بارقة أمل لمرضى سرطان الثدي في رسالة ماجستير بصيدلة الجامعة الألمانية

04:56 م الأحد 12 يوليه 2020

إعلان

كتب - مصطفى عريشة:

شهد حرم الجامعة الألمانية بالقاهرة حصول الباحثة سلمى سامى غنيم بكلية الصيدلة والتكنولوجيا الحيوية على درجة الماجستير بإمتياز عن اطروحتها البحثية المعنية باكتشاف دواء هجين لعلاج أورام سرطان الثدي من خلال الدمج بين نوعين من الأدوية.

وأثبتت التجارب المعملية التي قامت بها الباحثة مدى فاعلية هذا الدواء الهجين كمثبت للأنزيمات التي تزيد من حدوث الأورام، لأنه يساعد على الحد من نشاطها الذي يؤثر في انشطار الخلايا السرطانية، إضافة إلى أن الدراسة أوضحت أن العلاج بهذه المادة أقل سمية من العلاج الكيماوي التقليدي، لأنه يستهدف بالتحديد الخلايا السرطانية ويمنعها من التكاثر.

وتعد الفوائد التي تعود على علاج النساء المصابات بسرطان الثدي بدواء واحد طفرة في علاج هذا المرض الفتاك ويبشر بنتائج طيبة في المستقبل، صرح بذلك الدكتور أشرف عبادى، رئيس قسم الكيمياء الصيدلية بالجامعة وعضو لجنة تحكيم المناقشة.

وقال عبادي إن هذه أول رسالة ماجستير يتم مناقشتها بتقنية الفيديو كونفرانس بغرض التواصل مع الدكتور داريوس زلوتوس، أستاذ الصيدلة بالجامعة والمشرف الرئيس على الرسالة، وذلك لتواجده في ألمانيا وتعذر حضوره في ظل اجتياح فيروس كورونا المستجد للعالم وتداعياته، لذا فقد اتخذت الجامعة هذا القرار حرصاً منها على مستقبل أبنائها طلبة الدراسات العليا لإتاحة الفرصة لهم لمناقشة رسائلهم البحثية.

تكونت لجنة المناقشة من كل من الأساتذة الدكاترة خالد أبوزيد، عميد كلية الصيدلة جامعة السادات وأشرف عبادي رئيس قسم الكيمياء الصيدلية بالجامعة الألمانية، وداريوس زلوتوس أستاذ الصيدلة فى الجامعة الألمانية، كما شارك بالحضور الاستاذ الدكتور محمد زكريا جاد وكيل كلية الدراسات العليا بالجامعة.

اعلان

باقى المحتوى

باقى المحتوى

الأخبار المتعلقة

صحتك النفسية والجنسية