خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

آكلي اللحوم أم النباتيون.. أيهما أكثر عرضة لكسور العظام؟

11:13 م الخميس 26 نوفمبر 2020
آكلي اللحوم أم النباتيون.. أيهما أكثر عرضة لكسور العظام؟

النظام النباتي والحيواني

إعلان

حالة من الغصب العارم انتابت متبعي النظام النباتي، إزاء دراسة حديثة أجرتها جامعة أكسفورد، بالتعاون مع مركز أوروبي متخصص في السرطان والتغذية، وخلصت إلى أن النباتيين معرضون لكسور العظام أكثر من آكلي اللحوم، بنسبة 43%.

وتابعت الدراسة 55 ألف شخص خلال 18 عامًا، ووثقت ما يقرب من 4 آلاف كسر في عظام المشاركين، وفقًا لموقع "سكاي نيوز".

وكان الاختلاف الكبير بين النباتيين وآكلي اللحوم يتعلق بكسر عظم الورك، إذ وجدت الدراسة أن متبعي النظام النباتي أكثر عرضة للإصابة بهذا الكسر أكثر من الذين يتبعون النظام الحيواني بحوالي 2.3 مرة.

وعندما أدخل النباتيون تعديلات على كمية الكالسيوم والبروتين المستهلكة، وجد باحثو الدراسة أن معدل الإصابة بكسور العظام لديهم انخفض بشكل ملحوظ.

اقرأ أيضًا: مفيد أم مضر؟.. إليك ما يحدث بجسمك عند اتباع النظام النباتي لمدة شهر

"أخبار مزيفة"، هكذا انتقد ماثيو ناغرا، طبيب العلاج الطبيعي، نتائج الدراسة عبر حسابه الشخصي على موقع "إنستجرام"، مشيرًا إلى أنها لا تمت للواقع بصلة.

وقال ناغرا: "أول انتقاد يسجل على الدراسة يتصل بكمية الكالسيوم التي كان يتناولها النباتيون المشاركين فيها، والتي بلغت 591 ملجم يوميًا، مؤكدًا أنها أقل بكثير من الجرعة التي يستهلكها متبعو النظام النباتي على أرض الواقع، وتبلغ 700 ملجم، وفي حين أن مجموعة آكلي اللحوم كانت تستهلك أكثر من 1000 ملجم.

وأضاف طبيب العلاج الطبيعي أن الدارسة لم تأخذ بعين الاعتبار بعض العوامل التي تتدخل في هذا الشأن، ومن بينها "العمر والتدخين ومؤشر كتلة الجسم".

أما المأخذ الثاني، هو أن نصف المشاركين في الدراسة من النباتيين لم يتناولوا مكملات غذائية، مثل فيتامين B12، علما بأنها من الأمور الهامة التي يشترطها هذا النظام الغذائي، لتعويض نقص المعادن والفيتامينات التي يصعب الحصول عليها من الأطعمة النباتية، بحسب ناغرا.

قد يهمك: للنباتيين.. هذا ما يحدث لجسمك عند تناول الأسماك

اعلان

باقى المحتوى

باقى المحتوى

الأخبار المتعلقة

صحتك النفسية والجنسية