كيف تساعد نظارات جوجل أطفالاً أصيبوا بمرض التوحد؟

12:31 م الثلاثاء 02 أبريل 2019

إعلان

كشفت دراسة أمريكية جديدة عن فوائد نظارات جوجل الذكية "Google Glass"، ودورها في مساعدة الأطفال المصابة بالتوحد على فهم تعبيرات الوجه والإشارات الاجتماعية.

يعاني الأطفال المصابون بالتوحد من صعوبة تفسير المشاعر الأساسية، وإعاقة التواصل البصري ما يؤثر على قدرتهم على التواصل الاجتماعي، وفقا لموقع "ديلي ميل" لذا وجد الباحثون أن ارتداء النظارات الذكية والتي تتميز بوجود شاشة ومكبر صوت تساهم في تحديد المشاعر على وجود الناس بشكل أفضل، هذا بالإضافة إلى أنها تقلل أعراض التوحد عند هؤلاء الأطفال.

فوائد النظارات الذكية لمرضى التوحد

وتتميز نظارات جوجل الذكية "Google Glass" بأنها أقل تكلفة وأسهل في الوصول ما يساهم في تحسين قوائم الانتظار للمعالجين السلوكيين، وفقا لما أكده فريق البحث من جامعة ستانفورد في كاليفورنيا، وينطوي التدخل، الذي أطلق عليه باحثو جامعة ستانفورد، اسم "Superpower Glass"، على أطفال مصابين بالتوحد يرتدون "Google Glass" عدة مرات في الأسبوع.

وتحتوي نظارات جوجل الذكية على شاشة صغيرة أعلى العين اليمنى ومكبر صوت، ما يساعد في توفير المعلومات المرئية والصوتية للمستخدمين، ويتم ربط تلك النظارات بهاتف ذكي، وتتميز بكاميرا تسجل وجهة نظر المستخدم.

وقام الباحثون ببرمجة تطبيق مع نظارات "Google Glassيساعد في تعليم المشاركين تعبيرات الوجه باستخدام إشارات في الوقت الفعلي، خاصة أن خلال هذه الدراسة، نظر الباحثون في 71 طفلا تتراوح أعمارهم بين 6 و12 عاما، ممن تم تشخيص إصابتهم باضطراب طيف التوحد.

واستخدم 40 طفلا من المشتركين الجهاز لمدة 20 دقيقة أربع مرات في الأسبوع على مدى 6 أسابيع، وبعد تلك الفترة من الدراسة، لاحظ الباحثون تحسينات في نتائج "SRS-II"، وهو استبيان أكمله أولياء الأمور حول المهارات الاجتماعية لأطفالهم المصابين بالتوحد، ما يعني تحسنا في أعراض المرض.

وقال الدكتور دينيس وول، الأستاذ المشارك في طب الأطفال والطب النفسي بجامعة ستانفورد، والمعد المشارك في الدراسة، إن النتائج توفر أملا بأن النظرات الذكية يمكن أن تكون علاجا قياسيا في رعاية مرض التوحد، خاصة أن أن الدراسة تؤكد بقوة على فعالية العلاج الرقمي لعلاج مرض التوحد.

اقرأ أيضا: علامات تدل على إصابة طفلك بالتوحد.. تعرفي عليها

أبرزها اللبن والخبز.. أطعمة ممنوعة عن مرضى التوحد

تحليل يكشف العلامات الحيوية المبكرة للإصابة بالتوحد

اعلان

باقى المحتوى

باقى المحتوى

صحتك النفسية والجنسية