خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

أكثر الكلمات انتشاراً

إعلان

ما هي الآثار الناتجة عن التعرض للصدمة الصوتية؟

02:33 م الإثنين 09 مايو 2022
ما هي الآثار الناتجة عن التعرض للصدمة الصوتية؟

الصدمة الصوتية

كتبت- ندى سامي:

الصدمة الصوتية هي فقدان السمع الذي يحدث نتيجة الضوضاء العالية المفاجئة أو من التعرض المستمر للضوضاء الصاخبة مثل صوت الطلقات النارية أوالانفجارات بالقرب من الأذن، كما يمكن أن يتسبب التعرض المستمر للموسيقى الصاخبة أو الآلات التي تصدر أصواتًا عالية أيضًا في حدوث صدمة صوتية والتي تؤثر على السمع والصحة النفسية كذلك.

"الكونسلتو" يستعرض في التقرير التالي الآثار الناتجة عن التعرض لصدمة صوتية، وأبرز خيارات العلاج، وفقًا لـ "Very well health".

يعاني العديد من الأشخاص من صدمة صوتية أثناء العمل ويمكن أن تتسبب الصدمات الصوتية في تلف الأذن الداخلية بينما قد تصل الآثار إلى فقدان السمع الدائم، وقد يتسبب التعرض للصدمة الصوتية في الإصابة بالاكتئاب.

أعراض الصدمة الصوتية

تسبب الصدمة الصوتية شكل من أشكال فقدان السمع:

- إذا كانت الصدمة ناتجة عن ضوضاء عالية مفاجئة مثل طلق ناري أو انفجار آخر قد يشعر الشخص بفقدان السمع بشكل مفاجئ وقد يستمر لمدة أيام قليلة بعد وقوع الحدث.

- وقد يتعرض البعض لفقدان السمع بعد وقوع الحدث بمدة ويكون بشكل تدريجي.

- إذا كان التعرض للضوضاء بشكل مستمر على مدى فترة زمنية أكثر تدريجيًا قد يستغرق الأمر شهورًا أو سنوات حتى يلاحظ الشخص ضعف في السمع لأنه يحدث بشكل تدريجي.

وفي جميع الحالات قد يلاحظ الشخص مجموعة من الأعراض الأخرى والتي تتمثل فيما يلي:

- قد يلاحظ الشخص أن الأصوات التي اعتاد سماعها جيدًا تبدو مكتومة أو غير واضحة.

- يجد المصاب نفسه يطلب دائمًا التحدث بصوت مرتفع.

- رفع صوت التليفزيون أكثر من المعتاد.

- طنين الأذن.

- الصداع المستمر.

- الاكتئاب

علاج الصدمات الصوتية

يعتمد العلاج الطبي للصدمات الصوتية على نوع فقدان السمع الذي يعاني منه المصاب وقد يهدف العلاج إلى منع فقدان السمع التدريجي الذي يحدث في بعض الحالات، وتتضمن بعض العلاجات الشائعة المستخدمة لفقدان السمع الناتج عن الصدمات الصوتية ما يلي:

- إصلاح طبلة الأذن، عن طريق التدخل الجراحي في حال حدوث ثقب نتيجة التعرض لضوضاء عالية التردد.

- استخدام المعينات السمعية، وهي الأجهزة السمعية الصغيرة التي يتم وضعها للإعانة على السمع.

كيف يمكن التعامل مع حالات فقدان السمع الناتجة عن التعرض للضوضاء؟

يحتاج الشخص المصاب للقيام ببعض التعليمات للتكيف والتعامل مع تلك الحالة من فقدان السمع والتي تستمر معه:

- ارتداء واقيات الأذن في حال الخروج والتعرض للضوضاء لمنع تفاقم المشكلة.

- الابتعاد عن الضوضاء قدر الإمكان.

- تعريف المحيطين بالوضع الصحي والنفسي لمساعدة المريض.

- عادةً ما يعاني المريض من تأثيرات نفسية نتيجة فقدان السمع وصعوبة التواصل مع الآخرين، لذلك يفضل استشارة طبيب نفسي مختص وحضور جلسات دعم جماعية وتلقي الدعم من الأشخاص المحيطين.

اقرأ أيضًا: تعاني من ضعف السمع؟- تناول هذه الأطعمة "فيديوجرافيك"

صحتك النفسية والجنسية