دراسة تكشف تأثير العمر على الرغبة في العلاقة الحميمة

09:59 م السبت 18 مايو 2019
دراسة تكشف تأثير العمر على الرغبة في العلاقة الحميمة

الحياة الجنسية لكبار السن

إعلان

كشفت دراسة ألمانية حديثة أن الحياة الجنسية لا تُحال إلى التقاعد، إذ تظل الرغبة الجنسية متواجدة حتى في أعمار متقدمة أيضًا.

ولإجراء الدراسة، قارن باحثون ألمان بالعاصمة برلين تصريحات لأشخاص من جيل الستين عاما فأكثر مع استطلاعات شملت بالغين أصغر سنًا، وتبين من ذلك أنه: صحيح أن الحياة الجنسية في سن الشيخوخة تكون مختلفة، وفقًا لوكالة الأنباء الألمانية.

وأشارت الدراسة إلى أن القدرة على معايشة العلاقة الحميمة لا تتأثر تقريبا بالتقدم في العمر، وذلك بحسب ما كتبه باحثون في المجلة العلمية المتخصصة "علم النفس والشيخوخة".

اقرأ أيضًا: أغلب من تخطوا 65 عاما يريدون مزيدا من الجنس

واستخدم العلماء خلال الدراسة بيانات تم جمعها خلال الفترة بين 2009 و2013، لإجمالي 1514 شخصًا تتراوح أعمارهم بين 60 و 82 عامًا، وتم مقارنة هذه البيانات مع بيانات أخرى من عينة عشوائية مكونة من 475 شخصا بالغا تتراوح أعمارهم بين 22 و36 عاما.

وأظهر العلماء أن حدوث تراجع في المرحلة العمرية بين 60 و80 عاما، يسري في المقام الأول على النشاط الجنسي والأفكار الجنسية.

وقالت أخصائية علم النفس كارولينا كولودشيجاك من جامعة هومبولت الشهيرة بالعاصمة برلين: "بالنسبة للعلاقة الحميمة، لم يكن هناك سوى اختلاف بسيط للغاية بين الشباب وكبار السن".

ولم يجد العلماء لدى كبار السن أية إشارة على أن الرغبة في ممارسة الجنس قد تنخفض بسرعة خاصة بدءًا من عمر معين، وفي المقابل ذكر نحو ثلث المشاركين في الدراسة الذين تتراوح أعمارهم بين 60 و80 عاما أنه يتمتعوا بنشاط جنسي أكبر ولديهم أفكار أكثر حول الحياة الجنسية، على نحو يزيد من مجموعة المقارنة التي شملت الشباب.

قد يهمك: 9 مشكلات صحية تؤثر على الصحة الجنسية (صور)

اعلان

باقى المحتوى

باقى المحتوى

صحتك النفسية والجنسية