خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

الأسبوع الثاني والعشرين الثلث الثاني الشهر السادس

باقي

18أسبوع

في الأسبوع الثاني والعشرين، يتراوح طول بطنك ما بين 20 و24 سم، نتيجة ازدياد حجم الطفل، الذي يتسبب أيضًا في الشعور بضيق في التنفس، وغيرها من الأعراض الأخرى.

ماذا يحدث للأم؟

  • علامات تمدد الجلد تصبح أكثر وضوحًا
  • زيادة إفرازات المهبل، نتيجة تدفق الدم، ما يعزز من الدافع الجنسي
  • تورم اليدين والقدمين، نتيجة احتباس السوائل في الجسم، وهذا التورم أمر طبيعي تمامًا، وسوف يتلاشى بعد الولادة
  • آلام الظهر، لأن مع ازدياد حجم الطفل، يزداد الضغط على العمود الفقري، ويمكن التخفيف من حدة الألم بالاعتماد على كمادات المياه الدافئة

كيف يتطور الجنين؟

يبلغ طول الجنين 27.8 سم، ويزن 340 جرام، وتصبح عضلاته الآن أكثر قوة، ويبدأ شعر الجفون والحاجبين في النمو.

تزداد حركة طفلِك بمجرد اعتياده على سماع أغنية أو لحن محدد، وقد يكون لهذه الأصوات دورًا لاحقًا في تهدئته، عندما يدخل في نوبات الصراخ والبكاء.

تتطور الحواس التي يستخدمها طفلك للتعرف على العالم بشكل يومي، حيث تصبح براعم التذوق في طريقها للاكتمال، وتنمو النهايات الدماغية والعصبية بشكل يساعده على استخدام حاسة اللمس.

يستمر الجهاز التناسلي في التطور، حيث تبدأ الخصيتان في النزول من البطن عند الذكور، ويكون الرحم والمبيض في مكانهما ويتطور المهبل عند الإناث.

نصائح يجب اتباعها

  • زيادة عدد سعراتك الحرارية إلى 300 سعرة إضافية في اليوم (حاسبة السعرات الحرارية BMR)
  • زيادة عدد وجباتك مع تصغير حجمها، حيث يمكنك تناول خمس أو ست وجبات صغيرة على مدار اليوم، لتخفيف الحموضة وحرقة المعدة
  • إذا كنت تعانين من تقلصات في الساق، قومي بثني أصابعك تجاه وجهك، مع الحفاظ على ساقك مستقيمة
  • يُنصح بالحصول على المزيد من الكالسيوم والبوتاسيوم، مثل شرب كوب من الحليب قبل النوم أو تناول وجبة خفيفة من الأطعمة الغنية بالبوتاسيوم، مثل الجريب فروت، والبرتقال، والموز

متى يجب استشارة الطبيب؟

  • التورم الشديد أو المفاجئ ليس طبيعيًا، وقد يكون علامة على مضاعفات الحمل الخطيرة، كتسمم الحمل
  • التقلصات والانقباضات الشديدة، قد ينذرك بالولادة المبكرة

مراحل تطور الجنين

الثلث الأول

(الشهر 1 - الشهر 3)

يبدأ الثلث الأول من الحمل من اليوم الأول وينتهي في الأسبوع ال 13، وعمليا فإنه يبدأ قبل عملية الإخصاب نفسها، أي من موعد حدوث الحيض الأخير ويحفل هذا الثلث بالفحوصات التي يجب أو نوصيك أن تجريها، وذلك لضمان سلامتك وسلامة الجنين وثبات الحمل عامة.

الثلث الثاني

(الشهر 4 - الشهر 6)

في هذا الثلث تتأكدين من تشكل كافة أعضاء الجنين ومعرفة جنس الجنين عبر الأولتراساوند كما يشمل هذا فحوصات هامة كالبروتين الثلاثي وماء السلى وفحص شامل للدم وتحمل الجلوكوز الهام في تشخيص سكري الحمل في نهاية هذا الثلث.

الثلث الثالث

(الشهر 7 - الشهر 9)

في هذا الثلث يزداد وزنك بواقع نصف كيلوجرام تقريبا في كل أسبوع ويصبح الجنين كائنا بشريا كاملا على استعداد للخروج للحياة حيث يصل الجنين مع نهاية الثلث الأخير إلى وزن يفوق 3 كيلوجرامات، كما أنه ابتداءا من الأسبوع 28 قد تحدث الولادة.

صحتك النفسية والجنسية