خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

إعلان

هل يساعد الصيام في علاج قرح الفم بشكل طبيعي؟

07:25 م السبت 02 يونيو 2018
هل يساعد الصيام في علاج قرح الفم بشكل طبيعي؟

كتب– مصطفى عريشة

يُصاب كثيرون بقرح الفم لأسباب مختلفة، ما بين مشكلات مناعية وأخرى تتعلق بالبكتريا وعدم نظافة الفم والأسنان، وقد يمنحك الصيام فرصة لعلاج قرح الفم.. فكيف يكون ذلك؟

قال الدكتور ضياء الدين أحمد، استشاري طب الفم والأسنان، إن الصيام مفيد في معظم الحالات المرضية، لافتًا إلى أن قرح الفم الناتجة عن عدوى بكتيرية أو فيروسية أو تهتك في الأنسجة الداخلية لتجويف الفم تلتهب بشدة عندما تتعرض لسوائل ساخنة أو باردة، لذا فإن الصيام يكون مفيدًا ويعمل على حمايتها من حدوث مضاعفات.

وأضاف استشاري طب الفم والأسنان،أن عملية مضغ الطعام في حد ذاتها تسبب مشكلات أكبر مع مريض قرح الفم وتزيد منها وتؤثر بالسلب على الأنسجة الموجودة وتؤدي إلى تهتكها وخاصة السوائل.

هناك علاجات موضعية لا تؤثر على الصيام، مثل استخدام المضمضة والمطهرات، ويوجد بها مواد قاتلة للبكتريا والفطريات التي تسبب القرح وتحمي الفم من أي مشكلات.

ولفت أحمد إلى أن الصيام يمنح الجسم فرصة لمقاومة الإصابة بالقرح وفي نفس الوقت يسمح للمواد العلاجية أن تعمل بشكل جيد لأن الطعام أو المشروبات تحد من مفعول الدواء.

المضمضة لا تؤثر على الصيام وتقوم بدورها العلاجي بشكل جيد، وتكون فترة الصيام جيدة لراحة الأنسجة المرهقة، بينما يمكن استخدام نوع آخر من العلاج وهو دهان يتم وضعه على تلك القرح، لكن لا يكون صالحًا وقت الصوم لأنه قد يتخلل للمعدة مع اللعاب فيؤدي إلى الإفطار.

وأكد استشاري طب الفم والأسنان أن من أسباب حدوث قرح الفم ضعف المناعة في أحد الأنسجة الداخلية، فتبدأ ظهور القرح في هذا النسيج الضعيف والإصابة بجروح اللثة، وتواجد البكتريا والفطريات باستمرار مع عدم الاهتمام بنظافة الفم.

الأخبار المتعلقة

صحتك النفسية والجنسية