النتائج كالتالي:

- النساء بعد سن اليأس اللاتي يتناولن كميات أكبر من الكافيين أو القهوة منزوعة الكافيين كان لديهن نسبة أقل من كثافة أنسجة الثدي.

- النساء في فترة ما قبل انقطاع الطمث اللاتي يتناولن كميات أكبر من القهوة لديهن نسبة أعلى من كثافة الثدي.

- النساء بعد سن اليأس اللاتي يتناولن العلاج بالهرمونات وتناولن كميات أكبر من القهوة والكافيين كان لديهن نسبة أقل من كثافة الثدي، نظرًا لأن العلاج الهرموني يميل إلى الارتباط بزيادة كثافة الثدي بشكل عام، فإن الدراسة تشير إلى أن تناول الكافيين قد يقلل من هذا التأثير.

العلاقة بين مكونات الكافيين وأنسجة الثدي

العلاقة بين الكافيين وكثافة أنسجة الثدي غير مفهومة تمامًا، ولكن يعتقد الأطباء أن العديد من المركبات النشطة بيولوجيًا "المواد الكيميائية النباتية" في الكافيين قد تحفز الإنزيمات المشاركة في استقلاب هرمون الإستروجين وتقليل الالتهاب.

كثافة الثدي وخطر الاصابة بالسرطان

يزداد خطر إصابة السيدات ذوات الأثداء الكثيفة للغاية بنسبة تصل إلى 10% بسرطان الثدي مقارنة بالنساء ذوات الأثداء العادية.

الكافيين وسرطان الثدي

وجدت الأبحاث، أن شرب القهوة أو غيرها من المشروبات المحتوية على الكافيين لا يزيد من خطر الإصابة بسرطان الثدي، بالنسبة لكل من النساء الأصغر سنا وكبار السن، ولكن تناول كميات أكبر من الكافيين يؤدي إلى زيادة خطر الإصابة بسرطان الثدي للنساء بعد سن اليأس.

ووجدت دراسة أجريت عام 2015، على 1090 امرأة في السويد مصابات بسرطان الثدي أن استهلاك القهوة لم يكن مرتبطًا بالتشخيص العام للمرض، لكن النساء المصابات بأورام من النوع الإيجابي لمستقبلات هرمون الاستروجين وشربن فنجانين أو أكثر من القهوة يوميًا كان لديهن انخفاض بنسبة 49% في تكرار الإصابة بالسرطان، مقارنة بالنساء المماثلة اللائي شربن قهوة أقل.

فيديو قد يعجبك:

صحتك النفسية والجنسية