خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

إعلان

متى تستدعي آلام الركبة استشارة الطبيب؟

01:19 م الخميس 17 سبتمبر 2020
متى تستدعي آلام الركبة استشارة الطبيب؟

الم الركبة

كتبت- حسناء الشيمي:

ألم الركبة يعد من أكثر الأعراض المزعجة التي تهدد البعض، خاصة أنها قد تعيق الفرد عن ممارسة حياته بشكل طبيعي، وتسبب له آلام شديدة، فضلا عن أنها تكون علامة على وجود مرض قد يكون مزمن، لذا يجب الاستهانة بألم الركبة على الإطلاق.

"الكونسلتو" يستعرض في السطور التالية أبرز العلامات المصاحبة لألم الركبة وتستدعي استشارة الطبيب.

أشار الدكتور محمد عراقي، أستاذ جراحة العظام والمفاصل والكسور بكلية طب قصر العيني، إلى العلامات التي تستدعي استشارة الطبيب عند الشعور بألم في الركبة، وتشمل:

  • استمرار الألم لأكثر من 3 أيام، وعدم استجابته للمسكنات.
  • الشعور بألم في الركبة عند الراحة.
  • عدم ثبات الركبة وانفلاتها أثناء الحركة.
  • صدور صوت من الركبة خاصة عند الحركة مثل "الطرقعة".
  • ارتفاع درجة حرارة الجسم.
  • تورم ملحوظ في الركبة.

وأكد عراقي، على أهمية استشارة الطبيب عند وجود أي من هذه العلامات، للخضوع للفحوصات اللازمة والتعرف على سبب تلك الآلام، موضحًا أن الفحوصات تشمل:

  • الفحص الإكلينيكي ومتابعة الأعراض التي يعاني منها المصاب.
  • عمل اختبارات للمصاب للتعرف على مشكلة الركبة وتأثيرها على الحركة.
  • عمل تحاليل للتعرف على مستوى الأملاح والأحماض الموجودة في الدم.
  • عمل تحليل للتعرف على نشاط الميكروب السبحي المسبب للحمى الروماتيزمية.
  • إجراء اشعة على مفصل الركبة.

أسباب آلام الركبة

وفسر أستاذ جراحة العظام والمفاصل، أسباب آلام الركبة موضحًا أنها عرض للعديد من المشكلات التي قد تهدد مفصل الركبة، وتشمل:

  • خشونة مفصل الركبة خاصة أنه يعد من أحد أهم مفاصل الجسم، ويتحمل وزن الجسم عند المشي أو الجلوس، وهو ما يجعله أكثر عرضةً للتآكل والخشونة.
  • وجود التهاب ميكروبي في الركبة وغالبًا يكون ناتج عن التعرض لعدوى ميكروبية من داخل الجسم.
  • وجود التهاب غير ميكروبي في الركبة وغالبًا يكون ناتج عن كثرة احتكاك الركبة وحركتها.
  • وجود نشاط روماتيزمي ناتج عن الإصابة بالحمى الروماتيزمية التي تحدث بسبب التعرض للميكروب السبحي الذي يهاجم العضلات والمفاصل.
  • زيادة تركيز الأملاح والأحماض في المفصل مثل حمض البوليك، أو أوكسالات الكالسيوم.

هل يمكن التخلص من ألم الركبة في المنزل؟

قال عراقي:"طالما كان ألم الركبة مؤقت، وناتج عن التعرض لمجهود شاق فيمكن الاستعانة ببعض الطرق الطبيعية لتخفيف الألم"، محذرًا من استخدام الأقراص المسكنة مؤكدًا أنها قد تكون سبب من أسباب ألم الركبة في الأساس لأنها تؤثر على تدفق الدم إلى المفصل.

ولكن هناك طرق طبيعية يمكن اتباعها تساعد على تخفيف ألم الركبة المؤقت، وتشمل وفق ما جاء في "healthline" و"medicalnewstoday":

  • استخدام الكريمات والمراهم المسكنة والتي تساهم في تخفيف حدة الألم.
  • فقدان الوزن يحد من ألم الركبة لأنه يقلل من مقدار الوزن على مفصل الركبة.
  • ممارسة التمرينات البسيطة التي تساهم في تقوية العضلات المحيطة بالركبة ومحاربة الألم.

اقرأ أيضًا: أفضل 6 تمارين لعلاج خشونة الركبة.. يمكن ممارستها في المنزل (صور)

  • الاستعانة بكمادات الماء البارد أو الساخن لتخفيف الألم والتيبس.
  • الالتزام بنظام غذائي صحي غني بأحماض الأوميجا 3 والبروتين، والكالسيوم، وتجنب الإفراط في الأملاح.

عوامل خطورة

وهناك عوامل خطورة يجب الانتباه إليها عند الشعور بألم الركبة، وتشمل:

  • إصابة

بدء النشاط البدني دون التمدد بشكل صحيح أولاً يمكن أن يزيد من خطر الإصابة في الركبة، خاصة مع الأشخاص الذين يمارسون الرياضات الشديدة، مثل كرة السلة والقدم.

  • الاضطرابات التنكسية

غالبًا ما تحدث مع تقدم العمر، على الرغم من وجود عوامل أخرى، يزداد خطر الإصابة بهشاشة العظام مع تقدم العمر، والجينات المحددة، وقلة ممارسة الرياضة، والعوامل الغذائية.

  • السمنة

السمنة تزيد من مخاطر التهاب المفاصل، وخاصة في المفاصل الكبيرة مثل الركبتين، إذ يمكن أن يؤدي الوزن الزائد إلى إجهاد الركبتين، مما يؤدي إلى الألم والالتهاب.

  • الالتهابات البكتيرية

يمكن أن يحدث التهاب النسيج الخلوي في الشخص الذي يعاني من ضعف في جهاز المناعة، وأمراض جلدية، وتورم طويل الأمد في الذراعين والساقين، والسمنة، أو إذا كان يستخدم أدوية تتطلب الإبر.

  • اضطرابات النسيج الضام

تشمل عوامل خطر الإصابة بالتهاب المفاصل الروماتويدي، وجود عوامل جينية، تجاوز سن الأربعين، والتدخين والسمنة.

قد يهمك: طبيب عظام يكشف أسباب خشونة الركبة وطرق علاجها

صحتك النفسية والجنسية