خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

أكثر الكلمات انتشاراً

إعلان

بالأرقام- ما هو الحجم الطبيعي للمهبل؟

09:17 م الإثنين 27 يونيو 2022
بالأرقام- ما هو الحجم الطبيعي للمهبل؟

المهبل

كتب - صابر نجاح:

تتساءل بعض النساء عن الحجم والعمق الطبيعي للمهبل وأبرز التغيرات التي قد تحدث لمظهره بعد الزواج والحمل والولادة الطبيعية وكيفية العناية بصحته.

في التقرير التالي، يستعرض "الكونسلتو" العمق الطبيعي للمهبل وأبرز النصائح الضرورية للحفاظ على صحته، وفقًا لموقع "Medical News Today".

العمق الطبيعي للمهبل بالأرقام

كشف تقرير منشور في المجلة الدولية أمراض النساء والتوليد BJOG، أن المتوسط الطبيعي لعمق المهبل -أي من فتحة عنق الرحم إلى طرفه- يبلغ حوالي 9.6 سم.

وأكد التقرير أن عمق المهبل قد يصل إلى 17.7 سم عند بعض النساء.

ويتكون الشكل الخارجي للمهبل من شفرتين، يتراوح طولهما من 7 إلى 12 سم، بينما البظر من 5 إلى 35 ملم.

اقرأ أيضًا: بالأرقام- ما هو الحجم الطبيعي للقضيب؟

ما الذي يؤثر على عمق المهبل؟

- يتغير حجم المهبل في مواقف معينة، مثل ممارسة العلاقة الحميمة، حيث يزداد عمقه بحيث يستوعب طول العضو الذكري أثناء عملية الإيلاج، لتقليل الشعور بالألم.

- عند شعور المرأة بالاستثارة الجنسية، يزداد تدفق الدم المحمل بالأكسجين إلى المهبل، مما يؤدي إلى زيادة حجم الشفرتين والبظر نسبيًا.

- عادةً ما يزداد حجم المهبل أثناء الحمل، نتيجة لارتفاع نسبة الدم في الجسم وتدفقه بكميات كبيرة إلى الأعضاء التناسلية الأنثوية.

- يتمدد عمق المهبل وتتسع فتحته بشكل كبير أثناء عملية الولادة الطبيعية، حتى يتمكن الطفل من المرور، وبعد مضي 6 أشهر، يسترد حجمه وشكله الطبيعي مرة أخرى.

- مع تقدم العمر، تظهر شفرتا المهبل أصغر حجمًا، ويرجع السبب إلى نقص هرمون الإستروجين في الجسم، مما يقلل من نسبة الدهون والكولاجين فيهما.

قد يهمك: المهبل قبل وبعد الزواج.. هل يختلف شكله؟

نصائح للعناية بصحة المهبل

هناك نصائح ينبغي على جميع النساء الالتزام بها، للحفاظ على صحة المهبل، وتشمل:

- عدم تنظيف المهبل بالمنتجات العطرية، لاحتوائها على مواد كيميائية قد تهدده بالالتهابات.

- تغيير الملابس الداخلية بشكل دوري، خاصةً عند تعرضها للبلل، لحماية المهبل من الإصابة بالعدوى.

- تغيير الفوط الصحية والسدادات القطنية بشكل متكرر أثناء الدورة الشهرية.

- عدم ارتداء الملابس الضيقة، لأنها تحفز الأعضاء التناسلية على إفراز المزيد من العرق، مما يجعل المهبل بيئة جاذبة لتكاثر البكتيريا الضارة.

- الحرص على التبول بعد ممارسة العلاقة الحميمة، لتقليل خطر الإصابة بعدوى المسالك البولية.

قد يهمك أيضًا: في 5 خطوات.. إليكِ طريقة تنظيف المهبل أثناء الدورة الشهرية

الأخبار المتعلقة

صحتك النفسية والجنسية