أكثر الكلمات انتشاراً

حملة التوعية ضد سرطان الثدي

إعلان

الشيخوخة- كيف تؤثر على الشعر؟

12:39 م الثلاثاء 06 يونيو 2023
الشيخوخة- كيف تؤثر على الشعر؟

الشيخوخة

كتب- كريم حسن:

من المعروف أن مرحلة الشيخوخة تتسبب في التأثير على كافة مناحي وأجزاء الجسم المختلفة، حيث تتراجع الحالة الصحية للجسم بشكل عام، ولكن، ماذا عن تأثر صحة الشعر؟

يوضح "الكونسلتو" في السطور التالية، كيفية تأثير الشيخوخة على صحة الشعر، وفقًا لما ذكره موقع "Very well health".

تأثير الشيخوخة على الشعر

1-التغييرات في السماكة والقوام

تعيش الشعرة الواحدة لمدة تصل إلى 6 سنوات، وبالنظر إلى أن الشعر ينمو أقل بقليل من نصف بوصة في الشهر، فإن الشعر الذي يبلغ طوله 12 بوصة قد تعرض لما يقرب من 3 سنوات من الأشعة فوق البنفسجية، والاحتكاك بالفرشاة، والحرارة من مجففات الشعر ومكواة التجعيد، والمواد الكيميائية المستخدمة في التلوين، والمستحضرات الأخرى.

ويمكن أن يتسبب هذا في جعل الشعر أكثر خشونة وعرضة للتكسر، وبمرور الوقت، قد تنتج البصيلات نفسها شعيرات أرق وأصغر أو لا تنتج أي شعر على الإطلاق، ويشار إلى هذا باسم الثعلبة الشائخة، وهي جزء طبيعي من عملية الشيخوخة.

2-تحول الشعر إلى اللون الرمادي

يتحول شعر الشخص في النهاية إلى اللون الرمادي عندما يتوقف إنتاج الميلانين - الصبغة التي تمنح شعرك وبشرتك لونهما.

وتشير إحدى النظريات، إلى أن الشيب هو نتيجة الإجهاد التأكسدي، الذي يحدث عندما تقطع الجذور الحرة الحمض النووي في الخلايا المنتجة للميلانين في بصيلات الشعر، والتي تسمى الخلايا الصباغية، حتى تتوقف أخيرًا.

وقد يفسر هذا لماذا يميل الشعر إلى أن يصبح أكثر خشونة عندما يتحول إلى اللون الرمادي، حيث ترتبط الخلايا الصباغية ارتباطًا وثيقًا بالخلايا التي تبني الكيراتين في جذع الشعرة، والتي تسمى الخلايا الكيراتينية، وكلاهما يقبع في الطبقة القاعدية من البشرة ويخضعان لنفس التعرض للجذور الحرة.

3-ترقق الشعر والصلع

بحلول سن الستين، يعاني ثلثا الرجال من تساقط الشعر الوراثي، المعروف أيضًا باسم الصلع الذكوري، وعادةً ما يحدث تساقط الشعر في الجزء العلوي من الرأس أو عند الصدغ ويمكن أن يتطور لدى بعض الرجال دون البعض الآخر.

ويُعتقد أن الرجال الذين يفقدون شعرهم لديهم بصيلات مهيأة لإنتاج شعر أصغر حجمًا وأقل وضوحًا، وعادة ما يكون هذا نتيجة للتغيرات الهرمونية التي تحدث مع تقدم العمر، على الرغم من أن التدخين يمكن أن يساهم أيضًا.

وفي هذه الأثناء، يمكن أن تعاني النساء من الصلع الأنثوي، مما يؤدي إلى ترقق الشعر وظهور فروة الرأس، ويُعتقد أن العوامل الوراثية وتغيير مستويات هرمونات الذكورة "الأندروجينات" أثناء انقطاع الطمث ونقص الفيتامينات تساهم في ذلك.

4-ظهور الكثير من الشعر

وجود الكثير من الشعر يمثل مشكلة تواجهها العديد من النساء، وتتميز الحالة، التي يشار إليها باسم الشعرانية، بالنمو غير الطبيعي للشعر في أجزاء من الجسم، حيث ينمو شعر الجسم عند الذكور عادةً، مثل الوجه والرقبة والصدر والفخذين والظهر.

قد تكون كثرة الشعر ناتجة عن العوامل الوراثية والشيخوخة وبعض الأدوية وحالات مثل مرض تكيس المبايض، وفي حالات نادرة، قد يكون علامة على الإصابة بسرطان المبيض أو سرطان الغدة الكظرية.

وعلى الرغم من أن كثرة الشعر غير ضارة عادةً، إلا أنها قد تكون محرجة للعديد من النساء، مما يؤثر على تقديرهن لذاتهن وصورة أجسادهن.

فيديو قد يعجبك:

الأخبار المتعلقة

صحتك النفسية والجنسية