خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

أكثر الكلمات انتشاراً

حملة التوعية ضد سرطان البروستاتا

إعلان

متى يصبح الإجهاد علامة على نقص فيتامين د؟

11:22 م السبت 26 فبراير 2022
متى يصبح الإجهاد علامة على نقص فيتامين د؟

الإجهاد

كتبت- ياسمين الصاوي:
يحدث نقص فيتامين د نتيجة عدم التعرض بشكل كافي لأشعة الشمس أو الحصول على الأطعمة الغنية به أو غيرها من الأسباب والعوامل المختلفة، وتظهر أعراضه واضحة، على رأسها الشعور بالتعب المستمر والإجهاد رغم الحصول على الراحة والنوم.
يستعرض "الكونسلتو" في السطور التالية، علاقة الإجهاد بنقص فيتامين د وكيف يتم الربط بينها، حسبما نشر موقع "Health Line".

نقص فيتامين د والشعور بالإجهاد

تتعدد الأسباب وراء الشعور بالتعب، ويعد نقص فيتامين د واحدًا منها، وهو ما يؤثر على حياة البالغين والأطفال على حد سواء، حيث يعانون من عدم القدرة على ممارسة الأنشطة اليومية بسهولة، ويميلون إلى الخمول والكسل.
أفادت دراسة شملت 39 طفلاً، أن نقص معدلات فيتامين د في الجسم يرتبط بقلة ساعات النوم وعدم الحصول على قدر جيد من النوم العميق، بل وتأخير ساعات النوم ليلاً، ومن ثم يشعر الأطفال بالإجهاد المستمر.
وفي دراسة أخرى، تبين أن هناك علاقة قوية بين نقص مستويات فيتامين د والشعور بالتعب، حيث يعاني 89% من النساء اللواتي يشعرن بالإجهاد الدائم من نقص فيتامين د.
ومع تناول المشاركين مكملات فيتامين د، تنخفض أعراض الإجهاد والتعب تدريجيًا لديهم، فتقل حدتها حتى تختفي مع ضبط مستويات هذا الفيتامين المهم في الجسم.

كيف تعرف أن شعورك بالإجهاد بسبب نقص فيتامين د؟

في حال نقص فيتامين د في الجسم، فإن الشعور بالإجهاد والتعب عادة ما يأتي مصحوبًا بأعراض أخرى مثل:
-ألم وهشاشة في العظام.
-ضعف العضلات.
-ألم الظهر.
-تغيرات في الحالة المزاجية وزيادة فرص الإصابة بالاكتئاب والتوتر دون سبب واضح.
-تساقط الشعر.
-صعوبة التئام الجروح.
-زيادة الوزن دون مبرر.
ويجب أن يراقب الشخص مدى حصوله على فيتامين د، فعلى سبيل المثال، إن كان من أصحاب البشرة الداكنة أو لا يتناول كمية كافية من الأطعمة الغنية بهذا الفيتامين أو لا يتعرض لأشعة الشمس أو يستعمل الكريم الواقي عند الخروج في النهار أو يعاني من أمراض الكلى والكبد وغيرها، فربما يدل شعوره بالتعب على نقص فيتامين د بالجسم.
وفي هذه الحالة، يجب التوجه إلى الطبيب المختص وإجراء تحليل الدم الخاص بكشف معدلات فيتامين د في الجسم، لمعرفة ما إن كانت نسبته طبيعية أم بها نقصان، ومن ثم يتم وصف المكملات الغذائية المطلوبة والجرعة اليومية اللازمة منها ومدة تناولها سواء على مدار شهرين أو أكثر.

الأخبار المتعلقة

صحتك النفسية والجنسية