في ذكرى رحيلها.. كيف أودت النوبة القلبية بحياة زيزي مصطفى؟

09:21 م الخميس 13 فبراير 2020

إعلان

كتب - كريم حسن:

تحل اليوم، ذكرى وفاة الفنانة القديرة زيزي مصطفى، التي رحلت عن عالمنا عن عمر ناهز 62 عامًا، إثر الإصابة بنوبة قلبية حادة، أودت بحياتها في الثالث عشر من فبراير، عام 2008.

في التقرير التالي، يستعرض "الكونسلتو" كل ما تريد معرفته عن النوبة القلبية، وفقًا لموقع "Webmd".

النوبة القلبية

عادةً ما تحدث الإصابة بالنوبة القلبية، نتيجة حدوث تلف غي عضلة القلب، بسبب قلة تدفق الدم المحمل بالأكجسين الواصل إليه عبر الشريان التاجي.

أسباب الإصابة بالنوبة القلبية

انسداد الشرايين التاجية

تتعرض الشرايين التاجية للانسداد والتصلب، بسبب تراكم الدهون -الناتجة عن ارتفاع نسبة الكوليسترول بالدم- على الجدران الداخلية للأوعية الدموية، مما يمنع الدم المحمل بالأكسجين من التدفق إلى جميع أعضاء الجسم، ولا سيما القلب.

الجلطات الدموية

التراكم المستمر للدهون على جدران الشرايين، قد يؤدي إلى ظهور تجمعات دموية في الأوعية الدموية "تجلط الدم"، الأمر الذي يؤثر سلبًا على عملية التروية الدموية الوصلة إلى القلب.

تشنج الشريان التاجي

حالة صحية تحدث نتيجة انضغاط جدران الشريان نحو بعضها البعض، ما يؤدي إلى ضيقها، وبالتالي تقل كمية الدماء المحملة بالأكسجين الواصلة إلى القلب، ومن ثم الإصابة بالنوبة القلبية.

عوامل خطر النوبة لقلبية

تتوقف احتمالية الإصابة بالنوبة القلبية على بعض العوامل، ومنها:

- التقدم في العمر، فكبار السن أكثر عرضة للإصابة بالنوبة القلبية.

- التدخين، من أكثر العوامل المؤدية للإصابة بالنوبة القلبية.

- ضغط الدم المرتفع، يزيد من خطر التعرض للإصابة بالنوبة القلبية.

- السكري، لأن عدم إنتاج الجسم ما يكفي من مادة الإنسولين، تؤدي إلى تحول نسبة السكر الزائدة عن حاجة الجسم إلى دهون، تتراكم على الجدران الداخلية للأوعية الدموية، ما يزيد من فرص الإصابة بالنوبة القلبية.

- السمنة، لأن زيادة الوزن مقترنة بارتفاع نسبة الكوليسترول والدهون الثلاثية بالجسم، ما يزيد من فرص التعرض لانسداد الشرايين، وبالتالي تحدث الإصابة بالنوبة القلبية.

اقرأ أيضًا: منها النوبة القلبية.. 5 أنواع مختلفة لأمراض القلب (صور)

أعراض النوبة القلبية

النوبة القلبية شأنها شأن باقي أمراض القلب، غالبًا ما يصاحبها بعض الأعراض التي يمكن الاعتماد عليها، لاكتشاف الإصابة بها، ومنها:

- آلام حادة في الصدر.

- التعرق الشديد.

- الشعور بالغثيان.

- القيء.

- صعوبة في التنفس.

- الشعور بالدوار.

- آلام في البطن.

- تسارع نبضات القلب.

- الشعور بالإرهاق والتعب.

- آلام في الفك والرقبة والذراعين.

لماذا تؤدي النوبة القلبية للوفاة؟

قلة التروية الدموية التي يعاني منها مريض النوبة القلبية، قد تعرضه لخطر الإصابة بالسكتة القلبية المفاجئة، نتيجة قصور في عضلة القلب، يفقده القدرة على ضخ الدم المحمل بالأكسجين إلى جميع أعضاء الجسم، ما يؤدي إلى التعرض للوفاة.

الإسعافات الأولية اللازمة لإنقاد مريض النوبة القلبية

هناك بعض الإسعافات الأولية الواجب اتباعها، لإنقاذ مريض النوبة القلبية، وتتضمن:

- إذا كان لديه صعوبة في التنفس، عليك بالضغط على صدره بشكل منتظم وسريع، لإنعاش القلب والرئتين.

- إجراء التنفس الصناعي للمريض، لإدخال الأكسجين لمجرى الهواء.

- وضع المريض بطريقة معينة، بحيث يكون ظهره متكئًا على الحائط، مع مراعاة ثني قدميه باتجاه القلب، لأن هذا الوضع من شأنه المساعدة على التنفس بسهولة، كما يحسن من عملية تدفق الدم المحمل بالأكسجين إلى لقلب.

- وقبل الشروع في تنفيذ ما سبق، لا بد من طلب المساعدة الطبية والاتصال بالإسعاف.

قد يهمك: ما أسباب ارتفاع معدل إصابة الشباب بالنوبات القلبية؟.. احذر هذه العادات

طرق الوقاية من الإصابة بالنوبة القلبية

هناك بعض العادات التي يجب اتباعها، لتقليل خطر الإصابة بالنوبة القلبية، وأهمها:

- الإقلاع عن التدخين.

- ممارسة الرياضة بشكل منتظم.

- اتباع نظام غذائي صحي.

- ضبط ضغط الدم.

- تحسين نسب السكر في الدم.

- تحسين نسب الكوليسترول بالجسم.

-الحفاظ على الوزن المثالي للجسم.

- تناول كميات وفيرة من المياه، لقدرتها على تنشيط الدورة الدموية.

قد يهمك أيضًا: تصل للنوبة القلبية.. هكذا يؤثر الموبايل على مرضى القلب

اعلان

باقى المحتوى

باقى المحتوى

الأخبار المتعلقة

صحتك النفسية والجنسية