رغم غرابة اسمها.. 6 فوائد لا تتوقعها للنيلة الزرقاء

06:05 م الأربعاء 30 أكتوبر 2019

إعلان

كتبت - هدى عبدالناصر:

النيلة الزرقاء، هي النبتة التي يستخلص منها مادة الزهرة المستخدمة في تنظيف الملابس، فضلًا عن استخدامها في بعض الأغراض التجميلية كتفتيح وترطيب البشرة، هذا بالإضافة إلى الاستخدامات العلاجية التي يستعرضها "الكونسلتو" في التقرير التالي، وفقًا لموقع "Webmd".

فوائد النيلة الزرقاء

1- علاج نزلات البرد

تناول عشبة النيلة الزرقاء بجانب الأطعمة الغنية بفيتامين سي لمدة تتراوح من 7 إلى 9 أيام، من شأنه أن يساهم في تقوية الجهاز المناعي، هذا بالإضافة إلى التخفيف من حدة أعراض نزلات البرد، مثل انسداد وسيلان الأنف، واحتقان الحلق، والعطس، والرشح.

2- التئام الجروح

تصبح النيلة الزرقاء أداء فعّالة لالتئام الجروح والتخفيف من حدة الأعراض المصاحبة لها، مثل الحكة والشعور بالألم، عند اتباع نظام غذائي غني بفيتامين بالتزامن مع تناولها.

3- علاج التهاب الجيوب الأنفية

تشير بعض الأبحاث إلى أن اتباع نظام غذائي غني بفيتامين سي إلى جانب المواظبة على تناول النيلة الزرقاء، من شأنه أن يساهم في علاج التهاب الجيوب الأنفية، والتخفيف من حدة أعراضها، مثل انسداد وسيلان الأنف والعطس المستمر.

اقرأ أيضًا: لمرضى الجيوب الأنفية.. طرق بسيطة للتخلص من انسداد الأنف

4- مفيدة لمرضى السرطان

عادةً ما يعاني مرضى السرطان من قلة عدد كرات الدم البيضاء، خاصةً بعد مرور 6 أشهر من تلقيهم العلاج الكيماوي، الأمر الذي يجعل الأطباء ينصحون باتباع نظام غذائي غني بفيتامين سي بجانب تناول النيلة الزرقاء، لتعويض هذا الفقد.

5- التهاب اللوزتين

يعتبر الإريثروميسين من الخيارات العلاجية التي يلجأ إليها مرضى التهاب اللوزتين، لامتثال الشفاء من هذا المرض، ولكن ينصح بعض الأطباء بتناول عشبة النيلة الزرقاء واتباع نظام غذائي غني بفيتامين سي بجانب هذا العقار، للتعافي بشكل أسرع قبل ان تتفاقم الحالة وتستدعي الخضوع لعملية جراحية، لاستئصال اللوزتين.

6- التخلص من ترهلات الجسم

يعاني بعض الأشخاص بعد فقدان الوزن من ترهلات الجسم، ما يشوه من مظهرهم الخارجي، لذا ينصح بعض أطباء الجلدية بتناول النيلة الزرقاء أو دهن الجسم بمسحوقها، لشد الجلد بالمناطق المترهلة، مثل البطن والأرداف.

قد يهمك: بدائل مضمونة لأعشاب التخسيس.. تناولها بشروط

مخاطر النيلة الزرقاء

- يجب على السيدات أثناء فترتي الحمل والرضاعة تجنب تناول النيلة الزرقاء أو وضعها على الجلد، حتى لا تتضرر الأجنة أو الأطفال حديثي الولادة.

- ينصح بعدم الإفراط في النيلة الزرقاء، لأن الإكثار منها قد يتسبب في الإصابة باضطرابات الجهاز الهضمي، مثل الإمساك والإسهال.

اعلان

باقى المحتوى

باقى المحتوى

الأخبار المتعلقة

صحتك النفسية والجنسية