"تشنجات ما بعد الطمث".. عرض ينذر بأمراض خطيرة

07:27 م الجمعة 09 أغسطس 2019
"تشنجات ما بعد الطمث".. عرض ينذر بأمراض خطيرة

تشنجات ما بعد الطمث

إعلان

كتبت- ندى سامي:

تعاني أغلب السيدات من آلام تصاحبهن قبل وأثناء فترة الطمث، وقد تستمر مع البعض لفترة ما بعد الدورة الشهرية، ويصاحبها حدوث تشنجات مهبلية يرجع سببها لعدم تخلص الرحم من الدماء الفاسدة بشكل كامل، ولكن إذا استمر الألم لفترة طويلة قد ينذر ذلك بعدد من المشكلات الصحية.

أعراض تشنجات ما بعد الطمث

تعرف التشنجات بعد الدورة الشهرية بعسر الطمث الثانوي، وفقًا لـ "Health line"وهي تشنجات تحدث في منطقة المهبل يصاحبها ألم في مناطق متفرقة في الجسم وعدد من الأعراض الأخرى التي تتمثل في التالي:

ألم أسفل البطن.

ألم أسفل الظهر.

ألم في الفخذين.

الغثيان.

الشعور بالدوار.

انتفاخ الطن.

الإمساك.

الإسهال.

أسباب تشنجات ما بعد الطمث

التشنج في بعض الأحيان بعد الدورة الشهرية ليست خطير وهو ما يعرف بعسر الطمث الثانوي، ولكن إذا كان الألم دائم قد يشير ذلك إلى لعدة مشكلات صحية تتمثل في التالي:

بطانة الرحم الماجرة

بطانة الرحم المهاجرة هو حالة تحدث عندما تنمو بطانة خلايا الرحم من الخارج، ويمكن أن يسبب هذا التشنج المؤلم قبل الدورة الشهرية وأثناءها وبعدها.

في حالة الإصابة ببطانة الرحم المهاجرة، فالتشنج قد يكون مصحوبًا بالتهاب وألم بالحوض قد يكون الألم شديدًا ويمكن أن يحدث أثناء أو بعد ممارسة العلاقة الحميمة أو أثناء حركات الأمعاء أو التبول وقد يكون هذا الألم المستمر في أسفل الظهر.

التهاب غدد الرحم

التهاب غدد الرحم هو حالة تسببها نمو الأنسجة غير الطبيعية، بدلاً من التكون في بطانة الرحم، حيث تنمو الأنسجة في جدار العضلات في الرحم تشمل الأعراض:

الحيض الثقيل أو الطويل الذي يمتد أيامه لأيام طويلة.

التشنج الشديد أو آلام الحوض أثناء الحيض.

ألم أثناء الجماع.

جلطات الدم أثناء الحيض.

قد يهمك أيضًا: تعانين من اضطرابات ما قبل الحيض؟.. إليك الأسباب وطرق العلاج

مرض التهاب الحوض

مرض التهاب الحوض (PID) ينشأ بسبب البكتيريا التي تصيب الأعضاء التناسلية للإناث، ويمكن أن تنتشر هذه البكتيريا من المهبل إلى الرحم أو المبايض أو قناة فالوب.

تشمل أعراض مرض التهاب الحوض

آلام أسفل البطن أو الحوض.

إفرازات مهبلية ثقيلة أو غير طبيعية.

نزيف الرحم غير الطبيعي.

ألم أو نزيف أثناء الجماع.

حمى.

تبول مؤلم أو صعب.

الأورام الليفية الرحمية

الأورام الليفية الرحمية هي نمو خلايا غير سرطانية تتشكل على الرحم، فالنساء المصابات بأورام ليفية غالبًا لا تظهر عليهن أعراض واضحة، وتكمن المشكلة في تشابه الأعراض مع عدد من الأمراض والمشكلات الصحية ومن أبرزها ما يلي:

تشنجات مهبلية.

نزيف غير منتظم.

الحيض الثقيل أو المطول.

التبول المتكرر أو الصعب.

ألم في الحوض.

الإمساك.

العقم.

آلام الظهر.

تكيسات المبايض

تكيسات المبايض هو خلل هرموني ينتج عنه نمو تكيسات صغيرة على المبيض، ويمكن أن تسبب تلك التكيسات عدد من الأعراض بجانب تشنجات ما بعد الدورة الشهرية، وتتمثل تلك الأعراض في التالي:

ألم أسفل البطن.

آلام في الحوض.

نزيف متقطع.

قيء.

تضخم في الثدي.

الحمل خارج الرحم

الحمل خارج الرحم يحدث عندما تعلق البويضة المخصبة نفسها في مكان ما خارج الرحم، وقد تتشابه أعراض الحمل خارج الرحم مثل الحمل الطبيعي وتشمل الأعراض التالية:

نزيف الرحم غير الطبيعي.

ألم حاد حاد أسفل البطن أو الحوض.

التشنج الشديد.

نزيف شديد، ولكن يحدث في حالة تمزق قناة فالوب، ويتبعه الدوار والإغماء.

اقرأ أيضًا: إلى ماذا تشير آلام أسفل البطن لدى المرأة؟

اعلان

باقى المحتوى

باقى المحتوى

صحتك النفسية والجنسية