خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

أكثر الكلمات انتشاراً

إعلان

3 حالات مرضية قد تزعجك أثناء الصيام- دليلك للوقاية منها

01:56 م الأربعاء 30 مارس 2022
3 حالات مرضية قد تزعجك أثناء الصيام- دليلك للوقاية منها

الصداع

أبرز الحالات المرضية المحتملة في رمضان وطرق الوقاية منها

كتب - كريم حسن:

يعاني بعض الأشخاص من حالات مرضية معينة يمكن أن تظهر أعراضها خلال ساعات الصيام في نهار رمضان، ولا يدرك المصاب كيفية الوقاية من التعرض إليها، وعلى رأسها الحموضة والصداع.

يوضح "الكونسلتو" في السطور التالية، أبرز الحالات المرضية المحتملة خلال ساعات الصيام في رمضان، وطرق الوقاية منها، وفقًا لما ذكره مواقع "Health line"، و"Livestrong"، و"Medicalnewstoday".

الصداع في نهار رمضان

تتعدد الأسباب الرئيسية للمعاناة من الصداع أثناء الصيام في رمضان، ويأتي على رأسها عدم حصول الجسم على الجرعة التي اعتاد عليها من الكافيين من خلال تناول المشروبات المنبهة، مثل القهوة والشاي وغيرهما، لذا، ينصح بتجنب الإفراط في تناول تلك المشروبات.

ويتمثل السبب الثاني في الإصابة بالجفاف، نتيجة نقص مستوى السوائل في الجسم، وهو ما يحدث بسبب عدم حصول الجسم على القدر الكافي من المياه خلال ساعات الإفطار، مع الاهتمام بتناول الخضروات والفواكه.

هذا، في حين أن السبب الثالث يتمثل في انخفاض مستويات السكر في الدم، وهو ما ينتج عن تناول الحلويات الرمضانية، التي تتسبب في رفع نسبة السكر في الجسم، ثم انخفاضها سريعًا، لذا، ينصح بتجنب الإفراط في تناول السكريات، مع الابتعاد تمامًا عن تناولها في وجبة السحور.

اقرأ أيضًا: لماذا يشعر البعض بالصداع بعد تناول السكريات؟

الحموضة في نهار رمضان

تحدث الإصابة بالحموضة أثناء ساعات الصيام نتيجة لاتباع عادات خاطئة متعلقة بنمط الحياة والنظام الغذائي المتبع، وتشمل الإفراط في تناول المشروبات المنبهة خلال ساعات الإفطار، وتناول الأطعمة الغنية بالتوبل الحريفة والملح، مع تناول الأطعمة التي تحتوي على نسب عالية من الدهون، فضلًا عن الخلود للنوم بشكل مباشر بعد تناول وجبة السحور، والتدخين.

وللوقاية من تلك الحالة أثناء الصيام، لابد من تجنب ممارسة تلك العادات التي من شأنها تحفيز إطلاق أحماض المعدة إلى المرئ.

قد يهمك: ماذا تأكل عند الشعور بالحموضة؟.. أطعمة ومشروبات لا تقربها

آلام القولون في نهار رمضان

قد يعاني بعض مرضى القولون من الأعراض المصاحبة لتلك لحالة خلال ساعات الصيام في رمضان، نتيجة اتباع عادات غذائية خاطئة، من شأنها تحفيز الأعراض، مثل الدهون والبقوليات ومنتجات الألبان وغيرها.

لذا، ينصح الأطباء أولئك الأشخاص المصابون بالقولون بالحرص على اتباع مجموعة من العادات الغذائية المفيدة في شهر رمضان، وتشمل:

- تجنب تناول الأطعمة المحفزة للأعراض، مثل البقوليات والدهون ومنتجات الألبان والمشروبات الغازية وغيرهم.

- عدم الغفراط في تناول الطعام، والحرص على مضغه جيدًا.

- تجنب الإفراط في المشروبات المنبهة، وعدم تناولها إلا بعد الوجبة بساعتين على الأقل.

- الاهتمام بشرب كميات كافية من المياه على مدار ساعات الإفطار، بما لا يقل عن 8 أكواب.

- تجنب النوم مباشرة بعد تناول الطعام، والانتظار لساعتين على الأقل.

- تجنب التعرض للتوتر والإجهاد قدر الإمكان.

- ممارسة بعض التمارين الرياضية البسيطة.

الأخبار المتعلقة

صحتك النفسية والجنسية