خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

الأرز "البايت" أفضل من الطازج للريجيم.. ما السبب؟

05:36 م السبت 09 فبراير 2019
الأرز "البايت" أفضل من الطازج للريجيم.. ما السبب؟

أرز

إعلان

كتبت- حسناء الشيمي
الأرز من الأطباق الأساسية التي تقدم مع كثير من الأطعمة، ولكن البعض يتجنبه اعتقادا منهم أنه يتسبب في زيادة الوزن.

أوضح الدكتور كريم جمال، أخصائي التغذية وعضو الجمعية المصرية للتغذية، أن الأرز من النشويات المعقدة التي تأخذ وقت طويل في الهضم والامتصاص ولكنه يحتوي على سعرات حرارية عالية، ما يجعله اختيارا بعيدا عن تفضيلات متبعي أنظمة إنقاص الوزن.

اقترح جمال، طريقة صحية تساعد على تقليل السعرات الحرارية الموجودة في الأرز بنسبة تصل إلى 50%، وذلك من خلال اتباع الخطوات التالية:

  • تسوية الأرز بالطريقة العادية مع إضافة الزيت أو السمن البلدي.
  • وضع الأرز في الثلاجة لمدة تتراوح مابين ١٢: ٢٤ ساعة.
  • تسخين الأرز في اليوم التالي وتناوله.

اقرأ أيضا: الكربوهيدرات وقود جسدك.. إليك ما تحتاجه يوميا

ماذا حدث؟

أوضح جمال، أن تبريد الأرز بعد تسويته يساعد في تغيير نوع النشويات الموجودة في الأرز من معقدة لنشويات مقاومة للهضم وبالتالي تساعد على تنظيف الجهاز الهضمي من بقايا الطعام المتراكمة فيه، ما يساعد على تحسين عمل الجهاز الهضمي والقولون، فيعمل على وقاية الشخص من اضطرابات القولون والجهاز الهضمي، فضلا عن تقليل سعراته الحرارية بنسبة 50%.

وأضاف أخصائي التغذية العلاجية، أن النشويات المقاومة للهضم تساعد على ضبط مستوى السكر في الدم فلا يرتفع بنسبة مرتفعة بعد تناول الطعام، وكذلك لاينخفض وبالتالي فهو اختيار ملائم لمرضى السكري.

وأكد أن هذه الطريقة مناسبة لباقي أنواع النشويات كالمكرونة، والبطاطس، حيث يمكن طهيها وتبريدها وتناولها في اليوم التالي لتقليل سعراتها الحرارية.

اقرأ أيضا: بهذه الطريقة يمكنك تناول الدهون والكربوهيدرات دون قلق

اقرأ أيضا: النشويات ضرورية للجسم.. احذر أضرار الامتناع عنها

اعلان

باقى المحتوى

باقى المحتوى

صحتك النفسية والجنسية