نقص فيتامين B12 يهدد الصحة النفسية ويسبب الاكتئاب

11:21 ص السبت 11 يوليه 2020
نقص فيتامين B12 يهدد الصحة النفسية ويسبب الاكتئاب

فيتامين ب12

إعلان

يتميز فيتامين B12 بأنه عنصر غذائي يساعد في الحفاظ على صحة أعصاب الجسم وخلايا الدم، ويساعد على صنع الحمض النووي، المادة الوراثية في جميع الخلايا.

وكشف مقال نشر في قسم "الطب النفسي للأطفال والمراهقين والصحة العقلية" وفق ما جاء في روسيا اليوم، أن أعراض نقص الفيتامين قد تشمل التهيج والسلبية والارتباك وفقدان الذاكرة وضعف التركيز والأرق.

وأضاف أن "الاضطرابات النفسية التي يمكن تشخيصها لدى المرضى، الذين يعانون من نقص فيتامين B12، تشمل الاكتئاب والاضطراب ثنائي القطب واضطراب الهلع والذهان والرهاب والخرف".

واقترحت فرضية حديثة أن المستويات العالية من هوموسيستين (أحد الأحماض الأمينية في الجسم)، الناجمة عن انخفاض مستويات فيتامين B12، يمكن أن تسبب تلفا في أنسجة المخ وتتداخل مع الإشارات من وإلى الدماغ، ما يؤدي إلى تغيرات في المزاج.

ووفقا للمعهد الوطني للقلب والرئة (NIH)، تشمل الأعراض الأخرى لنقص فيتامين B12، مشاكل في الجهاز الهضمي تتضمن الشعور بالغثيان والقيء وحرقة المعدة والانتفاخ والغازات في البطن والإمساك أو الإسهال وفقدان الشهية وفقدان الوزن.

ويعتمد علاج نقص فيتامين B12 على ما يسبب الحالة، وعادة ما يجري علاج فقر الدم الناجم عن نقص الفيتامين، عن طريق إعطاء الحقن.

وفي الواقع، الأشخاص الذين يجدون صعوبة في الحصول على ما يكفي من فيتامين B12 في وجباتهم الغذائية، مثل أولئك الذين يتبعون نظاما غذائيا نباتيا، قد يحتاجون إلى أقراص الفيتامين مدى الحياة، وفقا لـNHS.

اقرأ أيضًا: أبرزها "أبو سيف".. أفضل أنواع الأسماك المفيدة لتجنب نقص فيتامين د

يقوي المناعة.. هل يمكن الاعتماد على فيتامين د للوقاية من كورونا؟

اعلان

باقى المحتوى

باقى المحتوى

الأخبار المتعلقة

صحتك النفسية والجنسية