خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

إعلان

ما هو لقاح كورونا المناسب لمرضى المناعة الذاتية؟

01:04 ص الأربعاء 13 أكتوبر 2021
ما هو لقاح كورونا المناسب لمرضى المناعة الذاتية؟

لقاح كورونا المناسب لمرضى المناعة الذاتية

كتبت - أمنية قلاوون:

يعتبر أصحاب المناعة الذاتية من الفئات المعرضة للإصابة بكوفيد-19، نظرًا لضعف جهازهم المناعي، الأمر الذي يستدعي منهم الإسراع في تلقي لقاح كورونا، لتجنب العدوى.

اقرأ أيضًا: بخلاف الوقاية.. أسباب أخرى تدفعك لتلقي لقاح كورونا

ومع ذلك، يجب على مرضى المناعة الذاتية أن يخبروا مقدِّم التطعيم عن طبيعة المرض الذي يعانون منها، لأنه قد يتدخل في تحديد نوع اللقاح المناسب لهم.

قد يهمك: ما هي أمراض المناعة الذاتية؟

لقاح كورونا المناسب لمرضى المناعة الذاتية

في هذا الصدد، قال الدكتور أمجد الحداد، مدير مركز الحساسية والمناعة بمعهد المصل واللقاح، إن مرضى المناعة الذاتية يحتاجون إلى تلقي لقاح، يكون الفيروس المستخدم في تصنيعه غير نشط.

وأضاف الحداد أن هذه المواصفات تنطبق على لقاح سينوفارم الصيني، لأن الفيروس المصنع منه تعرض لعوامل كيميائية، مثل إضافة مادة الفورمالين أو بيتا بروبيولاكتون إليه، للحصول على نسخة غير فعالة، لا تسبب الإصابة بالمرض، ولكنها تحفز الجهاز المناعي -بمساعدة مادة الألومنيوم- على إنتاج الأجسام المضادة اللازمة لحماية الجسم من العدوى.

فعالية لقاح سينوفارم

أعلنت منظمة الصحة العالمية في ديسمبر 2020، أن فعالية لقاح سينوفارم الصيني تصل إلى 79.34 %، ولكنه مثل باقي لقاحات كورونا الأخرى، يقي من الإصابة بمضاعفات كوفيد-19 ويقلل من فرص الحاجة للرعاية الذاتية في المستشفى بنسبة 99%.

قد يهمك أيضًا: تشعر بالقلق من اللقاح الصيني؟.. إليك كل ما تريد معرفته عن سينوفارم

عدد جرعات لقاح سينوفارم

يتكون لقاح سينوفارم من جرعتين، يفصلهما مدة زمنية تصل إلى أسبوعين، وقد تمتد إلى 21 يومًا كحد أقصى.

اقرأ أيضًا: الفرق بين لقاحي سينوفارم وأسترازينيكا.. أيهما الأفضل؟

الآثار الجانبية للقاح سينوفارم

قد يسبب اللقاح الصيني مجموعة من الآثار الجانبية، وهي:

- ألم في موضع الحقن.

- تورم الذراع.

- تعب عام في الجسم.

- الصداع.

- آلام العضلات أو المفاصل.

- القشعريرة.

- الحمى.

- الغثيان.

قد يهمك: الآثار الجانبية للقاح كورونا.. كيف تتعامل معها؟

ويرجى العلم أن الآثار الجانبية للقاح كورونا دليل على أن الجهاز المناعي بدأ يتفاعل معه، لإنتاج الحماية المطلوبة ضد العدوى.

قد يهمك أيضًا: الآثار الجانبية للقاح كورونا.. هل عدم ظهورها يدل على أنه غير فعال؟

هل باقي لقاحات كورونا غير آمنة على مرضى المناعة الذاتية؟

في 6 أغسطس 2021، حللت دراسة الاستجابة المناعية بعد الحصول على لقاحات فايزر وموديرنا وأسترازينيكا وجونسون آند جونسون لدى أشخاص مصابين بأمراض مناعية مختلفة، مثل التهاب المفاصل الروماتويدي والتصلب المتعدد والذئبة الحمراء.

وعندما قارنها الباحثون بالاستجابة المناعية لدى عدد من الأشخاص الأصحاء، وجدوا أن معدلات التحويل المصلي، أي سرعة انتقال الجسم من العدوى الفيروسية إلى وجود الأجسام المضادة في الجسم، متشابهة عند المجموعتين، وفقًا للمعهد العالمي للمناعة الذاتية.

اقرأ أيضًا: هل يمكن أن يؤدي لقاح كورونا إلى الموت؟

هل تؤثر الأدوية المثبطة للمناعة على فعالية لقاح كورونا؟

أظهرت دراسة أجرتها كلية طب جامعة واشطن، أن مثبطات المناعة تؤثر على فعالية اللقاح بنسب متفاوتة، حيث لاحظ الباحثون أن الذين تناولوا دواء استنفاد الخلايا البائية BCDT والقشرانيات السكرية كانت مستويات الأجسام المضادة لديهم غائبة أو منخفضة بعد الجرعتين، في حين أن هناك أدوية لم يكن لها تأثير نهائيًا، مثل الجلوكوكورتيكويد ومضادات الأيض ومثبطات عامل نخر الورم.

لذلك، أوصت الكلية الأمريكية لأمراض الروماتيزم، بتأجيل تناول الأدوية المثبطة للمناعة لمدة أسبوع واحد بعد التطعيم، تحت إشراف الطبيب المختص، حتى يتنسى للجهاز المناعي التفاعل مع اللقاح وإنتاج الأجسام المضادة للعدوى.

قد يهمك: أدوية تقلل فعالية لقاح كورونا.. تجنبها قبل وبعد التطعيم

الأخبار المتعلقة

صحتك النفسية والجنسية