خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

أكثر الكلمات انتشاراً

إعلان

متى تلجأ لعملية زراعة العدسة؟

06:54 م السبت 26 يناير 2019
متى تلجأ لعملية زراعة العدسة؟

قبل زراعة العدسة يخضع المريض لعدة فحوصات

كتبت- حسناء الشيمي

زراعة العدسة تعد من العمليات التي تتم بهدف علاج بعض المشاكل التي تصيب العين وأبرزها المياه البيضاء (الساد - Cataract)، ولكن يتم اللجوء إليها أيضا للحالات التي تعاني من مشاكل في النظر.

أكد الدكتور ياسر عبد العال، استشاري طب وجراحة العيون، أن عمليات زراعة العدسة يتم اللجوء إليها في الحالات التي تعاني من درجات مرتفعة من قصر أو طول النظر، أي يزيد عن -10 أو +4، وهذه الحالات لا تصلح لها عمليات تصحيح النظر بالليزك.

قبل الخضوع للعملية


قبل الخضوع لعملية زراعة العدسة يخضع المريض لعدة فحوصات بقاع العين، مع الكشف على درجة الإبصار لتحديد الدرجة المناسبة له، وأخذ المقاس المناسب للعدسة التي تتم زراعتها.

أثناء العملية

بعد إجراء تلك الفحوصات يتم الخضوع للعملية والتي فيها يتم عمق فتحة دقيق جدا لا تتجاوز 2 مليمتر بالعين بواسطة تقنية "الفيكو" لزراعة العدسة، ويكون الطبيب أمام خيارين:

  • إزالة العدسة التالفة عن طريق تفتيتها وشفطها من خلال تلك الفتحة الدقيقة، وزراعة عدسة مطاطية يمكنها الدخول من تلك الفتحة الدقيقة لتأخذ وضعها الطبيعي، ولكن بعد العملية يحتاج المريض إلى نظارات تشبه نظارة القراءة تمكنه من القراءة والكتابة وقراءة المواد المكتوبة على الشاشات الالكترونية، لأن العدسة الصناعية لا تملك المرونة الموجودة في العدسة الطبيعية والتي تمكن المريض من رؤية الأجسام الدقيقة القريبة.
  • زراعة العدسة الجديدة فوق العدسة المريضة التي تحتوي على المرونة الطبيعية التي تمكن المريض من القراءة والكتابة، وهنا لا يحتاج المريض لنظارة قراءة، ولكن احتكاك العدسة الجديدة مع القديمة قد ينتج عنه الاصابة بالالتهابات ما يؤدي إلى الإصابة بالمياه البيضاء، وفي هذه  الحالة يخضع المريض إلى عملية أخرى لإزالة المياه البيضاء، ولكن تكون المياه البيضاء لا يظهر بعد العملية مباشرة فقد يظهر بعد سنوات ويتوقف ذلك المريض.

وبعد تقديم الاختيارين للمريض يتم اللجوء للأنسب له.

 اقرأ أيضا: 5 خطوات بسيطة للوقاية من إعتام عدسة العين أو المياه البيضاء

بعد العملية

وبعد العملية يستطيع المريض الرؤية بشكل طبيعي وتبدأ تدريجيا خلال 5 أيام، ثم يمكنه ممارسة حياته بشكل طبيعي، على أن يراعى تجنب التعرض للشمس.

هل مناسبة للأطفال؟

أكد عبد العال، أن هذه العمليات مناسبة لكل الأعمار، فيمكن إجرائها للأطفال، أو الانتظار بعد بلوغ 18 عاما لثبات درجة النظر.

 

 

 

صحتك النفسية والجنسية