خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

كيف يساعد الزنجبيل في تخفيف أعراض التهاب المفاصل؟

04:15 م الجمعة 05 مارس 2021
كيف يساعد الزنجبيل في تخفيف أعراض التهاب المفاصل؟

فوائد الزنجبيل لمحاربة التهاب المفاصل

إعلان

كتبت- ندى سامي:

الزنجبيل له العديد من الاستخدامات وقد يساعد في علاج الأعراض المرتبطة بهشاشة العظام والتهاب المفاصل الروماتيزمي، تظهر الأبحاث أن المواد الكيميائية النباتية في الزنجبيل لها خصائص مضادة للالتهابات التي قد تساعد في تخفيف التهاب المفاصل، تظهر الدراسات المعملية أن هذه المركبات تثبط العديد من الأهداف نفسها مثل أدوية التهاب المفاصل.

" الكونسلتو" يستعرض في التقرير التالي كيف يساعد الزنجبيل في التخفيف من أعراض التهاب المفاصل، وفقًا لـ "Very well health".

الزنجبيل هو نبات استوائي ذو أزهار خضراء، يستخدم جذر الزنجبيل العطري لعدة قرون في الطب الشعبي لتخفيف الألم وتخفيف الغثيان، يشيع استخدام التوابل أيضًا في المطبخ الآسيوي والكاريبي، وبات يعتمد عليه في علاج الكثير من مشكلات المفاصل.

الزنجبيل وهشاشة العظام

هشاشة العظام هي حالة مؤلمة في المفاصل ناتجة عن تآكل الغضروف، وهو النسيج الواقي حول المفاصل، بينما يمكن أن يحدث هذا الضرر التنكسي في أي مفصل، إلا أنه يؤثر بشكل شائع على المفاصل في اليدين والركبتين والوركين والعمود الفقري.

يمكن للمواد الكيميائية النباتية المضادة للالتهابات الموجودة في الزنجبيل أن تخفف الألم والتورم المرتبط بالتهاب المفاصل، وجدت تجربة سريرية لمدة ثلاثة أشهر شملت 120 شخصًا يعانون من هشاشة العظام في الركبة أن مكملات الزنجبيل تساعد في تقليل عامل نخر الورم السيتوكينات المؤيدة للالتهابات.

وأظهرت دراسة صغيرة نُشرت في مجلة Natural Products Research أن الجمع بين الزنجبيل ونبات الإشنسا قد يعزز خصائصه في تخفيف الآلام، أعطت الدراسة 15 شخصًا يعانون من آلام الركبة المزمنة في الركبة والذين لم يستجيبوا للأدوية غير الستيرويدية المضادة للالتهابات مزيج عشبي من الزنجبيل كمكون أساسي مضاف له إشنسا لمدة 30 يومًا في نهاية الدراسة أبلغ المرضى عن انخفاض كبير في الألم بناءً على مقاييس تصنيف الألم.

قد يكون الزنجبيل فعالًا أيضًا كمسكن موضعي للآلام، إذ وجدت دراسة أجريت عام 2017 على 68 شخصًا يعانون من التهاب المفاصل في الركبة أن التدليك الذاتي للركبة بزيت الزنجبيل يساعد في تخفيف الألم بشكل أفضل من زيت التدليك العادي.

الزنجبيل والتهاب المفاصل الروماتويدي

التهاب المفاصل الروماتويدي هو اضطراب في المناعة الذاتية يهاجم فيه الجسم عن طريق الخطأ الأنسجة الزليلية والسوائل في المفاصل مما يؤدي إلى التهاب وألم في المفاصل المصابة، ثبت أن مركبات الزنجبيل تلعب دورًا علاجيًا محتملاً في علاجها.

في الدراسات في المختبر تم العثور على استخراج الزنجبيل لخفض التفاعلات الالتهابية في الخلايا، يشير البحث أيضًا إلى أن الزنجبيل يحتمل أن يكون أكثر فعالية في تقليل الالتهاب من الإيبوبروفين .

يبدو أن الزنجبيل يقلل من الالتهاب عن طريق تغيير التعبير الجيني، عزلت الدراسات المعملية مركبًا في الزنجبيل يُعرف باسم" gingerdione" والذي يساعد على تنظيم الجينات الالتهابية.

وجدت تجربة سريرية أجريت عام 2019 أن الزنجبيل يزيد من تعبير الجينات المضادة للالتهابات بينما يقلل من التعبير الجيني المؤيد للالتهابات لدى الأشخاص المصابين بالتهاب المفاصل الروماتويدي.

تشير الأبحاث الإضافية إلى أن الزنجبيل المقترن بالكركم قد يحمي بالفعل من الضرر الناجم عن استجابة المناعة الذاتية في التهاب المفاصل الروماتويدي، في الدراسات التي أجريت على الحيوانات وجد أن خليط التوابل له تأثير وقائي ليس فقط على المفاصل ولكن أيضًا على القلب والرئتين والكليتين.

الاستخدامات

الزنجبيل متاح على شكل مسحوق، مستخلص، صبغة، وكبسولات، وشاي، وزيوت تصل الجرعة الموصى بها إلى 2 جرام مقسمة على ثلاث جرعات يوميًا، أو ما يصل إلى أربعة أكواب من شاي الزنجبيل يوميًا.

إذا كنت ترغب في محاولة تطبيق زيت الزنجبيل العطري مباشرة على المفاصل المصابة، أضف قطرتين إلى ثلاث قطرات في ملعقة كبيرة من زيت التدليك وافركه على المنطقة مرتين في الأسبوع، يمكنك الاستفادة من الخصائص الطبية للزنجبيل عن طريق إضافته إلى الوصفات أيضًا.

اقرأ أيضًا: أبرزها القرنبيط.. 6 أطعمة مفيدة لمرضى التهاب المفاصل

الآثار الجانبية

عند استخدامه كتوابل يعتبر الزنجبيل آمنًا بشكل عام، معظم الناس لا يعانون من آثار جانبية عند تناول الزنجبيل بجرعات صغيرة ومع ذلك قد يعاني بعض الأشخاص من:

-الانتفاخ

- الغازات

- حرقة من المعدة

- الغثيان

قد يهمك: لا تتناولها.. 5 أطعمة تزيد ألم المفاصل (صور)



اعلان

باقى المحتوى

باقى المحتوى

الأخبار المتعلقة

صحتك النفسية والجنسية