خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

6 أسباب وراء ألم قصبة الساق.. إليك طرق علاجها

03:54 م الخميس 04 مارس 2021
6 أسباب وراء ألم قصبة الساق.. إليك طرق علاجها

ألم قصبة الساق

إعلان

كتب - كريم حسن:

قد يشعر بعض الأشخاص، وخاصة الرياضيين، بألم في قصبة الساق يمتد بطول عظمة الظنبوب "العظمة الكبيرة الموجودة في مقدمة الساق"، وهو ما يعرف باسم "متلازمة إجهاد الظنبوب"، التي تنتج عن زيادة الضغط على الأنسجة والأوتار والعضلات والعظام.

يوضح "الكونسلتو" في السطور التالية، أسباب ألم قصبة الساق، والأعراض المصاحبة له، وطرق علاجه، وفقًا لما ذكره موقع "Medicalnewstoday".

أسباب ألم قصبة الساق

1- الإصابات الخفيفة

يمكن أن تسبب الإصابات الرياضية الشعور بالألم في قصبة الساق، وقد يعاني الشخص حال الإصابة الطفيفة من بعض الأعراض التي تشمل التورم، والنزيف، وضعف أو تصلب في الساق.

وعادةً ما تلتئم الإصابات الطفيفة سريعًا، وتساعد بعض الطرق على علاجها:

- الخلود للراحة.

- استخدام أكياس الثلج للتخلص من التورم، مع التأكد من عدم وضعه مباشرة على الجلد.

- رفع الساق فوق مستوى القلب للمساعدة في وقف أي نزيف أو تورم.

2- كدمات العظام

يمكن أن تحدث كدمة عظمة قصبة الساق بسبب السقوط أو ممارسة الرياضة، وتنتج عندما تتسبب الإصابة في تلف الأوعية الدموية وتراكم الدم والسوائل الأخرى في الأنسجة، ما يتسبب في تغير لون الجلد، والشعور بألم شديد، مع تورم الأنسجة الرخوة أو المفصل، وتكون الإصابة عادة أعمق من الكدمات المألوفة الظاهرة على الجلد.

ويمكن علاج كدمات العظام بالطرق التالية:

- الخلود للراحة.

- وضع الثلج.

- استخدام مسكنات الألم.

- رفع الساق لتقليل التورم.

- رتداء دعامة للحد من الحركة إذا لزم الأمر.

- بالنسبة للكدمات الشديدة، قد يحتاج الطبيب إلى تصريف الكدمة لإزالة السوائل الزائدة.

اقرأ أيضًا: أسباب آلام باطن القدم وطرق علاجها

3- كسور الإجهاد

تحدث كسور الإجهاد بسبب إجهاد العضلات من خلال الإفراط في استخدامها، فتنقل الضغط إلى العظام، ما يسبب تشققات صغيرة، أو كسور إجهادية، وتشمل أعراضها ألم في الساق عند لمسها، وتورم في موقع الإصابة.

ويتطلب كسر الإجهاد علاجًا فوريًا لمنع زيادة الشق الصغير، من خلال الطرق التالية:

- تقليل النشاط.

- تناول الأدوية المضادة للالتهابات.

- استخدام ضمادة ضغط.

- استخدام العكازات.

4- كسور العظام

يمكن أن يحدث كسر في عظمة الساق بسبب صدمة كبيرة، مثل حادث سيارة أو السقوط من مكان مرتفع، ما يسبب بعض الأعراض التي تشمل الألم الشديد والفوري، وتشوه الساق، واحتمال فقدان الإحساس في القدم، ودفع العظام للجلد أو ثقبه، ويحتاج تشخيصها لإجراء الأشعة السينية.

ويعتمد علاج الكسر على نوعه، فالنسبة للكسور الأقل خطورة، يمكن علاجها من خلال عمل جبيرة لتقليل التورم، مع ارتداء دعامة لحماية ودعم الساق حتى تلتئم بالكامل، أما إذا كان الشخص مصابًا بكسر مفتوح، فقد يتطلب الأمر إجراء عملية جراحية.

قد يهمك: تعاني من آلام مشط القدم؟.. إليك الأسباب والأعراض والعلاج

5- الورم الدموي وخلل التنسج العظمي الليفي

يعتبر الورم الخبيث وخلل التنسج العظمي من الأشكال النادرة لأورام العظام التي غالبًا ما تبدأ في النمو في عظم الظنبوب، وهناك العديد من أوجه التشابه بين الورمين، ويعتقد الأطباء أنهما مرتبطان ببعضهما البعض.

وتشمل الأعراض الأكثر شيوعًا لكلا الورمين التورم، والشعور بالألم، وتشوهات العظام، والكسور، وانحناء العظام.

ويعتبر الورم الدموي ورمًا سرطانيًا بطيء النمو، ويمكن أن ينتشر إلى أجزاء أخرى من العظام، أما خلل التنسج الليفي هو حالة غير سرطانية بشكل عام، ولكنه قد يتحول إلى ذلك في حالات نادرة جدًا.

ويقوم الطبيب المختص بتشخيص الورم من خلال الأشعة السينية، وإذا تسبب في انحناء الساق، فقد يوصي الطبيب بارتداء دعامة، أما إذا تسبب في حدوث تشوه أو كسور في العظام، فقد يوصي بإجراء جراحة.

6- مرض باجيت

وهو مرض يصيب الهيكل العظمي، ويتسبب في تشكيل عظام الجديدة بشكل غير طبيعي، وقد يصيب أي عظام في الجسم، ولكنه يظهر بشكل رئيسي في العمود الفقري والحوض وعظم الفخذ والظنبوب.

وبرغم من أنه لا تظهر أي أعراض على معظم المصابين، إلا أنها قد تشمل الشعور بالألم، وثني العظام وكسورها، وفقدان الإحساس أو الحركة، مع الشعور بالإعياء، وفقدان الشهية، والإصابة بالإمساك، وألم البطن.

وتشمل علاجاته تناول الأدوية المضادة للالتهابات، واستخدام دعامة، أو إجراء جراحة حال تطلبت الحالة ذلك.

قد يهمك أيضًا: يستدعي زيارة الطبيب.. إلى ماذا يشير ألم الذراع الأيسر؟

اعلان

باقى المحتوى

باقى المحتوى

صحتك النفسية والجنسية