خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

هل تعاني من النوم المتقطع بعد رمضان؟.. إليك الحل

01:00 م الجمعة 21 مايو 2021
هل تعاني من النوم المتقطع بعد رمضان؟.. إليك الحل

النوم المتقطع

إعلان

كتب - كريم حسن:

يعاني بعض الأشخاص من النوم المتقطع والشعور بالأرق بعد انتهاء رمضان، نتيجة السهر الذي يعتبر عادة متكررة طوال الشهر المبارك، ما يؤدي إلى إحداث تأثيرات سلبية على المنظومة المناعية للجسم، وتقليل قدرتها على مواجهة الأمراض.

يقدم "الكونسلتو" في السطور التالية، مجموعة من النصائح البسيطة التي من شأنها المساعدة في التغلب على النوم المتقطع، وفقًا لما ذكره موقع "Sleepfoundation".

1- تحديد وقت معين للنوم والاستيقاظ

يساعد ذلك في تعويد الجسم على النوم والاستيقاظ في الأوقات المحددة، والاستغراق في النوم العميق، دون المعاناة من أي اضطرابات.

2- تقليل تناول الكافيين

يؤثر تناول المشروبات المنبهة التي تحتوي على نسب عالية من الكافيين على جودة النوم ليلًا، ونزيد من فرص الإصابة بالأرق، لذا، ينصح بتقليل تناول تلك المشروبات، وخاصة قبل الخلود إلى النوم.

اقرأ أيضًا: فوائد عديدة للكافيين.. تناوله بهذه الكمية يجنبك أضراره

3- ممارسة الرياضة

تساهم ممارسة التمارين الرياضية في تحسين جودة النوم، على أن يكون موعد ممارستها قبل الخلود إلى النوم ببضع ساعات، نظرًا لأن ممارسة التمارين قبل النوم مباشرة يؤدي إلى شعور الجسم بالطاقة، ما يغيق القدرة على النوم.

4- تجنب استخدام الهواتف الذكية قبل النوم

أشارت بعض الدراسات إلى أن التعرض للضوء المنبعث من شاشات الهواتف الذكية يقلل منن إفراز هرمون النوم، ما يزيد فرص الإصابة بالأرق واضطرابات النوم، لذا ينصح بتجنب استخدامها قبل النوم، وضعها في مكان آخر غير غرفة النوم، لتجنب الاستيقاظ ليلًا نتيجة الأصوات الصادرة منه.

قد يهمك: تجنّب هاتفك المحمول ليلًا.. يسبب أضرار خطيرة تصل للعمى

5- تجنب تناول الأطعمة الدسمة ليلًا

دائمًا ما ينصح بتجنب تناول الأطعمة الدسمة الغنية بالدهون ليلًا، واستبدالها ببعض الأطعمة الخفيفة حال الشعور بالجوع ليلًا، مثل الفواكه أو الخضروات أو الزبادي، لتجنب الإصابة باضطرابات الجهاز الهضمي التي تعيق القدرة على النوم.

6- تهيئة الأجواء المحيطة

يراعى الأجواء المحيطة داخل غرفة النوم، مثل الهدوء، نجنب الأضواء القوية، والنوم على مراتب ووسائد صحية تساعد في الحصول على نوم هادئ.

قد يهمك أيضًا: 8 طرق مذهلة للمساعدة على النوم العميق

اعلان

باقى المحتوى

باقى المحتوى

الأخبار المتعلقة

صحتك النفسية والجنسية