لمرضى السكري.. 5 مشكلات جلدية خطيرة تهددك

12:19 م الأحد 20 سبتمبر 2020
لمرضى السكري.. 5 مشكلات جلدية خطيرة تهددك

السكري وصحة الجلد

إعلان

كتبت - ندى سامي:

السكري من الأمراض المزمنة التي يعاني منها قطاع كبير حول العالم، ويتعرض المرضى المصابين بالسكري للعديد من المشكلات الصحية الأخرى، ومنها مشكلات الجلد التي تحتاج للعلاج والرعاية تجنبًا لحدوث مضاعفات خطيرة للمريض.

"الكونسلتو" يستعرض في التقرير التالي أبرز المشكلات الجلدية التي يعاني منها مريض السكري.

يمكن أن يكون لمرض السكري تأثيرًا على صحة الجلد بعدة طرق، نتيجة ارتفاع مستويات الجلوكوز في الدم، ويدفع الكثير من السكر في الدم الجسم إلى سحب السوائل من الخلايا لإنتاج كمية كافية من البول لإزالة السكر، مما يؤدي بدوره إلى جفاف الجلد، وفقًا لموقع "Very well health".

يمكن أن ينتج الجلد الجاف والأحمر والمتهيج أيضًا عن تلف الأعصاب في حال الإصابة باعتلال الأعصاب السكري، وخاصة الأعصاب في الساقين والقدمين، قد لا تصل الرسالة إلى الأعصاب التالفة للتعرق ويساعد التعرق في الحفاظ على البشرة رطبة وناعمة وهذا ما يؤدي لتهيج الجلد والتهابه.

وعندما يكون الجلد جافًا بشكل مفرط يمكن أن يتشقق ويتقشر ويصاب بالحكة، ويؤدي الحك إلى إحداث فتحات صغيرة في الجلد، توفر بيئة خصبة لتكاثر البكتيريا بداخلها وينتج عن ذلك الكثير من الأمراض، بالإضافة إلى الجفاف والالتهابات، وهناك مجموعة من مشكلات الجلد الأخرى المرتبطة بمرض السكري والتي تتمثل فيما يلي:

1- الشواك الأسود

تتميز هذه الحالة بوجود بقع من الجلد حول الرقبة تكون أغمق من لون الجلد الطبيعي للإنسان، يمكن أن تظهر هذه المناطق أيضًا في الإبطين والفخذين وأحيانًا على الركبتين والمرفقين واليدين، وقد يكون الجلد أيضًا أكثر سمكًا ويأخذ قوامًا سميكًا.

الشواك الأسود هو علامة على مقاومة الأنسولين، وبالتالي يكون أحيانًا أول علامة على الإصابة بمقدمات السكري أو داء السكري من النوع الثاني، وهو شائع بشكل خاص لدى الأشخاص المصابين بالسمنة.

2- البثور السكرية

وهي عبارة عن بثور كبيرة غير مؤلمة تظهر تلقائيًا على قمم وجوانب أسفل الساقين والقدمين وأحيانًا على اليدين أو الساعدين، لا يُعرف سبب ظهور بثور السكرية ومع ذلك فهي أكثر شيوعًا لدى الأشخاص الذين يصابون باعتلال الأعصاب السكري وهي مجموعة من الاضطرابات العصبية التي تصيب الأشخاص المصابين بداء السكري من النوع الأول والثاني.

3- الورم الحبيبي الحلقي

الورم الحبيبي الحلقي هو طفح جلدي يتميز بأقواس أو حلقات بلون أحمر أو بلون الجلد على الأصابع والأذنين، وأحيانًا على مقدمة الجذع، العلاقة بين الورم الحبيبي الحلقي ومرض السكري مثيرة للجدل إلى حد ما ولكن وجدت دراسة صغيرة عام 2017 أن الأشخاص المصابين بالطفح الجلدي المرتبط بالورم الحبيبي الحلقي لديهم مستويات مرتفعة من السكر في الدم.

اقرأ أيضًا: مرض السكري ..الأسباب والعلاج

4- داء زانثوما ثوراني

داء زانثوما ثوراني يعرف أيضًا بمرض اللويحة الصفراء، وهو عبارة عن نتوءات صفراء شمعية مثيرة للحكة على الجلد محاطة بهالات حمراء، غالبًا ما توجد على الوجه والأرداف، ويمكن أن تظهر أيضًا على الأطراف، منتشر بشكل خاص بين الشباب المصابين بداء السكري من النوع الأول، ويحدث بسبب ارتفاع مستويات الكوليسترول والدهون في الدم عندما لا يتم التحكم في مستويات السكر في الدم بشكل جيد.

5- تصلب الجلد

تصلب الجلد المرتبط بمرض السكري يبدأ بجلد مشدود شمعي على ظهر اليدين وتيبس في الأصابع، قد يشعر بعض الناس كما لو كان لديهم حصى في أطراف أصابعهم مع تقدم الحالة، يمكن أن يصبح الجلد صلبًا وسميكًا ومنتفخًا وينتشر في جميع أنحاء الجسم بدءًا من أعلى الظهر والكتفين والرقبة والصدر وحتى الوجه، ونادرًا ما يتكاثف جلد الركبتين أو الكاحلين أو المرفقين ويأخذ قوام قشر البرتقال، مما يجعل من الصعب تحريك المفصل المصاب، ويعتبر أكثر شيوعًا لدى الأشخاص المصابين بداء السكري من النوع الأول الذين يعانون من مضاعفات أخرى أو الذين يصعب علاج مرضهم.

اعلان

باقى المحتوى

باقى المحتوى

إعلان

الأخبار المتعلقة

صحتك النفسية والجنسية