خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

المشي أثناء النوم.. إليك الأسباب المحتملة وطرق العلاج

04:00 م الخميس 15 يوليه 2021
المشي أثناء النوم.. إليك الأسباب المحتملة وطرق العلاج

المشي أثناء النوم

إعلان

كتبت- ياسمين الصاوي:

يعتبر المشي أثناء النوم واحدًا من اضطرابات النوم التي تشكل سلوكًا غريبًا لدى المصابين بها، ولا يدرك الشخص القيام بذلك نهائيًا حتى بعد الاستيقاظ.

نستعرض في التقرير التالي، كل ما تريد معرفته عن المشي أثناء النوم وأسبابه وأعراضه وكيفية علاجه، حسبما نشر موقع " Sleep foundation.org".

أعراض المشي أثناء النوم

لا تقتصر أعراض هذا النوع من اضطراب النوم على المشي فقط، بل القيام بأنواع مختلفة من الإجراءات البسيطة أو المعقدة خلال ذلك الوقت.

ويظهر المصاب باضطراب المشي أثناء النوم بعيون مفتوحة مع نظرات فارغة من أي معنى، ولا يستجيب للمحيطين، كما يبدو حديثه غير متناسق.

ومن الممكن أن يقوم المصاب باضطراب المشي أثناء النوم بالجري أو أداء بعض الإجراءات الروتينية مثل ارتداء الملابس أو تحريك الأثاث من مكانه أو التبول في أماكن غير مناسبة، وربما يحاول قيادة سيارته أيضًا.

وتستمر نوبات المشي أثناء النوم من بضع ثوانٍ إلى نصف ساعة، وينتهي معظمها في أقل من 10 دقائق.

وفي بعض الأحيان، يعود الشخص إلى الفراش، ثم ينام من تلقاء نفسه، وفي أحيان أخرى، يستيقظ عند ارتكاب مشكلة حقيقة وهو لا يزال خارج السرير.

وعادة ما يتعرض الشخص لذلك خلال الثلث الأول من الليل.

مخاطر المشي أثناء النوم

يمكن أن تكون هناك عواقب صحية خطيرة للمشي أثناء النوم، فربما يتعثر الشخص أو يسقط على الأرض أو يصطدم بشيء أثناء المشي أو الجري، وربما يرتكب حادثة عند قيادة السيارة، فيهدد حياته وحياة الآخرين.

ويسبب المشي أثناء النوم الإحراج والخجل لصاحبه، خاصة إذا قام بفعل غير لائق مثل التبول في أي مكان، فضلاً عن رؤية الآخرين له.

أسباب المشي أثناء النوم

تساهم العديد من العوامل في التعرض لاضطراب المشي أثناء النوم، ومن بينها ما يلي:

  • التاريخ العائلي المرضي

يعاني 47% من الأطفال من المشي أثناء النوم في حال كان أحد الأهل والأقارب مصابًا بهذا الاضطراب.

  • الحرمان من النوم

ترتبط قلة النوم لفترة طويلة بارتفاع مخاطر التعرض للمشي أثناء النوم.

  • تناول بعض الأدوية

تدفع بعض الأدوية التي تحتوي على مهدئات إلى المشي أثناء النوم والتعرض لاضطرابات أخرى.

  • شرب الكحوليات

يمكن أن يؤدي شرب الكحول ليلاً إلى عدم الاستقرار في مراحل نوم وزيادة فرص المشي أثناء النوم.

  • إصابة الدماغ

في بعض الحالات، تؤدي أورام والتهابات الدماغ إلى الإصابة باضطراب المشي أثناء النوم.

  • الحمى

تبين أن الحمى تزيد من احتمالية المشي أثناء النوم، خاصة عند الأطفال.

  • انقطاع النفس الانسدادي النومي (OSA)

يعتبر أحد اضطرابات النوم، يتم فيه انسداد مجرى الهواء، مما يسبب توقف التنفس أثناء النوم لفترة قصيرة، وربما ينتج عنه المشي أثناء النوم أيضًا.

  • متلازمة تململ الساق (RLS)

تعد نوع من اضطرابات النوم التي تسبب رغبة قوية في تحريك الأطراف، وخاصة الساقين، وربما تقود إلى المشي أثناء النوم.

  • الإجهاد

يرتبط الإجهاد الجسدي والعاطفي أيضًا بالمشي أثناء النوم، إلى جانب الشعور بعدم الراحة أو التغيير كما هو الحال عند السفر والنوم في مكان غير مألوف.

اقرأ أيضًا: متلازمة تكيس المبايض.. لماذا تواجه المصابات بها صعوبة في النوم؟

علاج المشي أثناء النوم

يعتمد العلاج على عمر المريض ومدى تكرار حدوث ذلك والأفعال التي يرتكبها أثناء المشي ومدى خطورتها، لذا يجب التحدث مع طبيب مختص.

في كثير من الحالات، لا يحتاج المشي أثناء النوم أي علاج فعال لأن نوباته نادرة ولا تشكل خطرًا كبيرًا على المصاب ومن حوله.

وغالبًا ما تصبح النوبات أقل مع تقدم العمر، ويزول من تلقاء نفسه عند بعض الأشخاص.

لذلك بالنسبة لبعض الأشخاص ، يتم حل السير أثناء النوم من تلقاء نفسه.

وإذا كان المشي أثناء النوم مرتبطًا باضطراب أساسي مثل انقطاع النفس الانسدادي النومي أو متلازمة تململ الساق، فقد يؤدي علاج هذه الحالة إلى حل مشكلة السير أثناء النوم.

وفي حال كان استخدام المهدئات أو الأدوية الأخرى السبب في الإصابة بالمشي أثناء النوم، فيوصي الطبيب بتغيير الجرعة أو التحول إلى دواء مختلف.

ولا يفضل الخبراء إيقاظ الشخص بقوة وعنف أثناء المشي نائمًا، لأن ذلك يثير لديه الغضب والتشوش والارتباك، لكن يمكن لمسه بشكل لطيف والتحدث معه بصوت هادىء حتى يعود إلى فراشه مرة أخرى.

قد يهمك: أسباب ودرجات التحدث أثناء النوم

للتعرف على مزيد من المعلومات عن الأدوية المختلفة زوروا موسوعة الكونسلتو للأدوية

صحتك النفسية والجنسية