خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

الأسبوع الخامس الثلث الأول الشهر الثاني

باقي

35أسبوع

مع بدء الأسبوع الخامس مع الحمل أو الشهر الثاني، يعد الأسبوع الخامس البداية الفعلية لتطور الجنين، حيث يتطور الأنبوب العصبي التي ينتج عنه الحبل الشوكي والأعصاب، ثم يبدأ الحبل السري في النمو.

ماذا يحدث للأم؟

تتضح أعراض الأسبوع الخامس من الحمل للمرأة، لأنها تكون قوية وتشعر المرأة بواحد من هذه الأعراض على الأقل، مثل التالي:

  • غثيان الصباح
  • الدوار
  • كثرة التبول
  • حاسة الشم الحادة
  • المغص
  • نزيف مهبلي
  • إعياء
  • الإمساك
  • تغييرات في الثدي مثل الحنان والتورم
  • الرغبة الشديدة في الطعام أو النفور منه
  • زيادة إفرازات المهبل
  • تقلب الحالة المزاجية

كيف يتطور الجنين؟

يطلق على الأسبوع الخامس من الحمل، بداية الفترة الجنينية، حيث تبدأ الأجهزة الحيوية، وهيكل جسم طفلك في التكوين مثل القلب والدماغ والحبل الشوكي.

في هذه المرحلة ينبض قلب طفلك بمعدل ثابت، وينمو الجنين بسرعة، المشيمة تبدأ في التطور، إلا أنه لا يكون طفل بعد ومازال طور التكوين، ورغم هذا لا يمكنك اكتشاف الجنين ومشاهدته عبر جهاز الموجات فوق الصوتية أو السونار.

يبلغ حجم الجنين طرف القلم، أي ما يمثل 2 ملليمتر، وهذا يعني أنه مازال صغير جدًا.

علامات منذرة بالإجهاض

تعتبر هذه المرحلة من الحمل حرجة للغاية، فحوالي 10% من النساء الحوامل، يتعرضن لخطر الإجهاض، لذا إليكِ أعراض الإجهاض المنذرة:

  • النزيف المهبلي، ويكون على هيئة بقع ثقيلة تحتوي على جلطات، ويصاحبها آلام في الحوض والظهر
  • ألم الحوض
  • الدوار أو إغماء
  • ألم في الكتف

نصائح يجب اتباعها

  • إن لم تكوني حددتي موعد مع الطبيب، يمكنك الاتصال به فورًا.
  • الحفاظ على التغذية السليمة، والتي تحتوي على البروتينات الخالية من الدهون، والخضروات والفواكه الحبوب الكاملة.
  • الابتعاد عن المشروبات التي تحتوي على الكافيين.
  • الابتعاد عن التدخين.
  • تناول مكملات حمض الفوليك الغذائية، للوقاية من تشوه الأجنة أو ولادة طفل يعاني من عيوب خلقية.

مراحل تطور الجنين

الثلث الأول

(الشهر 1 - الشهر 3)

يبدأ الثلث الأول من الحمل من اليوم الأول وينتهي في الأسبوع ال 13، وعمليا فإنه يبدأ قبل عملية الإخصاب نفسها، أي من موعد حدوث الحيض الأخير ويحفل هذا الثلث بالفحوصات التي يجب أو نوصيك أن تجريها، وذلك لضمان سلامتك وسلامة الجنين وثبات الحمل عامة.

الثلث الثاني

(الشهر 4 - الشهر 6)

في هذا الثلث تتأكدين من تشكل كافة أعضاء الجنين ومعرفة جنس الجنين عبر الأولتراساوند كما يشمل هذا فحوصات هامة كالبروتين الثلاثي وماء السلى وفحص شامل للدم وتحمل الجلوكوز الهام في تشخيص سكري الحمل في نهاية هذا الثلث.

الثلث الثالث

(الشهر 7 - الشهر 9)

في هذا الثلث يزداد وزنك بواقع نصف كيلوجرام تقريبا في كل أسبوع ويصبح الجنين كائنا بشريا كاملا على استعداد للخروج للحياة حيث يصل الجنين مع نهاية الثلث الأخير إلى وزن يفوق 3 كيلوجرامات، كما أنه ابتداءا من الأسبوع 28 قد تحدث الولادة.

صحتك النفسية والجنسية