بعد أزمة إلهام شاهين.. طبيب نفسي يحلل أسباب حزن الفقد وطرق مواجهته

01:15 ص الإثنين 20 مايو 2019
بعد أزمة إلهام شاهين.. طبيب نفسي يحلل أسباب حزن الفقد وطرق مواجهته

إلهام شاهين

إعلان

كتب - أحمد سلطان:

كشفت الفنانة إلهام شاهين عن دخولها في حالة من الاكتئاب عقب وفاة والدتها عام 2008، مضيفةً أنها تناولت على إثرها العديد من الأدوية المضادة للاكتئاب قبل أن تلجأ لطبيب نفسي للتعافي من هذه الحالة، كما أنها عانت حالة من الإنكار لوفاة والدتها، دفعتها للصراخ في صورتها وسؤالها: "سبتيني ليه؟".

ويحلل "الكونسلتو" الحالة النفسية التي تعرضت لها الفنانة عقب الحديث عنها في أحد البرامج التلفزيونية.

ويشرح الدكتور محمد الشامي استشاري الطب النفسي سبب هذه الحالة قائلًا: "إن هناك نوعين من الاضطرابات النفسية التي تصيب الإنسان بعد وفاة الأشخاص المقربين منه، أولهما الاكتئاب الذي يستمر عادةً لمدة أسبوعين تتعطل خلالهما أنشطة هذا الشخص، والأخرى تعرف بحزن الفقد".

ويعتبر الشامي، أنه من الطبيعي أن يحزن الإنسان على وفاة المقربين منه، أو الأشياء التي ارتبط معاها بصورة أو أخرى لكن من غير الطبيعي أن تتعطل حياة الإنسان بسبب هذا الحزن، ويدخل في ما يسمى بحزن الفقد المتأزم.

ويشير الشامي إلى أن حالة حزن الفقد المتأزم تشمل أعراض الاكتئاب مثل:

الحزن

عدم الرغبة في الحديث أو القيام بأي نشاط

استعادة المواقف والذكريات مع الشخص المفقود، كما حدث مع الفنانة إلهام شاهين التي كانت تصرخ في صورة والدتها.

ويؤكد استشاري الطب النفسي أن الإنسان تتعطل نشاطاته بالكامل خلال تلك الفترة التي قد تمتد لـ3 أشهر، بالإضافة لحالة حزن عامة تتراوح مابين الـ6: 12 شهر.

قد يهمك: بعد مبادرة إليسا.. لماذا يجب عليك الذهاب للطبيب النفسي؟ (علامات تخبرك)

ويُلمح الدكتور محمد الشامي إلى أن بعض الفتيات يعانين من حالة رفض فكرة موت شخص عزيز عليهم ويتحاشين النطق بكلمة الوفاة ويستبدلنها بكلمات أخرى مثل «ذهب، أو انتقل»، مردفًا أن هناك 4 مراحل تمر على الإنسان فور التعرض للصدمة، وقد تدوم لسنوات أو تنتهي في فترة قصيرة، وهذه المراحل هي:

1- مرحلة الإنكار، وفيها يرفض الإنسان تصديق فكرة الفقد.

2-مرحلة المفاصلة أو المجادلة، وتتميز بمحاولة الفرد التناقش مع غيره حول صحة الخبر الصادم.

3- مرحلة الغضب لفقد الشخص المقرب منه.

4- مرحلة التقبل، ويبدأ الشخص عند هذه المرحلة تقبل ما حدث.

ويؤكد الشامي أن غالبية المصابين بهذه الحالة يكونون في المرحلة الأولى والثانية، ويحتاجون لفترة لكي يتعافوا منها.

ويوضح الشامي أن العلاج النفسي يرتبط دومًا بتعطل وظائف وحياة الإنسان، وفي هذه الحالة يعتمد على شقين أولهما مساعدته على التعافي من حالة الاكتئاب التي يعيشها، والثاني يتعلق بتعليمه كيفية التعامل مع الذكريات بصورة صحيحة، ويشمل العلاج جلسات نفسية واستخدام أدوية، حسب حالة المريض.

ويلفت الشامي إلى أن اللجوء للطبيب النفسي له صورة ذهنية سيئة عند العديد من الأشخاص، بسبب الوصمة التي لحقته جراء الثقافة العامة للمجتمع، ولهذا السبب تأخرت الفنانة إلهام شاهين في اللجوء للطبيب، وحاولت تجاوز اضطراب الفقد عبر تناول الأدوية المضادة للاكتئاب بمفردها.

اقرأ أيضًا: 5 علامات تشير للإصابة بالاكتئاب

اعلان

باقى المحتوى

باقى المحتوى

صحتك النفسية والجنسية