أسباب مختلفة للعصبية.. حالات تستوجب زيارة الطبيب

12:27 م الأحد 21 أكتوبر 2018
أسباب مختلفة للعصبية.. حالات تستوجب زيارة الطبيب

2018_5_28_12_51_44_31

إعلان

كتبت- حسناء الشيمي

العصبية من أكثر الصفات المسيطرة على البعض وقد تعرضهم للإيذاء النفسي وإيذاء الآخرين، ويبحث كثيرون على السبل المختلفة للسيطرة عليها.. لكن كيف يتم ذلك؟

قبل التخلص من العصبية يجب التعرف أولًا على أسبابها، ووفقًا للدكتور إيهاب عيد، أستاذ الصحة العامة والطب السلوكي بجامعة عين شمس، فإن أسبابها متعددة وتنقسم إلى 3 عوامل أساسية:

1- عوامل جينية

وهنا تلعب الجينات الوراثية دورًا بارزًا في جعل الشخص عصبي بنسبة 40%، نتيجة زيادة الدوائر أو الوصلات العصبية الموجودة في المخ، وتجعل ردود أفعاله اندفاعية.

2- عوامل بيئية

تؤثر العوامل البيئية على الشخص وتسبب العصبية بنسبة 60%، وتنقسم إلى عوامل بيئية فيزيقية كدرجات حرارة الجو، شكل وطبيعة البيئة التي يعيشها كالمناطق المزدحمة أو الملوثة، أو المكوث دائمًا في أجواء صاخبة، وذات ألوان مزعجة كالأحمر ودرجاته والأصفر والبرتقالي، كلها عوامل تسبب التوتر وتسبب العصبية.

وعوامل بيئية اجتماعية، المتعلقة بالمعاملات اليومية والتعامل مع أشخاص تشكل ضغطًا على الآخرين وتسبب العصبية.

اقرأ أيضًا:هكذا تؤثر الضغوطات اليومية على صحتنا

3- عوامل مرضية

تلعب بعض الأمراض دورًا بارزًا في التعرض الدائم للعصبية، وأبرزها الأمراض التي تصيب الجهاز العصبي، والهربس، وفرط نشاط الغدة الدرقية لأنها تؤدي إلى زيادة في إفراز هرمون السايروكسين المتسبب في العصبية، وأيضًا السكري، والضغط المرتفع، وكذلك الإدمان، والتدخين، فضلًا عن أعراض الانسحاب التي تحدث عند التوقف عن التدخين، أو المخدرات، أو حتى عند الامتناع عن المشروبات التي تحتوي على الكافيين.

قد يهمك أيضًا:10 أعراض تشير لفرط نشاط الغدة الدرقية

بعد التعرف على المسببات الأساسية للعصبية يجب معرفة أي العوامل المتوفرة لدى الشخص العصبي وتحديدها والتعامل معها للسيطرة والتخلص منها نهائيًا، وذلك من خلال خطوات أساسية:

- في حال وجود سبب مرضي يجب علاجه أولًا.

- الابتعاد عن الأسباب المؤدية إلى العصبية قدر الإمكان، من خلال تجنب التعامل مع الأشخاص المسببة للعصبية لفترات طويلة، وأيضًا الابتعاد عن الأجواء المزعجة.

- الخضوع لعلاج معرفي سلوكي، وهو الأسلوب الذي يعتمد على التعرف على تجارب الآخرين سواء كانت تجارب إيجابية نجحوا فيها في التخلص من العصبية، أو سلبية تعرضوا لمشاكل بسبب العصبية.

- ممارسة التمارين التي تساعد على الارتخاء والتأمل، كاليوجا وتمارين التنفس، وغيرها لأنها تساعد على التخلص من الضغوط التي تعد المحرك الأساسي للاندفاع والعصبية.

اقرأ أيضًا:3 تمارين بسيطة تخلصك من العصبية

- الحرص على ممارسة النشاطات الترفيهية كالسفر والرحلات بشكل دوري سواء أسبوعيًا أو شهريًا فذلك يخفف من حدة العصبية ويساعد على الاسترخاء والهدوء.

- الحصول على ساعة على الأقل في اليوم للترفيه عن الذات وذلك من خلال ممارسة نشاط مفضل، أو مشاهدة أفلام كوميدية فالضحك يساهم بشكل كبير في التخلص من العصبية.

أضاف الدكتور إبراهيم مجدي، استشاري الطب النفسي، أن التخلص من العصبية يعتمد في الأساس على التخلص من الاندفاعية، من خلال التدريب على التفكير السليم قبل إصدار أي رد فعل، وذلك يحتاج إلى بعض الممارسات التي تعتمد على التركيز، كالتنس، الصيد، القراءة.

شدد مجدي، على أهمية التعبير عن الأشياء التي تشكل ضغطًا على الإنسان، فالكتمان يتسبب في الشعور بالكبت وهو أهم سبب للعصبية والانفعالات الحادة.

متى نلجأ إلى الطبيب؟

أكد عيد، أن العصبية رد فعل طبيعي عند التعرض للضغوط المختلفة، ولكن عندما تتحول لإصدار تصرفات عنيفة، كالضرب أو التكسير أو إيذاء الغير بدنيًا أو حتى إيذاء النفس، فهنا يحتاج الشخص لاستشارة طبيب متخصص للخضوع للأدوية والمهدئات المناسبة للحالة.

اعلان

باقى المحتوى

باقى المحتوى

صحتك النفسية والجنسية