خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

الضغط العصبي في الطفولة يؤثر على بنية الجسم بهذه الطريقة

12:08 م الجمعة 21 ديسمبر 2018
الضغط العصبي في الطفولة يؤثر على بنية الجسم بهذه الطريقة

الضغط العصبي

إعلان

كتبت- ياسمين الصاوي

يؤدي الضغط العصبي إلى الإصابة بالعديد من الأمراض على رأسها السكري، إلا أن التعرض لهذا الضغط في الطفولة يمكن أن يؤثر على بنية الجسم ويسبب مشكلات يصعب علاجها عند البلوغ.

كشفت دراسة حديثة، نشرتها مجلة "Developmental Science" أن التعرض لضغط عصبي وخبرات صادمة في وقت مبكر من الطفولة، وتحديدًا منذ الولادة حتى بلوغ 5 أعوام، يرتبط بقلة حجم منطقة قرن آمون بالمخ عند البلوغ.

"تخبرنا النتائج أن التعرض للضغط العصبي في هذه الفترة الحساسة من العمر، حتى لو لم يتذكر الطفل ذلك، يزيد فرص التأثير على تطور منطقة قرن آمون بالمخ، والتي ترتبط بالتعلم والذاكرة والحالة المزاجية"، هذا ما قالته كاثرين هومفريس، المؤلف الرئيس بالدراسة.

اقرأ أيضًا: منها الموت المبكر.. 10 مشكلات خطيرة يسببها الضغط العصبي (صور)

وشملت الدراسة، التي أجراها الباحثون بجامعة فاندربيلت، 178 بالغًا، خضعوا لتصوير بنية المخ لديهم، وتم فحص أكثر من 30 عاملًا مختلفًا للضغط العصبي، بما فيه انفصال الوالدين أو الانتقال إلى بيئة جديدة أو فقدان شخص محبب أو المرض أو وفاة أحد الأصدقاء أو أفراد الأسرة أو مشاهدة العنف أو التعرض للإساءة.

ويؤدي صغر حجم منطقة آمون بالمخ إلى مشكلات غير مرغوب فيها، مثل سهولة الإصابة بمشكلات نفسية تابعة للصدمة وقلة الاستجابة لمضادات الاكتئاب وقصور الذاكرة.

ونصح الباحثون بضرورة الابتعاد عن مصادر الضغط العصبي للأطفال للحفاظ على صحتهم البدنية والنفسية والعقلية.

صحتك النفسية والجنسية