هل "الجوكر" حولنا؟.. تعرف على اضطراب الشخصية المعادية للمجتمع

07:23 م السبت 29 فبراير 2020
هل "الجوكر" حولنا؟.. تعرف على  اضطراب الشخصية المعادية للمجتمع

اضطراب الشخصية المعادية للمجتمع والجوكر

إعلان

كتبت - أمنية قلاوون:

شخصية "الجوكر" التي ظهرت في سلسلة أفلامه منذ عام 1940، لم تكن شخصية خيالية رسمها المؤلف فقط، لكنها موجودة في الواقع، حيث إن التعرض المستمر للصعوبات في مرحلة الطفولة والمراهقة، قد يؤدي إلى ظهور الشخصية المعادية للمجتمع.

ما هو اضطراب الشخصية المعادية للمجتمع؟

يُطلق على اضطراب الشخصية المعادية للمجتمع "Antisocial personality disorder"، وهو من اضطراب الشخصية الناجم عن اضطراب عقلي، تؤثر على سلوكيات ومشاعر وأفكار الشخص المرتبطة بالآخرين، ويصل هذا الاضطراب إلى الحد الذي يجعله يرتكب جرائم تّجاه الآخرين، ويتسم المعانون من اضطراب الشخصية المعادية للمجتمع بالتلاعب والخداع واستغلال العلاقات لدرجة انتهاك حقوق الآخرين، وعدم الاهتمام بمشاعرهم، وفقًا لموقع المملكة المتحدة "NHS".

اقرأ أيضًا: بعد تأهب القوات الأمريكية.. خبراء الطب النفسي يحذرون من تأثير الجوكر على الشباب

أسباب وجود الشخصية المعادية للمجتمع

لا يوجد سبب محدد للإصابة باضطراب الشخصية المعادية للمجتمع، إلا أن هناك بعض العوامل والأسباب تؤدي إلى تطور اضطراب الشخصية، وهي:

1-إساءة معاملة الطفل وشعوره بالإهمال.

2-النشأة في ظروف عائلية صعبة.

3-شجارات الوالدين والتصرفات القاسية تّجاه أبنائهم.

4-قسوة معاملة دور الرعاية الاجتماعية للأطفال قد تحولهم إلى شخصيات معادية للمجتمع.

أعراض اضطراب الشخصية المعادية للمجتمع

يمكن معرفة السمات الشخصية لأولئك الذين يعانون من اضطراب الشخصية المعادية للمجتمع، من خلال التالي:

1-لا يشعر بالندم والقلق تجاه ما يرتكبه في حق الآخرون.

2-الاستغلال والتلاعب بحقوق الآخرين.

3-غير قادر على السيطرة على غضبه.

4-يتصرف بطريقة غير مسؤولة.

5-إلقاء اللوم الدائم على الآخرين.

6-عدم الشعور بالذنب مطلقًا.

7-يجد صعوبة في الحفاظ على العلاقات لمدة طويلة.

8-خرق القانون مرارًا وتكرارًا.

قد يهمك: متى يكون المريض النفسي خطرًا على نفسه وأسرته؟

علامات اضطراب الشخصية المعادية للمجتمع

تظهر 3 علامات على الأطفال في مرحلة الطفولة، تجعل الطبيب النفسي يقر بإصابتهم بالاضطراب، وهي:

1-ظهور ميول عدوانية شديدة تّجاه زملاء المدرسة، مثل الإساءة في حقهم، وتّجاه المدرسة، مثل الأعمال التخريبية.

2-الميل إلى الانحراف مثل شرب العقاقير المخدرة.

3-قد يشير كثرة التغيب من المدرسة، إلى الاضطراب.

تشخيص اضطراب الشخصية المعادية للمجتمع

الطيب النفسي وحده مؤهل لتشخيص المعانين من الاضطرابات السلوكية، وفقًا لمجموعة من المعايير، مثل ألا يكون عُمر الشخص أقل من 18 عامًا، ويتم تطبيق أكثر من 3 معايير على الأقل، وهي:

1-عدم الندم على مخالفة القوانين.

2-أن يحب التلاعب والخداع.

3-عدم القدرة على التخطيط إلى المستقبل.

وتظهر هذه العلامات أكثر تطرفًًا، ويستطيع الطبيب النفسي التفرقة بينها وبين السلوكيات المتمردة التي تظهر في فترة المراهقة وأوائل العشرينات.

اقرأ أيضًا: متى يجب عليك زيارة الطبيب النفسي؟.. اعرف حالتك هنا

علاج الشخصية المعادية للمجتمع

تشير بعض الأدلة إلى أن اضطراب الشخصية المعادية للمجتمع، يمكن علاجها بعد فترة قد تصل إلى 18 شهرًا، حتى وإن كانت بعض الخصائص لا يمكن أن يتم علاجها مثل انعدام التعاطف، وهذه العلاجات المتاحة:

1-الأدوية المضادة للذهان وأدوية الاكتئاب، وتحديدًا مجموعة مثبطات امتصاص السيروتونين الانتقائية.

2-العلاج السلوكي المعرفي، وتحديدًا تقنية Mentalisation (MBT)، لأنها تستهدف الأفكار.

3-العلاج الاجتماعي، باستخدام تقنية "DTC"، يفي باحتياجات المريض العاطفية والنفسية.

4-يساعد الدعم الاجتماعي والأصدقاء، على علاج اضطراب الشخصية المعادية للمجتمع.

قد يهمك أيضًا: الفصام مرض الهلاوس والأوهام.. الأسباب والأعراض وطرق العلاج

اعلان

باقى المحتوى

باقى المحتوى

الأخبار المتعلقة

صحتك النفسية والجنسية