خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

أكثر الكلمات انتشاراً

إعلان

الكدمات بعد سحب الدم - هل تشير لمشكلة خطيرة؟

12:01 م الأحد 14 أغسطس 2022
الكدمات بعد سحب الدم - هل تشير لمشكلة خطيرة؟

سحب الدم

كتبت- ندى سامي:

يصاب البعض بكدمات وتورم بسيط بعد الخضوع لفحص الدم، ولكن في بعض الحالات قد يتفاقم التورم ويسبب الألم والشعور للمريض، ويكون ذلك نتيجة عدد من العوامل.

"الكونسلتو" يستعرض في التقرير التالي أبرز العوامل التي تؤدي لظهور الكدمات بعد سحب الدم، وفقًا لـ "Health line".

عادةً ما تكون الكدمات بعد سحب الدم غير ضارة ولا تتطلب علاجًا، ولكن إذا كانت الكدمات كبيرة أو مصحوبة بنزيف في مكان آخر فقد تكون علامة على حالة أكثر خطورة.

أسباب ظهور الكدمات بعد سحب الدم

تحدث الكدمات عندما تتضرر الشعيرات الدموية الموجودة تحت الجلد مباشرة مما يؤدي إلى حدوث نزيف تحت الجلد وتكون عبارة عن تلون تحت سطح الجلد من الدم المحتبس، قد يحدث لعدد من الأسباب، والتي تتمثل فيما يلي:

إتلاف الأوعية الدموية

عند إدخال الحقنة قد تتلف بعض الشعيرات الدموية مما يؤدي إلى تكوين كدمة، هذا ليس بالضرورة خطأ الشخص الذي يسحب الدم بل ضعف الشعيرات.

من الممكن أيضًا أن يحتاج مقدم الرعاية الطبية لإدخال الحقنة عدة مرات للعثور على الوريد قبل سحب الدم، ما يؤدي للضغط أو إتلاف الشعيرات الدموية.

العروق صغيرة ويصعب العثور عليها

إذا واجه الشخص الذي يسحب الدم أي صعوبة في تحديد موقع الوريد أو كانت العروق أقل وضوحًا فهذا يعني أن الأوعية صغيرة ويصعب العثور عليها مما يزيد من احتمالية تلف الأوعية الدموية.

عدم الضغط على الذراع بعد سحب الدم

سبب آخر لحدوث الكدمة هو أن الشخص الذي يسحب الدم لا يضغط بما يكفي على موقع الحقن بمجرد إزالة الإبرة، في هذه الحالة تزداد فرص تسرب الدم إلى الأنسجة المحيطة.

أسباب أخرى للكدمات بعد سحب الدم

تزداد فرص التعرض للكدمات بعد سحب الدم، في عدد من الحالات التي تتمثل فيما يلي:

- تناول الأدوية التي تسمى مضادات التخثر التي تقلل من تخثر الدم مثل الأسبرين.

- تناول العقاقير غير الستيرويدية المضادة للالتهابات والمسكنات.

- تناول الأعشاب والمكملات، مثل زيت السمك أو الزنجبيل أو الثوم والتي قد تقلل أيضًا من قدرة الجسم على التجلط.

- الإصابة بحالة طبية مثل متلازمة كوشينج وأمراض الكلى والكبد الهيموفيليا وقلة الصفيحات الدموية.

قد يصاب كبار السن أيضًا بكدمات بسهولة أكبر لأن جلدهم أرق ويحتوي على دهون أقل لحماية الأوعية الدموية من الإصابة.

كيفية يمكن تجنب الكدمات بعد سحب الدم؟

لا يمكنك دائمًا تجنب الكدمات بعد سحب الدم، ويميل بعض الناس إلى الإصابة بالكدمات بسهولة أكبر من غيرهم، ولكن هناك عدد من النصائح التي قد تساعد في تقليل فرص الإصابة بالكدمات بعد سحب الدم، والتي تتمثل فيما يلي:

- تجنب تناول أي شيء يمكن أن يسبب ترقق الدم في الأيام التي تسبق سحب الدم وبعد 24 ساعة من سحب الدم بما في ذلك مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية التي لا تستلزم وصفة طبية.

- تجنب حمل أو رفع أي شئ ثقيل باستخدام الذارع الذي تم سحي عينة الدماء منه، لأن رفع الأشياء الثقيلة يمكن أن يضغط على موقع الإبرة ويزيل الجلطة الدموية.

- ارتداء ملابس مناسبة حيث يكون الكم واسع ولا يمكنه الضغط على الذراع.

- بمجرد إزالة الحقنة، يجب وضع قطنة والضغط على الموضع لفترة، وتجنب إزالة الضمادة لبضعة ساعات بعد سحب الدم.

- عند ملاحظة تورم أو انتفاخ بموضع الحقنة يفضل وضع كيس من الثلج لتجنب تفاقم التورم.

- إذا كان الشخص يعاني من السيولة أو التعرض المستمر للكدمات بعد سحب الدم، يجب عليه إخبار الطبيب المعالج.

اقرأ أيضًا: لماذا قد نصاب بالإغماء المفاجئ عند سحب الدم؟

الأخبار المتعلقة

صحتك النفسية والجنسية