خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

إعلان

احذر نقص الفسفور.. يسبب أعراضًا مزعجة لصحتك

05:45 م الأربعاء 10 نوفمبر 2021
احذر نقص الفسفور.. يسبب أعراضًا مزعجة لصحتك

نقص الفسفور

كتبت - هدى عبد الناصر:

الفسفور، هو ثاني أكثر المعادن الموجودة بوفرة في الجسم بشكل طبيعي، تحديدًا في العظام والأسنان، ونقصه عن المعدل المسموح به يؤدي إلى الإصابة ببعض المشكلات الصحية.

في التقرير التالي، يستعرض "الكونسلتو" فوائد الفسفور ومصادره وأعراض نقصه في الجسم، وفقًا لموقع "Healthline".

اقرأ أيضًا: فرط الفوسفات بالدم يهدد مرضى الكلى بالوفاة.. إليك أسبابه وطرق علاجه

فوائد الفسفور

يقدم الفسفور العديد من الفوائد المذهلة لصحة الجسم، وهي:

- يساهم الفسفور في الحفاظ على صحة وقوة العظام والأسنان.

- يلعب الفسفور دورًا كبيرًا في إمداد الجسم بالطاقة والحيوية.

- يساعد الفسفور على تقليل آلام العضلات بعد ممارسة التمارين الرياضية.

- يمثل الفسفور أهمية كبيرة لصحة الكلى، حيث يعمل على تنظيفها من الفضلات.

- يعزز الفسفور التوصيل الصحي للأعصاب في جميع أنحاء الجسم.

- يعمل الفسفور على تنظيم ضربات القلب.

- يحافظ الفسفور على توزان فيتامين د وفيتامين ب المركب في الجسم.

- ينتج الفسفور الحمضيين النوويين DNA وRNA.

قد يهمك: فيتامين د والكالسيوم.. أيهما أفضل لصحة العظام؟

مصادر الفسفور

مصادر الفسفور الطبيعية

يتواجد الفسفور في مجموعة متنوعة من الأطعمة، أبرزها:

- اللحوم.

- الدواجن.

- الأسماك.

- منتجات الألبان.

- البطاطا الحلوة.

- الحبوب الكاملة، خاصةً الشوفان.

- الفواكه المجففة.

- الثوم.

- المكسرات.

- البطاطس.

للاطلاع على مزيد من الأطعمة اضغط هنا.

مكملات الفسفور

يتوافر الفسفور في الصيدليات على هيئة أقراص مكملة، يمكن الاعتماد عليها، لسد احتياجات الجسم اليومية منه، بشرط أن يتم استشارة الطبيب قبل تناولها.

قد يهمك أيضًا: قبل الطعام أم بعده؟.. إليك أفضل وقت لتناول المكملات الغذائية

الجرعة اليومية الموصى بها من الفسفور

أثبتت الدراسات، أن الجرعة الموصى بها من الفسفور يوميًا تختلف من شخص لآخر حسب العمر، حيث يحتاج البالغون إلى كمية أقل مقارنة بالأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 9 و18 عامًا، كما هو موضح فيما يلي:

- البالغون أكثر من 19 عامًا: 700 ملليجرام من الفسفور.

- الأطفال 9 - 18 عامًا: 1.250 ملليجرام من الفسفور.

- الأطفال 4 - 8 سنوات: 500 ملليجرام من الفسفور.

- الأطفال 1 - 3 سنوات: 460 ملليجرام من الفسفور.

- الرضع 7 - 12 شهرًا: 275 ملليجرام من الفسفور.

- حديثي الولادة حتى عمر 6 أشهر: 100 ملليجرام من الفسفور.

أعراض نقص الفسفور

هناك أعراض يمكن الاستدلال منها على نقص الفسفور في الجسم، وتشمل:

- ألم العظام.

- هشاشة العظام.

- اضطرابات الأكل.

- القلق.

- التعب.

- اضطراب عملية التنفس.

- تهيج الجلد.

- تصلب المفاصل.

- الخدر والتنميل.

- الضعف.

- تغيرات في وزن الجسم.

- ضعف النمو عند الأطفال.

قد يهمك: 3 أسباب وراء تأخر التسنين عند الأطفال.. إليك طرق علاجه

أسباب نقص الفسفور

غالبًا ما تكون العوامل التالية هي سبب نقص الفسفور في الجسم:

1- عدم الحصول على الجرعة اليومية

هو العامل الرئيسي وراء نقص الفسفور، حيث يؤدي عدم الاهتمام بتناول الأطعمة الغنية به أو تلقي جرعات من مكملاته الغذائية إلى انخفاض مستوياته في الجسم، ومن ثم التعرض للأعراض السابقة.

2- السكري

يعتبر مرضى السكري من الفئات التي تعاني من نقص الفسفور، ويرجع السبب إلى عدم إنتاج البنكرياس ما يكفي من هرمون الإنسولين، الأمر الذي يدفع الجسم إلى حرق الدهون بدلًا من السكر، مما يؤدي إلى تراكم الأحماض في الدم.

قد يهمك أيضًا: مرض السكري: إليك كل ما تريد معرفته عن الأعراض والعلاج

3- إدمان الكحوليات

يرتبط تناول المشروبات الكحولية بشكل مفرط بنقص الفسفور، لأنها تعيق امتصاص الجسم للفيتامينات والمعادن، مما يؤدي إلى الإصابة بسوء التغذية.

4- فقدان الشهية

هناك سبب آخر غير الكحوليات قد يتسبب في الإصابة بسوء التغذية، ومن ثم نقص الفسفور في الجسم، وهو فقدان الشهية، أي عدم الرغبة في تناول الطعام أو استهلاك كمية أقل من السعرات الحرارية التي يحتاجها الجسم.

اقرأ أيضًا: 4 أعراض تكشف إصابة طفلِك بسوء التغذية.. لا تتجاهليها

طرق تشخيص نقص الفسفور

في البداية، يطلب الطبيب من المريض:

- شرح الأعراض التي يعاني منها.

- تقديم التاريخ المرضى للعائلة.

- ذكر بعض التفاصيل الخاصة بنمط حياته.

بعد ذلك، يقوم الطبيب بإجراء تحليل دم أو اختبار بول للمريض، لتحديد مدى توازن مستويات الفسفور في جسمه، بناءً على نتائج الفحص الآتية:

- يتراوح بين 2.5 و4.5 ملليجرام / ديسيلتر: مستويات الفسفور طبيعية.

- أقل من 2.5 ملجم / ديسليتر: مستويات الفسفور منخفضة.

- أكثر من 4.5 ملجم / ديسليتر: مستويات الفسفور مرتفعة.

قد يهمك: الزنك.. الفوائد والجرعات والآثار الجانبية

علاج نقص الفسفور

- تضمين الأطعمة الغنية الفسفور في الوجبات الرئيسية.

- تناول مكملات الفسفور في ضوء الجرعات المحددة من قبل الطبيب.

الأخبار المتعلقة

صحتك النفسية والجنسية