خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

خدعوك فقالوا.. التمارين الشاقة تسبب الإصابة بأمراض القلب

10:35 م الأربعاء 13 يناير 2021
خدعوك فقالوا.. التمارين الشاقة تسبب الإصابة بأمراض القلب

التمارين الرياضية

إعلان

تمثل التمارين الرياضية أهمية كبيرة لصحة القلب، إذ تساعد على تنشيط الدورة الدموية وضبط ضغط الدم، بالإضافة إلى دورها الفعال في تقوية عضلة القلب وتنظيم النبض.

ومع ذلك، يحرص البعض على أداء التمارين الرياضية المعتدلة فقط، لاعتقادهم أن المستويات المرتفعة من النشاط البدني قد تلحق الضرر بصحة القلب.

وهذا ما نفته دراسة حديثة، مشيرة إلى أن الأشخاص الذين يمارسون المزيد من التمارين الرياضية، أقل عرضة للإصابة بأمراض القلب، التي تودي بحياة 18 مليون شخص سنويًا، وفقًا لإحصائيات منظمة الصحة العالمية.

وبعد متابعة نشاط أكثر من 90 ألف شخص لمدة 5 سنوات، باستخدام مقياس التسارع، وهو جهاز يوضع على الرسغ لقياس الجهد البدني، وجد باحثو الدراسة، أن 25% ممن يمارسون أنشطة بدنية قوية، انخفض لديهم خطر الإصابة بأمراض القلب، بنسبة تتراوح ما بين 54 و63%.

أما الأشخاص الذين يجمعون بين الأنشطة البدنية المعتدلة والقوية، قلت فرص إصابتهم بأمراض القلب، بنسبة تتراوح من 48 إلى 57% في المتوسط، بحسب نتائج الدراسة المنشورة في دورية "بلوس ميديسين".

اقرأ أيضًا: 5 علامات تكشف إفراطك في ممارسة الرياضة

وذكر الباحثون أن النتائج جاءت متشابهة بين الرجال والنساء، إلا أن فوائد التمارين القوية أظهرت فعالية أكبر في الوقاية من أمراض القلب على الإناث.

وقالت ريما راماكاريشنان، أحد معدي الدراسة، وعالمة الأوبئة بجامعة أوكسفورد: "هذه نتائج تكشف لنا زيف الخرافة التي تفيد بأن هناك ذروة للتمارين الرياضية، إذا تم تجاوزها سوف يعود النشاط البدني بالضرر على صحة القلب".

ونتائج الدراسة جاءت مؤيدة بشدة لنصائح منظمة الصحة العالمية بضرورة ممارسة تمارين رياضية، تتراوح شدتها بين معتدلة وقوية، لما لا يقل عن 150 إلى 300 دقيقة أسبوعيًا، حسبما ذكر إيدن دوهرتي، الأستاذ بجامعة أكسفورد.

قد يهمك: أبرزها الإفراط في القهوة.. 4 عادات خاطئة لا تفعلها قبل التمرين

اعلان

باقى المحتوى

باقى المحتوى

الأخبار المتعلقة

صحتك النفسية والجنسية