كيف تحسن السيدات من فرص الخصوبة الطبيعية؟

04:27 م الخميس 30 أغسطس 2018
كيف تحسن السيدات من فرص الخصوبة الطبيعية؟

2-2 (1)

إعلان

كتب– مصطفى عريشة

تعاني بعض السيدات من مشكلات في الإنجاب دون الإصابة بأي أمراض تسبب لهن العقم، وهناك إجراءات يجب اتباعها لتحسين فرص الخصوبة والإنجاب دون أي مشكلات.

قال الدكتور شريف الشرقاوي، أستاذ أمراض النساء والولادة والعقم بكلية طب قصر العيني، إن هناك بعض الإجراءات والتعليمات يجب على السيدات اتباعها لتحسين فرصهن في الإنجاب والخصوبة الطبيعية، وأبرزها الحفاظ على الوزن المناسب وعدم زيادة الوزن.

وأضاف الشرقاوي، أنه يجب إتمام العلاقة الحميمة بين الرجل والمرأة في وقت التبويض وهذا الوقت يتم تحديده عند السيدات من خلال مؤشرات واضحة منها انتظام الدورة الشهرية، آلام وسط الدورة ونزول بعض المخاط.

وأوضح الشرقاوي، أن وقت التبويض يكون تقريبًا أفضل وقت ويبدأ من اليوم الـ12 إلى اليوم الـ16 أو الـ17 في حالة الدورة الشهرية المنتظمة، ويفضل أن تكون العلاقة الزوجية في هذا التوقيت.

وشدد الشرقاوي، على عدم كثرة العلاقة الحميمة بين الزوجين أو قلتها، لأنه إذا كانت العلاقة كثيرة تقلل فرص الحمل بسبب ضعف الحيوانات المنوية نتيجة تكرار العلاقة، كما أن قلتها تخفض فرص الإنجاب بسبب عدم إتمام العلاقة في توقيت التبويض.

وأشار الشرقاوي، إلى أنه يمكن للمتزوجين حديثًا بشرط عدم تجاوز أعمارها العشرينات ممارسة العلاقة مرة يوميًا أو مرة واحدة خلال يومين، لأن التكرار يضعف التبويض وفرص الإنجاب.

اعلان

باقى المحتوى

باقى المحتوى

صحتك النفسية والجنسية