خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

أكثر الكلمات انتشاراً

حملة التوعية ضد سرطان البروستاتا

إعلان

اليوم العالمي للسكري.. ما المعدل الطبيعي للسكر التراكمي؟

12:46 م السبت 13 نوفمبر 2021
اليوم العالمي للسكري.. ما المعدل الطبيعي للسكر التراكمي؟

اختبار السكر التراكمي

كتبت- ندى سامي:

يحتفل العالم غدًا الأحد باليوم العالمي للسكري، للتوعية بمرض السكري وضرورة الكشف المبكر عن الإصابة، ومن بين الفحوصات الطبية التي يوصي الأطباء مرضى السكري بإجرائها هي اختبار السكر التراكمي، الذي يعد أحد أهم الاختبارات التي يجب أن يخضع لها مريض السكري، للتأكد من مستويات سكر الدم وإيجاد خطة العلاج المناسبة.

"الكونسلتو" يستعرض في التقرير التالي، كل ما تريد معرفته عن اختبار السكر التراكمي، وفقًا لموقعي "WebMD"و "Mayo clinic".

لمعرفة معدل إصابتك بالسكري خلال السنوات المقبلة، اضغط هنا

ما اختبار السكر التراكمي؟

اختبار السكر التراكمي والذي يعرف باختبار الهيموجلوبين A1c يخبر بمتوسط مستوى السكر في الدم، خلال الشهرين إلى الثلاثة أشهر الماضية، يطلق عليه أيضًا HbA1c واختبار الهيموجلوبين السكري والجليكوهيموجلوبين.

يحتاج الأشخاص المصابون بداء السكري إلى هذا الاختبار بانتظام لمعرفة ما إذا كانت مستوياتهم تبقى ضمن النطاق المطلوب، كما يمكنه معرفة ما إذا كان مريض السكري بحاجة إلى تعديل أدوية مرض السكري الخاصة به، يستخدم اختبار السكر التراكمي أيضًا لتشخيص مرض السكري .

يسمى السكر في دمك الجلوكوز، عندما يتراكم الجلوكوز في الدم فإنه يرتبط بالهيموجلوبين في خلايا الدم الحمراء، يقيس اختبار السكر التراكمي مقدار الجلوكوز، تعيش خلايا الدم الحمراء لمدة 3 أشهر تقريبًا لذا يُظهر الاختبار متوسط مستوى الجلوكوز في الدم خلال الأشهر الثلاثة الماضية.

إذا كانت مستويات الجلوكوز مرتفعة خلال الأسابيع الأخيرة فسيكون اختبار السكر التراكمي A1c أعلى.

اقرأ أيضًا: بالأرقام.. إليك المعدل الطبيعي لمستوى السكر بالدم

بما تشير نتائج اختبار السكر التراكمي؟

بالنسبة للأشخاص غير المصابين بداء السكري يتراوح المعدل الطبيعي لمستوى السكر التراكمي بين 4 % و 5.6 %أما مستويات السكر التراكمي بين 5.7 % و 6.4 % تعني أن الشخص لديه مقدمات السكري وفرصة أكبر للإصابة بمرض السكري، كما تعني المستويات التي تصل إلى 6.5 % أو أعلى أن الشخص مصاب بالسكري.

عادةً ما يكون مستوى A1c المستهدف لمرضى السكري أقل من 7 %، كلما ارتفع مستوى الاختبار زاد خطر الإصابة بمضاعفات متعلقة بمرض السكري، قد يكون لدى الشخص الذي يعاني من مرض السكري غير المعالج لفترة طويلة مستوى أعلى من 8 %.

إذا كان الشخص مصاب بالسكري بالفعل وكان مستوى الاختبار أعلى من النمط المحدد يعني ذلك إلى الحاجة إلى تغيير خطة العلاج المتبعة، يمكن أن يؤدي الجمع بين النظام الغذائي والتمارين الرياضية والأدوية إلى خفض مستويات السكري.

يجب أن يخضع مرضى السكري لاختبار السكر التراكمي كل 3 أشهر للتأكد من أن نسبة السكر في الدم في النطاق المستهدف، إذا كان مرض السكري تحت السيطرة الجيدة يمكن الانتظار لفترة أطول قبل إجراء الاختبار ولكن يوصي الأطباء بإجراء مرتين على الأقل في السنة.

اقرأ أيضًا: ماذا تخبرك نسب تحليل السكر التراكمي المختلفة؟

أشياء قد تؤثر على نتيجة اختبار السكر التراكمي

قد يحصل الأشخاص المصابون بأمراض تؤثر على الهيموجلوبين مثل فقر الدم على نتائج مضللة من خلال هذا الاختبار، تشمل الأشياء الأخرى التي يمكن أن تؤثر على نتائج اختبار السكر التراكمي:

- المكملات الغذائية مثل الفيتامينات C و E.

- مستويات الكوليسترول المرتفعة.

- الإصابة أمراض الكلى والكبد ا قد تؤثر أيضا على الاختبار.

- الإصابة بأمراض تؤثر على الهيموجلوبين مثل فقر الدم.

اقرأ أيضًا: هل ستصاب مستقبلا بالسكر؟.. اعرف الإجابة الآن

كم مرة يحتاج المريض لاختبار السكر التراكمي؟

من المحتمل أن يطلب الطبيب إجراء اختبار السكر التراكمي بمجرد تشخيص الإصابة بمرض السكري،كما سيحضع للاختبار أيضًا إذا كان الطبيب يعتقد أن قد يصاب بمرض السكري، سيحدد الاختبار مستوى خط الأساس حتى يتمكن الشخص من معرفة مدى التحكم في نسبة السكر في الدم، ويعتمد إجراء الاختبار على عدة أشياء تتمثل فيما يلي:

- نوع مرض السكري الذي يعاني منه الشخص.

- السيطرة على نسبة السكر في الدم.

اقرأ أيضًا: 7 فحوصات هامة لمرضى السكري.. إليك مواعيد إجرائها

خطة العلاج الخاصة بكل شخص

من المحتمل الخضوع للاختبار مرة واحدة سنويًا إذا كان الشخص مصابًا بمقدمات السكر، مما يعني أن لديه فرصة قوية للإصابة بمرض السكري.

كما قد يخضع البعض للاختبار مرتين كل عام إذا كان مصابًا بداء السكري من النوع الثاني ولا يستخدم الأنسولين ونطاق السكري لديه في النطاق المستهدف.

يمكن الحصول عليه ثلاث أو أربع مرات كل عام إذا كان الشخص مصابًا بداء السكري من النوع الأول.

قد يحتاج المريض أيضًا إلى الاختبار في كثير من الأحيان إذا تغيرت خطة مرض السكري لديه أو إذا بدأ في تناول دواء جديد.

اقرأ أيضًا: للأصحاء ومرضى السكري.. تعرف على المعدل الطبيعي للسكر قبل الأكل وبعده

صحتك النفسية والجنسية