للزوجين.. تعرفا على أفضل توقيت للعلاقة الحميمة من أجل الحمل

01:36 م الإثنين 22 أبريل 2019
 للزوجين.. تعرفا على أفضل توقيت للعلاقة الحميمة من أجل الحمل

رجل وامرأة يمسكان بإيدي بعضهما

إعلان

كتبت– أميرة عبد الرازق

حالة من الإحباط تصيب الزوجين عندما يتأخر الحمل والإنجاب، والذي يعتمد على أمور كثيرة، من بينها حساب التوقيت المثالي لممارسة العلاقة الحميمة من أجل حدوث حمل ناجح، لكن كيف ذلك؟

"الكونسلتو" يستعرض الأوقات المثالية لممارسة العلاقة الحميمة، للرجل أو المرأة، من أجل حدوث الحمل، في السطور التالية:

أفضل وقت بالنسبة للرجل

وجدت إحدى الدراسات أن أفضل وقت لممارسة العلاقة الحميمة هو قبل الساعة الـ7:30 صباحا، ففي هذه الفترة تحديدًا يصبح السائل المنوي أكثر جودة مقارنة بباقي اليوم، خصوصًا في أشهر الربيع.

فريق من الباحثين من جامعة مودينا الإيطالية، وجدوا أن جودة الحيوانات المنوية تصبح أفضل في وقت متأخر من الظهيرة، وفقًا لموقع "Parenting first cry"، كما أن مستويات هرمون التستوستيرون ترتفع بشكل كبير بين السادسة والسابعة صباحًا، وتبلغ ذروة الرغبة الجنسية لدى الرجال من العاشرة مساءً إلى الواحدة صباحًا، وبذلك يصبح هناك أكثر من وقت لممارسة العلاقة الحميمة من أجل الحمل.

وبعيدًا عن التوقيت فيجب أن تعلم المرأة أن الحيوانات المنوية تعيش لفترة أطول في الجسد الصحي، لذلك يجب أن تبتعد عن التدخين وتحرص على اتباع نظام غذائي صحي إذا كانت ترغب في الحمل.

قد يهمك: للرجال.. إليك السن الأمثل لممارسة العلاقة الحميمة

أفضل وقت بالنسبة للمرأة

يحدث التبويض عند المرأة عندما يتم إطلاق بويضة ناضجة من البيض لتكون جاهزة للتخصيب وحدوث الحمل، وعلى كل امرأة أن تعرف الفترة المناسبة للتبويض لأنها تعتبر الفترة الأنسب للحمل.

تُحسب فترة التبويض عن طريق حساب الدورة الشهرية للمرأة، والتي تحسب من اليوم الأول لفترة الحيض حتى اليوم الأول من دورة الحيض التالية، وفقًا لجمعية الحمل الأمريكية " American pregnancy association".

تحدث الدورة الشهرية للمرأة في المتوسط كل 28: 32 يومًا ولكن بعض النساء لديهن دورة شهرية أقل أو أطول، ويتم تحديد فترة التبويض عن طريق حساب أول يوم من آخر دورة طمث، أو بعد 12 إلى 16 يومًا من انتهاء فترة الحيض.

وتحدث فترة التبويض عند أغلب النساء بين اليوم الـ11 والـ21 من دورة الحيض حسابًا من أول يوم من آخر دورة طمث، وهذا ما يتم الإشارة إليه بـ"الوقت الخصب" لأن ممارسة العلاقة الحميمة خلال هذا الوقت تزيد من فرص الحمل.

قد يهمك: ماذا يحدث لجسدك عند الانقطاع عن ممارسة العلاقة الحميمة؟

حاسبة الحمل

اعلان

باقى المحتوى

باقى المحتوى

صحتك النفسية والجنسية