خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

أكثر الكلمات انتشاراً

إعلان

لمرضى تليف الكبد.. إرشادات ضرورية للوقاية من السرطان

10:38 ص السبت 10 نوفمبر 2018
لمرضى تليف الكبد.. إرشادات ضرورية للوقاية من السرطان

الكبد

كتبت- حسناء الشيمي

تليف الكبد حالة تصيب الكبد ينتج عنها تحول نسيجه من خلايا إلى نسيج ليفي، مسببًا تغيرًا تركيبه الطبيعي ما يؤثر على أدائه لوظائفه، ومع إهماله تدهور الحالة ويتليف جزء كبير من الكبد وينتج عنه تطور غير طبيعي للخلايا مسببًا السرطان.

أكد الدكتور أحمد هاني عيسى، استشاري الكبد والجهاز الهضمي بمعهد الكبد، أن التليف عرض لأي مرض يصيب الكبد سواء:

- فيروس سي.

- فيروس بي.

- الكبد الدهني.

- التهاب الكبد المناعي.

وفي الغالب ينقسم إلى 4 مراحل، وفي أغلب المراحل يستجيب الكبد للأدوية ويمكنه تجديد خلاياه للوقاية من تدهور حالة التليف ولكن بعد وصول التليف للمرحلة الرابعة تكون فرصة تجديد خلايا الكبد قليلة.

أما عن تعرض الكبد للسرطان بعد التليف فهو من الحالات الواردة والتي يكثر حدوثها خاصة في المراحل المتقدمة من التليف وسبل الوقاية تعتمد على الوقاية من تدهور التليف وذلك من خلال المواظبة على الأدوية التي تساعد على تجديد خلايا الكبد وتحسين وظائفه.

من الضروري اتباع نظام غذائي صحي مناسب لحالات التليف على أن يحتوي على نسبة من البروتين والأفضل في البروتين الحيواني بالترتيب هو الأسماك، ثم الدجاج، ثم اللحوم البيضاء وأخيرا الحمراء.

أشار عيسى إلى أهمية تناول الخضروات والفاكهة الغنية بمضادات الأكسدة التي تساعد في الوقاية من السرطان، فضلًا عن دورها في تجديد خلايا الجسم وبالتالي تساعد في تجديد خلايا الكبد.

وحذر من تناول الأطعمة الغنية بالدهون كالمقلية، المحمرة، المسبكة، وأيضًا الأطعمة الحارة لعدم إرهاق الكبد.

أهم خطوة في الوقاية من سرطان الكبد هي خضوع مرضى تليف الكبد لبرنامج الترصد لسرطان الكبد، وذلك من خلال الخضوع للتصوير بالموجات الصوتية "السونار"، مع عمل فحص دلالات أورام الكبد كل 3 شهور للتمكن من اكتشاف الورم في حال حدوثه في المراحل المبكرة وهنا يكون علاجه بسيط.

أسطورة السوفالدي وسرطان الكبد

أما عن المعلومات المتداولة بشأن عقار السوفالدي وأنه يتسبب في الإصابة بسرطان الكبد، فأكد عيسى أنها خرافة ومعلومات مغلوطة، مؤكدًا عدم وجود أي دراسة تثبت علاقة السوفالدي بسرطان الكبد.

لكن الخطأ الذي يقع فيه بعض المرضى هو خضوعهم لكورس العلاج وبعد الانتهاء منه لا يقومون بإجراء فحوصات على الكبد للتعرف على درجة تأثيره بالفيروس، وهنا قد يكون تسبب الأخير في إصابته بالتليف ومع عدم الانتباه له يتطور التليف لذا شدد بعد الانتهاء من الخضوع لكورس علاج السوفالدي لعلاج فيروس سي بأهمية الخضوع لفحوصات على الكبد للتعرف على تأثير الفيروس عليه.

صحتك النفسية والجنسية