للحوامل.. تقنية جديدة تتنبأ بالولادة المبكرة وتحميكي منها

02:17 م الخميس 21 مارس 2019
للحوامل.. تقنية جديدة تتنبأ بالولادة المبكرة وتحميكي منها

الحمل

إعلان

كتبت- ياسمين الصاوي

توصل علماء إلى تقنية جديدة تسمى "التصوير الكهرومغناطيسي"، والتي تعتمد على صورة ثلاثية الأبعاد لتقلصات الرحم، يمكن أن تساعد الأطباء على تحديد الولادة المبكرة والوقاية منها.

ومن الممكن أن تتيح الصور والأفلام الثلاثية الأبعاد إمكانية تحديد الباحثين مواقع بدأ الانقباضات، وفهم سرعة واتجاه وتنظيم تقلصات الرحم التي تساهم في الولادة المبكرة، وفقا لما نشرته مجلة "Science Translational Medicine"

وقال كيلي مولي، أحد فريق البحث، إن الأطباء سيتمكنون من تحديد كل نبضة واتجاهها وسرعتها وتحركاتها دون لمس القلب، مؤكدًا أن هناك بعض الأدوية والتدخلات الطبية التي تسرع أو تبطيء ضربات القلب.

ويأمل الباحثون أن تقدم تقنية التصوير الحديثة لانقبضات الرحم أنواعًا من الأدوية والعلاجات، التي توقف التقلصات المسببة للولادة المبكرة.

اقرأ أيضًا: كل ما تريدين معرفته عن "الأطفال المبتسرين".. وقاية طفلك في خطوتين

مخاطر الولادة المبكرة

تؤدي الولادة المبكرة إلى مضاعفات غير مرغوب فيها للمواليد الذين يطلق عليهم اسم "الأطفال المبتسرين"، وتشمل تلك المضاعفات: صعوبة التنفس لعدم اكتمال الجهاز التنفسي لديهم، تشوهات خلقية وأمراض في القلب، مشكلات معوية لعدم اكتمال الجهاز الهضمي، ضعف الجهاز المناعي الذي يجعل الجسم أقل قدرة على محاربة العدوى والأمراض.

ويصبح الطفل المبتسر أكثر عرضة أيضًا لمشكلات الرؤية والأسنان، إلى جانب الإصابة باضطراب عقلية وسلوكية والأمراض المزمنة مثل الربو.

قد يهمك: للحوامل.. «حمض الفوليك» يجنبك هذه المخاطر

اعلان

باقى المحتوى

باقى المحتوى

صحتك النفسية والجنسية