ماذا يحدث لجسمك عند تناول الفول والطعمية يوميًا؟

03:34 م الأحد 22 ديسمبر 2019
ماذا يحدث لجسمك عند تناول الفول والطعمية يوميًا؟

وجبة الإفطار

إعلان

كتبت – مادي غيث:

لا تخلو وجبة الإفطار لدى الكثيرين من أطباق بالفول والطعمية بشكل يومي، اعتقادًا منهم أن هذا الإفطار يساعدهم على التركيز ويمدهم بالنشاط طوال اليوم، ويمنح أجسامهم القوة والطاقة.

في التقرير التالي يستعرض "الكونسلتو" ما يحدث للجسم عند تناول الفول والطعمية بشكل يومي وبكميات كبيرة، وفقًا للدكتور رامي صلاح، استشاري التغذية العلاجية.

أضرار تناول الفول يوميًا

عند تناول الفول على وجبة الإفطار بشكل يومي يسبب أضرار للجسم ومنها:

1-البقوليات وخاصة ذات القشور مثل الفول من الصعب هضمها ويبذل الجهاز الهضمي مجهودًا كبيرًا في عملية الهضم، ما يسبب الانتفاخ وعسر الهضم.

2-يؤثر على القولون ويسبب الاضطرابات والانتفاخ له بسبب صعوبة الهضم.

3-لهضم البقوليات تحتاج المعدة لكميات كبيرة من الدم، وبالتالي تقل كمية الدم التي تصل للمخ فتؤثر على وظائفه وتصيبه بقلة التركيز.

اقرأ أيضًا: بضوابط.. البقوليات تساعد على فقدان الوزن

أضرار تناول الطعمية

تتكون الطعمية من الفول المقشر والخضروات، ولكن ذلك لا يعني أنها لا تسبب مشكلات في الهضم، وإنما الأضرار الناتجة عنها تتمحور حول استخدام الزيوت الكثيرة أثناء عملية القلي والتي تسبب الأضرار التالية:

1-عند تشبعها بالزيوت أثناء القلي يعمل ذلك على زيادة سعراتها الحرارية، لأن الزيوت من المواد الدهنية، ويحتوي جرام من الدهون على 9 سعر حراري، ما يسبب زيادة ملحوظة في الوزن عند الإفراط في تناولها.

2-تسبب عسر الهضم والانتفاخ وخلل في الجهاز الهضمي.

وينصح صلاح، بتناول كميات قليلة من البقوليات وخاصة الفول والطعمية، كونهما البقوليات الأكثر شعبية، ولكن بطرق صحيحة مثل طهي الطعمية في الفرن، مشيرًا إلى أن من يتبع أنظمة تخسيس الوزن من الأفضل أيضًا ألا يتناول الفول بشكل يومي كوجبة للإفطار حتى لا يسبب له الأضرار السابق ذكرها.

كما شدد، استشاري التغذية العلاجية، على ضرورة التنوع في وجبة الإفطار وعدم تكرار تناول البقوليات يوميًا، بتناول البيض أو الجبن، ليحصل الجسم على الفوائد المختلفة، مضيفًا أن البقوليات تعتبر المصدر النباتي للبروتينات ولكن الإفراط في تناولها يضر بالصحة وخاصة الجهاز الهضمي.

قد يهمك أيضا:هل تناول «الطعمية» يضر جسمك؟

اعلان

باقى المحتوى

باقى المحتوى

صحتك النفسية والجنسية