خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

أكثر الكلمات انتشاراً

إعلان

هيئة الدواء توافق على عقار أوفيف المضاد لأمراض الرئة الخلالية

02:13 م الإثنين 31 أكتوبر 2022
هيئة الدواء توافق على عقار أوفيف المضاد لأمراض الرئة الخلالية

مؤتمر اعتماد عقار أوفيف

حصلت شركة بوهرينجر انجلهايم، على موافقة هيئة الدواء المصرية على اعتماد عقار "اوفيف" للبالغين المصابين بأمراض رئوية نادرة مثل أمراض الرئة المرتبطة بالتليف التدريجي والتصلب المجموعي.

ويشار إلى أن الدواء هو اول عقار معتمد من إدارة الغذاء والدواء (FDA) كمضاد لتليف أمراض الرئة الخلالية.

وتم الإعلان عن طرح دواعي الاستعمال الجديد أثناء المؤتمر الصحفي الذي حضره أطباء متخصصون في أمراض الرئة والروماتيزم في القاهرة، كما تمت الموافقة عليه من قبل هيئة الغذاء والدواء الأمريكية (2(FDA ووكالة الأدوية الأوروبية EMA)).

كما يستخدم أيضا عقار نينتادينيب كعلاج للتليف الرئوي مجهول السبب IPF وهو نوع من أمراض الرئة الخلالية التي تسبب تندباً في أنسجة الرئة لا يمكن إصلاحه لأسباب غير معروفة. وبالنسبة للمرضى الذين يعيشون مع التليف التدريجي للرئة، يحدث تلف وتندب في أنسجة الرئة، مما يزيد من صعوبة مرور الأكسجين إلى مجرى الدم.

قالت ماريان أبو الخير، مدير عام ورئيس قطاع الأدوية البشرية في مصر ومنطقة الشام والعراق وشمال شرق إفريقيا وجنوب الصحراء الكبرى بشركة بوهرينجر إنجلهايم: "ينعكس التعايش مع أمراض الرئة النادرة بشكل كبير على قدرة المريض على أداء الأنشطة اليومية. ومن خلال هذه الموافقة الهامة، سنتمكن من دعم المجتمع الطبي في معالجة إحدى أبرز الاضطرابات الملحة في مصر. واستناداً لتاريخ بوهرينجر انجلهايم الممتد لأكثر من 100 عام في مجال أمراض الجهاز التنفسي، نواصل تقديم ادوية مثل اوفيف®️ (نينتدانيب)".

من جانبه، قال الدكتور ياسر مصطفى، أستاذ ألامراض الصدرية ورئيس القسم الأسبق بجامعة عين شمس "قد تؤدي أمراض الرئة مثل التليف التدريجي إلى تدهور وظائف الرئة، مما يسبب ضرراً لا يمكن إصلاحه ويستدعي التشخيص العاجل والتدخل الطبي الفوري.

وقد بيّنت الأبحاث الحديثة أن ما يصل إلى 18% إلى 32% من المرضى الذين يعانون من أمراض الرئة الخلالية غير المرتبطة بالتليف الرئوي مجهول السبب معرضون لخطر الإصابة بنمط التليف التدريجي. ويمكن للعلاجات المضادة للتليف مثل اوفيف®️ (نينتدانيب) التخفيف من الأعراض وتقليل مخاطر حدة تفاقم المرض، وتعتبر الموافقة إنجازاً مهماً لنا جميعاً فنحن في بحث دائم عن شتى الطرق للارتقاء بمستوى رعاية المرضى".

بدوره، قال الدكتور عادل خطاب، أستاذ أمراض الرئة بجامعة عين شمس "غالباً ما تكون أمراض الرئة الخلالية غير قابلة للعلاج وقد تزداد الحالة سوءاً بمرور الوقت. ويعد التليّف الرئوي التدريجي والتصلب المجموعي من الأمراض الرئوية التدريجية ما يعني أن صحة المريض قد تتدهور بمرور الوقت.

والآن أصبح بالإمكان وصف عقار اوفيف®️ (نينتدانيب) الذي تمت الموافقة عليه سابقاً لعلاج التليف الرئوي مجهول السبب في مصر، للمرضى الذين يعانون من التليّف الرئوي التدريجي والتصلب الجهازي في مصر، مما يشكل خطوة مهمة في رحلة علاجهم".

يُذكر أن التصلب المجموعي المعروف أيضاً باسم التصلب الجلدي، هو مجموعة من الأمراض النادرة التي تتضمن صلابة الجلد واشتداده قد يسبب أيضًا مشكلات في الأوعية الدموية والأعضاء الداخلية والقناة الهضمية.

واختتمت الدكتورة امال الجنزورى، أستاذ ورئيس قسم أمراض الروماتيزم والتأهيل بجامعة عين شمس "يعاني نحو 25% من مرضى التصلب الجلدي من إصابة رئوية خطرة في غضون ثلاث سنوات من التشخيص. ويمكن أن يساعد التشخيص المبكر مع اتباع خطة علاج مناسبة على إبطاء التدهور في وظائف الرئة وتقليل مخاطر الوفاة المبكرة.

صحتك النفسية والجنسية